Loading...

ناتج البحث عن ()

ألا إنها جومسة يا عرب .. !! ( 3:... )

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 22 إبريل 2024 - طوفان الأقصى

محمد شنيني بقش
كاتب و شاعر ، رئيس اتحاد الأدباء و الكتاب اليمنيين . فرع الحديدة

هَنْفَتَةْ

و للمزيد من تجلية أطوار  و أوطار مهمة هذه الافتراضية ( نقطة التفتيش ) نستدعي منظورا مسرحيا افتراضيا بصدر شخوصه ذلكم الافتراضي ( صاحب القرار ) وحوله عدد من  الرؤوس الابرز في نخب علماء ( *فَهْفَفَة* ) الذين جاءوا لتعزيز ما جاء بتقرير نقطة التفتيش ( كما ذكر آنفا ) الأمر الذي لأجله يتداعى كل منهم لإظهار تميزه و تفوقه في فنون ( *هَنْفَتَة* ) هندسة الفتوى المعدودة إحدى أهم و  أبرز بنات ( *فَهْفَفَة* ) فاحشة هندسة فقه الفضيلة بنت ( *فَيْعُوقِيا* ) فيروسات العوز القيمي أو الأخلاقي .

هَنْدِيْسِيَا

بلسان غاضب كله الانفعال الزاجر الناهر قالت هَنْدِيْسِيَا " هندسة الدين لخدم السياسة " : (( لقد جئت شيئاً إداً .. ويك اتئِدُ .. و .. صعرت خدها و قالت : لقد أهدرت دمك .. أنت حلال الدم ، و .. و ..

 بل هكذا أدعي أنني أجـــد لسان حالــــها لحـــظة

اضطرارها للخروج من مخبئها الذي يخيل إليها إنها تتوارى فيه و أنه يبلغها مأمنها و ينجيها من الأخطار التي تهدد وجودها و مصالحها خصوصا بما يتصل بانتمائها إلى عالم (*المُتَفَيْعِقِين*) أي أهل ( *فَيْعُوقِيا)  

فيروسات العوز القيمي أو الأخلاقي .

هَنْفَتَةْ

حكمت المحكمة حضوريا على المتهم بالإعدام مدى الحياة و الحبس شنقا و الغرامة رميا بالرصاص حدا و تعزيزا لما اقترف من الإثم و .. و .. و ..

هكذا أو على نحو منه قال أحد أكابر *المُفَهْفِفِين* إذ قام و بيده ما أسماه حكما شرعيا ..

أخذ هذا *المُفَهْفِفِ* يسرد قائمة التهم التي وصفها بالموبقات و أبرزها التطاول على الله و رسوله و كتابه و العلماء الذين هم ورثة الأنبياء .. ألم تعلم أن لحوم العلماء مسمومة ..

و لم أكد أتخــلق لسانا منافحا عني حتى بادرني بما

وصفها بالدامغــــة .. لقد تم ضـــــبطك في ( *نقطة

تفتيش* ) ( الآنف ذكرها بالحلقة الماضية)  و بحوزتك هذا .. و عرض ما كان قبلها .. و . . و ..

اصمت ..  قال *المُفَهْفِفِ* .. نحن العلماء و ما نقوله نافذ لأنه حكم الله ، و اردف قائلا : انك تفتن الناس في دينهم بهذه النحوت السخيفة و يعني *فَهْفَفَة* و أخواتها، ألم تعلم أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " إن شر الأمور محدثاتها و كل محدثة بدعة و كل بدعة ضلالة و كل ضلالة في النار " .

توثيق سري

 و بين أنياب لسانه الضاري و شحذ من حوله قواطعهم لم أجد بدا من التحصن بأحشائي عسى أن بها ركنا آوي إليه و استجمع مستطاعي من سكينة وهمية اتخذ منها فرجة للفرار إلى ما يشبه أحلام اليقظة .

أي شرعي

قلت في نفسي كيف قال هذا *المُفَهْفِفِ* إن الذي بيده حكم شرعي و ما هو بشرعي بل ( *هَنْشَرِي* ) نسبة إلى ( *هَنْشَرَة* ) هندسة أحكام الشرعية أخت ( *هَنْفَتَة* ) هندسة الفتوى الوثيق الصلة بـ ( *فَهْفَفَة* ) فاحشة هندسة فقه الفضيلة كبرى بنات ( *فَيْعُوقِيا* ) فيروسات العوز القيمي أو الأخلاقي .

شهودي

أعتقد أن عيون و الباب أرباب الجمال جمهور مجلة  وطني و متابعي هذه المادة كانوا شهودا أنني لم أبلغ منتهى رحلتي عند استيقافي في *نقطة تفتيش* أي أن الذي قالوا تم ضبطه لم يبلغ منتهاه ، الأمر الذي يعلم منه أن توصيف المحتوى قبل اكتماله غير سوي و به اجحاف و تحامل واضح إذ النهاية بيد الكاتب و ربما يأتي بجملة أو كلمة تنفي كل ما سبق أن تقود لآفاق وعي واسعة لم تكن في حسبان القارئ و مسار تذوقه للنص .

إلى أين !!! ؟

نعم .. إلى أين ... !!!؟ ... أسأل نفسي مرتين .. إلى أين يمكن يتسع سلطان هذا *المُفَهّفِف* و أحكامه  إذا وجد بما يصفه بتقرير ( *نقطة تفتيش* ) ما يتجاوز ما بحوزتي عند استيقافي و تفتيشي ..

و إلى أين يمكن أن تبلغ ضراوته بي أو ما الذي يمكن أن يحل بي إذا حاول لساني و قدر له ذات قدر

من النجاح في التسلل  لتسريب  و لو كليمات من صدري  من بين هذا الذي تزدحم به  اللحظة الحرجة الشاهدة كم و كيف أعمل ذلكم *المُفَهْفِف* ضراوته في أنفاس بياني ليضطرني قهرا للتلاشي ففراري  باتجاه أعماقي للتواري بأحشائي و التخفي خلف أسواري و التحصن بجسدي المدجج بالعراء .

الاكتفاء بربع التنفس

ضقت ذرعا  بطول صمتي وسكون ضجيجي فتعالى بأحشائي ضجيج صمتي و تعاظم اصطخاب سكوني فكان الاتجاه الاضطراري قراري بأن اغامر و أعمد إلى المزيد من التواري خلف أسواري بعيدا عن العيون ..كل العيون .. حتى عيوني ..

و لأحكم إغلاق منافذي أوقفت ثلاثة أرباع طاقم تنفسي عن العمل ..، نصف طاقم شهيقي لتخفيف ما يفرض عليَّ أن أتنفسه و كل طاقم زفيري لأبلغ مأمني أو نجاتي من تبعات ما قد يسربه زفيري من محتواي و اكتفيت بهذا القدر المتبقي من التنفس، لاكتفائي باستمرار نصف طاقم الشهيق في العمل لتلبية  الحد الأدنى من احتياجاتي للبقاء بالمعدودين على قيد الحياة   .

 و خَرَّ البيان صَعِقاً

لم تكد مكوناتي تحدد مواقعها و تتعرف على بعضها بأحشائي و تبصر شلوا من لساني المتناثر في كياني حتى خَرَّ البيان صَعِقا ..، أخذته غيبوبة لم يكد يتحسس قدرات و إمكانيات الإفاقة منها حتى خَرَّ مغشيا عليه .. و فرَّ جفناه فزعين قبل أن يتهيئا للافترار بلطف كانا يتوسمان أن يذهب عن عينيه الروع و يوفر لهما ما يكفي من الأمان للبدء في عملية التأقلم مع ذلكم الضوء الذي كان المؤمل أن يتسلل إليهما من بين جفنيه رويدا رويدا .

تنويه

كان المقرر أن تكون هذه الحلقة هي الثالثة و الأخيرة، غير أن المادة ضاعت بسبب واتس آب التي تعهدت بإيقاف حسابي مما اضطرني لإعادة الكتابة، و مع محاولة الاستذكار تداعت الأفكار و اتسع مدار البيان فوجدت لعيون الأعزاء و العزيزات ما يدعوني إلى نشر المادة هكذا و ارجو الله أن يوفقني لإتمام المادة بحلقة إضافية أو أكثر ..

سلام عليكم ..أشكر تفهمكم .. أسعد بمتابعتكم .

 

تفاصيل
مستشارة الرئيس

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 22 إبريل 2024 - طوفان الأقصى

خيرة الساكت
كاتبة و شاعرة و قاصة . تونس
قصة قصيرة من مجموعة حبر لا ينضب

خطّت رسالتها على نصف ورقة بسرعة و دسّتها داخل الملف الذي طلبه الرئيس آملة أن يقرأها...

لم تجد سبيلا آخر لتفصح عن حقيقة مشاعرها نحوه...K دائما ما يجتمعون في جلسات عمل و لكنه لا يتعدى حدود عمله كرئيس و لا يطلب سوى رأيها في مواضيع تخص سياسة البلد العظمى...، إنها صديقة ذات كفاءة مهنية ...حتى أيام الجامعة لم ينتبه لوجودها رغم تفوقها العلمي الذي كان سببا في وصولها لمنصب مستشارة...

تصرف كامل مرتبها على الزينة و الملابس..، تتعطر و تتزين طوال أوقات وجودها في القصر الرئاسي...

أخذت الملف و دخلت مكتبه ليتناقشا حول كيفية الاستيلاء على الثروة النفطية لمستعمرة قديمة...، بدت صلبة متماسكة كعادتها...تصفح الملف ...

رفع بصره إليها " جميع المعطيات متوفرة حول الوضع المتأزم في المستعمرة و لكن أين التقرير الذي طلبت منك كتابته لإبداء رأيك في ما يحدث ؟ ..."

أثناء تصفحه للملف سقطت نصف الورقة و استقرت تحت طاولته دون أن ينتبه إلى ذلك..

ابتسم نصف ابتسامة " طيب  لا حاجة لي بالتقرير  أعطني رأيك مباشرة حول سبيل حصولنا على حقنا دون التصادم مع هؤلاء الرعاع الجياع "

صمتت المستشارة رددت في نفسها

 "حقنا !"...

أشفقت عليه فهو مطالب بتطبيق سياسة لا تقر بوجود الآخر و لا آدميته ...الثروات لا دخل لأبناء البلد فيها.. هذا هو شعار  سياسة المتغولين...

قالت بعد برهة " أظن أن تقديم جزء من الثروة لشعب المستعمرة تصرف سليم لإخماد نيران الاحتجاج .."

قطّب الرئيس حاجبيه مستغربا ...

نصف ابتسامة كالعادة و إشارة بانتهاء الحوار..

خرجت مستاءة...لم ينتبه حتى لزينتها و ملابسها الفاخرة .. ما الذي يجعله سلبيا لهذه الدرجة ..، زوجته مسنة و لا تقوم سوى بدور السيدة الأولى في المحافل الدولية...

××××××××××××   ××××××××××××

أفاقت باكرا ...احتست قهوتها في شرفة المنزل مع شرود يخيم على ذهنها و أرق يلازمها منذ ولوجها قصر الرئاسة...

في الشارع رجل و امرأة يتحادثان ..تشابكت الأيادي بانسجام و قطعا الطريق ...

أيقنت أنها أضاعت الوقت الكثير و سلكت الدرب الخـطأ...لا يحتاج الأمر لكل هذا اللف و

الدوران و الأرق ..

نهضت من مقعدها متوجهة نحو غرفتها...

ملابس بسيطة مع ماكياج خفيف و عطر عادي...

غادرت منزلها عازمة على حل المشكلة مباشرة...

ابتاعت ما لا تستطيع أن تبدأ صباحها بدونها..

ورود بيضاء جميلة وضعتها في مزهرية على مكتبها فور وصولها....

حملت بعض الملفات كتعلة و اقتحمت مكتبه بهدوء..

مد يده قائلا " أهلا ..لا أذكر أني طلبت ملفات.."

أمسكت يده " ألم تقرأ رسالتي ..أم أنك لا تشعر بي..؟ ..أنا.."

 

قاطعها بنصف ابتسامة كعادته " آسف لا تروقني الإفريقيات.."

تراجعت إلى الوراء ..لم تستطع أن تحبس السّيل الجارف الذي اعتراها عنوة...

غادرت المكتب بسرعة متوجهة نحو الحمام لمسح دموعها...

تأملت وجهها في المرآة...وجه حزين تغمره الدموع و شيء آخر لم تلحظه من قبل...

لأول مرة تكتشف أنها سوداء....

 

تمت


تفاصيل
كرامة مختومة

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 22 إبريل 2024 - طوفان الأقصى

نبيل قاسم حسين الحياسي
كاتب و شاعر و ناقد . اليمن
قصيدة

إن العفــــــــيف وإن حـــــــل البلاء بــــه واستـحكم الضيق في جنبيه كالحلقة وإن تـــخلى رفـــــاق الأمس واحتـــــجبوا تراه مبتــــــــسما لا يطلب الشفــــــــقة ولا يلـــــوم صديــــــقا طالــــــــه بأسى يكــــــفي افتخارا به إذ لم يلن عنــــقه ختم الكــــــرامة يبقي قلب صاحــــبه يعيش في عـــزة لا يرتجــــي صدقـــــة لم يقبل الشـــــــــك والإحــــــباط في دمــه فــإن رأى اليـــــأس في درب له خنـــــــقه لأنــــه واثــــــــق باللـــــه معتـــــــــــصم والله يمنح كل الواثقـــــــــــين ثقــــــــــــة يحيا مــع الفأل والإصــــــرار يجعـــــــله يرنو برمــــش إلى الـمجد الذي رمقــــــه يطـــوي إليـــــــه مـــــــسافات فيجــــذبه ما خــــانه العــــزم والإقــــدام قد سبقــه فكـــــل شـهم أبي رام وجهــــــــــــــــته وكل حـــــر عزيز يحـــــتذي طرقـــــه

تفاصيل
رسالتي الأدبية : إليك يا شبحَ الوغى

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 22 إبريل 2024 - طوفان الأقصى

أحمد فاروق بيضون
شاعر و كاتب . مصر

أما زلت في ضلالك القديم..أما زلت ترقبنا من بعيد لترى اللواعج وهي تحصد أرواحنا تتراً، لم تعد ذلك الذي يخيفنا.. لقد نبت اليخضور من بين اليباب واجتاح اليباس..أصبح سرمدياً لا نهاية له..أنت مآلك إلى النسيان أيها الأزلي..ألا تتذكر جدي في ذاك المُخيم يصرخ من شدة الأوجاع محاولاً أن يجد زاداً لمن بقي منا..فتاتٌ من بقايا الطعام المبعثرة على الأطلال..الأخوة كانوا يلهون بذاك الرماد بين الأنقاض ويتخيلون أنهم في بستان العسجد الذي يتوسطه شجرة الزيتون .. أذكر هؤلاء وهم ينبشون على جدار السنديان كلماتهم الخالده(سنبقى)..لا بأس أيها الشبح أراك تخفت الآن..أذكرُني وأنا ألتحف بوشاح أمي تدثرني من الزمهرير.. كنتَ قاسياً حتى الأكفان لم تكن موجودة لنواري من قضوا نحبهم..كان شبحك عظيماً لكنه كان بالنسبة لي وأنا في ريعان طفولتي خواء ..ربّ أخٍ لي يرمقك بسنان رمحٍ مسموم ليخلص العوالم من شرورك..هل كنت تستعذب صوت الأنات والثغاء والعويل والصرخات؟! يالك من حجر صلدٍ لا تعرف معنى الإحساس ..نعم – صحيحٌ أنت بلا قلب أو عقل ولا تفرق بين الصغير والكبير والكهل ..حتى الأخضر واليابس..آمنت أنه مهما رسفَ الدهر و تعملقت أغلال السجون التي نعيشها بين الأسوار وذقنا نيرَ القهر..هي بمثابة عوار ونتوءات أصاب جمال صرحنا الشامخ..أنت لا تعرف ما هو ذاك الصرح؟ إنه الإنسانية والوحدة و أوشاج الوطن..لا تدرك ماذا يعني لدينا الحضن الذي يضمنا جميعاً تحت مظلته..أوَ تدري أيها الآثم ما معنى الكيان..أنتَ لا تعرف سوى الحرائق والنوازل والركام المتفحم..أنت لا تعرف أين يكمن الذهب الإبريز والعقيان..ألا تراني هنا في الوجيب في صميم القلب..إنها إرادة الصمود ..ألم تلحظ أننا لم ننتهي ..لم نكترث بوجودك شاخصاً مترقباً تبعث إلينا بالنواعير والرحايا والمقاصل لتجتز وجودنا بلا جدوى..نحن خالدون هنا على سطح البطحاء الذي خلقنا الله عليها لننشر رسالات السلام وسنُخلد بعد الرحيل..ليس لك بدّ ولا مناص لديك بأن تفرّ من هبوب رياحنا العاتية ..أتعرف ما هي شآبيب الرحمات..مهما حاولت من تواطؤ ووقيعة لتدق طبولك إنّا سنئدُها لا محالة في لمح البصر.. لطالما هناك شمس تسطع بعد ظلام حالك وقوس قزح يلون السماء بعدما اكتست بالغيمات الداكنة ليهطل المطر ويتساقط الثلج الأبيض بعدما كان أسوداً بسببك أنت..مدّ الشتاء يديه أيها العربيد فهو ناسكٌ في محراب أوطاننا لتنقشع وتغور ..لم يعد أحد يحبك حتى من اعتنقوا دروبك أضحوا يناشدون بل يناجون مساعي السكينة والوئام ..عاد الأقحوان وأزهار تشرين هيمنت والزيزفون بسؤدد والفرنان في كل مكان حيثما يقف الحسون والعقعق..فلترحل إلى جحيمك المستعر المُستطر ..هاهنا الآن الأفنان والترانيم تكمل معزوفات الّسِلم..سأفاجئك الآن أراه يصعَّد ..إنه الصولجان الذي ظهر في ربوعنا الآن بزمان غير زمان وسيمحو أثرك بعد أن يقتفي عُصبتك.. أسمعه يقول لك : ( هذا ردّ عدالة السماء وجزاء من روع أهل الأرض..فالويْح لك) إمضاء : وريث لواء الحق

تفاصيل
عد للصواب دائماً

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 22 إبريل 2024 - مرايا

فاطمة أحمد
كاتبة و قاصة فلسطينية مقيمة في لبنان

أيتها الأمطار لا أريد سوى أن ترويني بمائك العذب، يا أ]ها السحاب لا أريد سوى النقاء الذي أنت فيه، و يا رعود الشتاء لا أريد سوى الصَّرخة التي أنت فيها، و يا عاصفة لا أريد إلا الغضب الذي أنت فيه ..، فكل شي ء منكم جميل و نقي، ليس لأنكم لستم أناساً، بل لأنكم لا تتصنعون أفعالكم، فيا لجمالكم و عفويتكم .. ليت البشر يتعلمون منكم يوماً ، ليتهم ينظرون إلى قلوبهم و بصيرتهم و لو لنظرة واحدة ، سأقول لكم إنهم لا يملكون الفرصة هذه ..، فهم مشغولون بالناس ، مشغولون بالحسد و الغيبة و النميمة ..، ماذا ستستفيدون سوى السيئات و إضاعة الوقت بشيء مهلك ..، مهلك للنفس، إنكم تهلكون أنفسكم بأيديكم .. ماذا لو انشغلتم بدينكم، بصلاتكم، بقرآنكم، بأنفسكم، و انشغلتم ببيوتكم و ليس ببيوت الناس ..؟ فلتسمعوا كلامي، ففي الآخرة لن يكون هناك إلا العقاب و الثواب ، فلا تهلك نفسك و تبقى كما أنت، الدنيا مستمرة، فلا تستمر بذلك، الجميع يخطئ، و لكن من يعود إلى الحق و الصواب يغير من خطئه ..

تفاصيل
الاختلاف جاذبية رائعة

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 22 إبريل 2024 - مرايا

سدرة الحيالي
كاتبة و ناشطة حقوقية . العراق

في قرن الواحد والعشرون أصبحت أغلب الشخصيات البشرية متشابهة في التقليد المرضي لسلوك الآخرين وأفعالهم أصبحنا لا نفرق الوجوه بسبب انتشار ظاهرة هوس عمليات التجميل المتواصلة في مجتمعاتنا الإسلامية الشرقية أكثر من المجتمعات الغربية ومن أهم أسبابها الوهمية السعي إلى التشبه بالمشاهير ويتسمى بالتقليد الأعمى فالأشخاص المصابون بهذا النوع من التقليد في الواقع لا يشعرون بالرضى الحقيقي عن أنفسهم و لا يمتلكون الثقة والقبول في وجوههم التي خلقهم الله بها وأنعمها عليهم بالصحة، وكثيراً ما نرى الآن أيضاً هوس الأشخاص المقلدين للآخرين بسلوكهم وتجاربهم في حياتهم الاجتماعية و الثقافية و الشخصية لكنها في النهاية تنتهي بالفشل الذريع بسبب عقدة تقليدهم المرضي بمحاولة استنساخ وإتباع سلوكيات الآخر دون أن يكون لهُ دور رئيسي وفعال في بناء قرارته الشخصية بنفسه، أنا لستُ ضد تقليد سلوكيات القدوة الحسنة وأفعالها التي ترضي الله وترضي ذات الإنسان في إتباع النجاح الحقيقي المستقل بعيداً عن التقليد السطحي والتشبه بالآخرين، فالابتعاد عن التقليد وقبول الذات الحقيقة نعمة اختلاف رائعة .

تفاصيل
رفقا بالأسعار و أهلا رمضان

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 22 إبريل 2024 - مرايا

منى فتحي حامد
كاتبة و شاعرة . مصر

جميعنا نعاني من غلاء المعيشة وارتفاع الأسعار، يحاوطنا شعور الحزن والانكسار والرهبة والخوف من ذلك الزمان، هل نتمنى ونتفاءل كالمعتاد، أم نصمت ونعيد النظر فيما هو آت .. نتخيل ونسترجع ما مر بنا من عالم متلألئا بالذكريات، كنا لن نفكر بالغدِ، بعيدين كل البعد عن تحمل المسؤولية ونحيا في كنف الآباء، نحلم بالفرحة والهناء بجميع الأحوال .. الآن سكون تام وحياة بها رتابة العقل تدريجياً مما يلاقيه من غدر الزمان مع العودة للحياة البدائية بعيدا عن التطور والإبداع .. عندما نُبصر لن نرى ملامحنا، بل نرى كل مِمن حولنا وفي عُنقنا تحت رعايتنا من أبناء، نتبختر يمينا ويسارا بابتسامة بسيطة من أمام أعينهم، مغمورة بالحنين والعطاء وتوفير كل احتياجاتهم .. تدريجياً يغمرنا الثبات والاتزان في إيجاد حلول معيشية واقتصادية ترحمنا وتحمينا من زمن الاحتياج، زمن الغلاء، بِصناعات منزلية إلى منتهاه، لكنه يبقى السؤال إلى متى؟ هل نحن أحياء أم أموات؟ رحماكَ يا الله، رحماك من كل ما هو للبشرية هلاك وفناء..

تفاصيل
العادات السودانية في شهر رمضان

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 22 إبريل 2024 - سياحة

إبراهيم دربات
كاتب و ناقد و باحث . السودان

المجتمع السوداني يختلف تمامًا عن المجتمعات الأخرى في كافة الأصعدة و المستويات، فهي مجتمع تتسم بالتسامح، و الكرم، والجود، و قبول الآخر، فضلًا عن الشهامة و النخوة، و هذه الصفات المتميزة ذكرها الدكتور إبراهيم أبو سليم في كتابه الشخصية السودانية، و هذه الصفات تجلت من خلال التعايش و الترابط الوثيق بين أفراد المجتمع و شكلت صورة جمالية للشخصية السودانية أينما حل هو مرفوع الرأس. الكرم والجود في المجتمع السوداني هي الصفة المميزة للشخصية السودانية، بحيث كل بيت سودان هو قِبلة للضيوف، و إذا جالستهم تكون أنت صاحب المنزل و هم الضيوف، و هذا نادرًا ما يوجد في المجتمعات الأخرى، لذلك هذه الصفات أصبحت محل دراسة لكثير من المفكرين في دول الغرب من تجاربهم الشخصية و وجودهم في الدولة السودانية، حاولوا بجهد تطبيق و هذه الصفات في المجتمعات الغربية لكنها كانت عصية، و هذا يرجع إلى التركيبة المجتمعية لسُكان الدولة المعنية. من العادات والتقاليد السودانية الجميلة جدًا، التي أبهرت العالم أجمع هي اللمة في المناسبات أي بمفهوم آخر ( اللمة في الضَرا) لتناول الوجبات المختلفة. كلمة الضَرا : مكان يجتمع فيها سُكان الحي أي القرية أو المدينة لتناول فيها الوجبات المختلفة، و غالبًا ما تكون راكوبة أو قطية تختلف من القرية إلى المدينة. أيضًا في المناطق يسمى مضيفة و هي مكان للضيوف بكامل تجهيزاتها، و هذا الضيف يجد نفسه عزيزًا مكرمًا كأنه في منزله. و هذا الضَرا عبارة عن وطن مصغر بحيث يجتمع الناس لمناولة الوجبات من دون أن يكون هناك تقاطعات على أساس العِرق و اللون و الدين، و أبلغ هي دولة المواطنة بلا تمييز. و من مميزات الضَرا أحيانًا يتم مناقشة بعض الأمور التي تحتاج للجودية، و يتم وضع الحلول آنيًا، يستخدمون لغة الحوار و قبول الآخر لذلك ينتجون أودية فعالة لهذه المشكلات. كلمة الجودِية: مجموعة من الناس يتميزون بالحكمة و الرأي السديد، و هذه الكلمة هي مستخدمة كثيرًا في المجتمعات الدارفورية و الكردفانية. هذه المقدمة كان فاتحة لعنوان المقال ( العادات السودانية في رمضان). شهر رمضان هو الشهر التاسع في التقويم الهجري، و هو شهر مميز لدى المسلمين، حيث أنزل فيه القرآن الكريم على النبي صلى الله عليه وسلم في ليلة القدر، ليالي العشر الأواخر من رمضان، و هو من الشهور المهمة في التقويم الهجري. في الدولة السودانية شهر رمضان له طعم خاص من حيث العادات والتقاليد، و التجهيزات المبكرة له من قبل النساء السودانيات الذين يجملون الرمضان الموائد ذات الطعم الخاص. في وقت مبكر يتم الاستعداد لشهر رمضان، من بداية شهر شعبان النساء السودانيات يذهبن إلى الأسواق الشعبية لشراء مكونات المشروبات الرمضانية، و لكن هذه المرة رمضان أتى على أصوات المرفقات الحربية، و البويتات أصبحت خاوية على عروشها، الجميع الآن بعيدين عن بيوتهم، لكن لا أسفًا يذهب الحرب و يبقى الوطن و العودة أحمد. النساء مبكرًا يذهبن إلى السوق لشراء مكونات الأبري ( الحلو مر) و هي الدخن البهارات الخاصة الأبري، و حطب الطلع المستخدم في صناعة الأبري. الأبري : من المشروبات السودانية الرئيسية في شهر رمضان لا يوجد بيت سوداني غالي من الأبري و يتم تصنيعه من الدخن، بحيث يتم تزريع الدخن و طحنه و خمرهُ مع إضافة بعض البهارات الخاصة به. في شهر شعبان رائحة الأبري بكتنف الأنوف بحيث كل البيوت السودانية تصنع الأبري مع عدا الطبقات الذي تتمتع بالدخل العالي. صناعة الأبري في الريف له طعم خاص، بحيث يجتمع النساء في كل يوم بيت لصناعة الأبري لإحداهن و هذه دلالة على الترابط الكبير بين مجتمع الريف فهو يختلف تمامًا عن مجتمع المدينة. هذه العادات والتقاليد هي متوارثة من جد لأب، لإبن، و لا يمكن أن ينتهي أو يذهب بها الريح إلى الرصيف و يصبح المجتمع السوداني فاقد للعادات. حتى الأطفال الصِغار لهم اهتمام خاص بشهر رمضان يتم الاستعداد له مبكرًا من قبل الأطفال الذين يرسمون البهجة في وجوه الصائمين، قبل ثلاث أيام من الرمضان يتم التجهيز من قبل الأطفال بحيث يجمعون الحجارة في شكل تخطيط هندسي غير متوازي الأضلاع، في مسجد، في هذا المكان يكون هو المكان المخصص الإفطار في رمضان. الصينية السودانية في رمضان، الذي يجمل الرمضان في السودان هي الصينية السودانية، بحيث كل بيت يخرج بالصينية و يجتمعون في الضَرا، و هذه الصينية هي مكونة من جكوك العصير المختلفة و أهمها جك الأبري، و جك النشأ، و عصيدة الداميرقا و الدخن بملاح الشرموط ( التقلية) و، مُلاح البامية المفروكة، و كورة البلح، و كورة البليلة بأنواعها المختلفة. هذه الصينية ليس هِكرًا على أصحاب المنزل، لا بل لكل الناس الموجودين في الضَرا، و في مثل مشهور ( الضَرا سوق) بمعنى لك الإختيار في تناول الشئ الذي يعجبك، هذه الصينية تعود إلى المنزل خاليًا. قبل دقائق من آذان الإفطار تجد مجموعة من الشباب يربطون الشوراع حجزًا للمارة، و دعوتهم لتناول وجبة الإفطار و من ثم الذهاب. عند صلاة العشاء و التروايح تجد الأطفال في الميادين العامة يلعبون بسلك اللماع يشعلون فيه النار، و يركضون مع بعض، و لكن هذا يجد نقدًا من الذين تقدموا في العمر، في السودان يسمونهم ( الحجاج، أي عمك) خوفًا من إصابة الأطفال بالنار و حتى الاشتعال في المنازل. في موعد السحور مجموعة من الشباب يحملون الجرادل و الأكواز و يضربون عليه و يصدر صوت مميز صوت الطار و يغنون بالأغنيات الخالي من اللحن و الموسيقى، كمثل ( يا صائم قوم إتسحر، يا صائم خلي النوم، كو كرورر) و الهدف من ذلك هو تنبيه الصائمين بموعد السحور. الدولة السودانية جميلة بكل تفاصيلها، و هذه التفاصيل ميزت الشخصية السودانية عن الشخصيات الأخرى، كل الأمنيات لوطننا بالتقدم و الإزدهار و السلام و الإستقرار، و الرمضان فرصة جيدة لقبول الآخر و التسامح. دعونا جميعًا سودانيين بمختلف إنتماءتنا السياسية و مشاربنا الثقافية، أن نجعل من رمضان مساحة لترك الغبن الإجتماعي الموجود بينا، و نسعى لبناء وطن جديد يقبلنا بكل تفاصلينا و نحافظ على هذه العادات والتقاليد السودانية السمحة، إذا لم يكن ذلك تذهب هذه العادات والتقاليد في مهب الريح، لا نريد ذلك بل نريد المحافظة على هذه التفاصيل. رمضان مساحة للتسامح. كل عام و أنتم بخير. رمضان مبارك.

تفاصيل
طرح أسئلة فلسفية بريئة .. في مناهج و برمجيات الحكمة و الطاقة الحيوية

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 22 إبريل 2024 - طلة

د.طلال خير الله
كاتب.. خبير إدارة قضايا.. محكم دولي
هل تعَلِيم مناهج وبرمجيات الحكمة لأجيالنا .. تكَّليف.. أيها الـمؤمنين ؟!!!.. [ رابعاً ]

⁕ المحور الخامس : إن الحكمة يجاء بها كما ورد في الآية 63 من سورة الزخرف حكاية على لسان نبي الله عيسى عليه السلام و على أمه العذراء : " و لما جاء عيسى بالبينات قال قد جئتكم بالحكمة و لأبين لكم بعض الذي تختلفون فيه، فاتقوا الله و أطيعون " ▪️المحور السادس : إن الحكمة تتلى فكما ورد في الآية 34 من سورة الأحزاب من حديث الله سبحانه و تعالى لزوجات النبي " ص " : " و اذكرن ما يتلى في بيوتكن من آيات الله و الحكمة إن الله كان لطيفاً خبيراً " ▪️المحور السابع : إن الحكمة هي وسيلة للدعوة إلى الله ، و هذه من أخطر القضايا الملتصقة بالدين الحنيف مباشرة ففي الآية 125 من سورة النحل ، في إطار توجيه الله لنبيه الأعظم "صلى الله عليه و آله و سلم" : " ادع إلى سبيل ربك بالحكمة و الموعظة الحسنة و جادلهم بالتي هي أحسن " . ▪️المحور الثامن : إن الحكمة تستقى من أنباء الأمم السابقة ، ففي الآيتين 4و5 من سورة القمر حكاية عن قوم سيدنا محمد صلى الله عليه و آله و صحبه الأخيار و سلم : " و لقد جاءهم من الأنباء ما فيه مزدجر ، حكمة بالغة فما تغني النذر " ، و هنا نستعرض معاني الحكمة ، هل كل مؤمن يمكنه تعلم و تحصيل الحكمة ؟!! ، فقبل أن أكمل المسيرة مع التجليات الأخرى للحكمة في التنزيل الحكيم ..، تعالوا نتوقف محاولين تلمس معاني الحكمة، سواء مما سردنا من آيات سابقة، أو مما يقوله اللغويون، و لنبدأ من "مختار الصحاح" طبعة نهضة مصر صـ148 : " الحكـــمة من العلم ، و الحكيم العالم صاحب الحكمة، و الحكيم ـ أيضاً ـ المتقن للأمور .. " فمن معاني الحكمة أنها من مصدر "حكم " و هو المصدر الذي له عدة اشتقاقات، و الاشتقاقات الواردة منها في القرآن الكريم تعطي معنيين لهما نصيب في معاني الحكمة ، المعنى الأول معنى الحكم على الأمور و الحكم بين الناس ، و حكم الناس و من ذلك قوله تعالى في نبي الله يحي : " و آتيناه الحكم صبياً " و ليس المقصود هنا بالطبع الحكم بالمعنى السياسي للكلمة لأن الثابت من التاريخ أن نبي الله يحي عليه السلام لم يحكم ..، كما أن كلمة " صبيا " في الآية تصرف الذهن إلى المعاني التالية : الأول : و هي التي أشرنا إليها هنا ، الحكم على الأمور و الحكم بين الناس حال تخاصمهم و الحكم على الناس بمعنى تقييمهم . المعنى الثاني : معنى الإحكام و يعني الإجمال و الاتقان و الدقة و الضبط . و سيبقى السؤال البريء مستمراً معنا ـ بقدرة المولى ـ في " خامساً " من هذه السلسلة : هل تعليم مناهج و برمجيات الحكمة لأجيالنا تكليف أيها المؤمنين ؟! مع خالص ودي . ----------------- فاصلة 📍 ▪️العلم نقطة .. كثرها الجاهلون . 👇🏼 ▪️فإن كنت ناقلاً فالصحة ..أو مدعياً فالدليل . ▪️هل هذا ما يريد قوله سيدنا علي كرم الله وجهه و رضي عنه و أرضاه !!!؟ مع ودي بتأمل

تفاصيل
النكبة الفلسطينية٠٠أيديولوجية الكراهية ما بين العقيدة الصهيونية و الرواية الفلسطينية

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 22 إبريل 2024 - قضية العدد

لطيفة محمد حسيب القاضي
كاتبة و ناقدة . فلسطينية مقيمة في اليمن

 

 

لقد تبوأت فلسطين من الوعي القومي العربي منزلة عز و فخر في صميم الوجدان و سرة الأمة الإسلامية، فكانت أولى الأولويات و مقدمة الاهتمامات و لا تزال كذلك جوهرة و عنواناً لامتداد الوطن العربي و تآزره .

و هي جزء من خارطة الوطن و شطر لا ينصف من الأمة العربية .

و يذكر التاريخ أسوء أيامه يوم الخامس عشر من آيار/مايو 1948 م  حين اندلعت الحرب بين العرب و إسرائيل و انتهت بنكبة و حزن كبيرين بعد إعلان قيام دولة إسرائيل المزعومة، فكان هذا الحدث بداية أسطورة التأسيس الظالم للكيان الصهيوني، و ظل راسخاً في الذاكرة  الجماعية للإسرائيليين بعد نجاح تصديرها للعالم الغربي و طمس الحقائق، لتحويل فلسطين العربية الشريفة إلى كيان صهيوني و لو على حساب ألم شعبها و تشريده و تحويله لاجئين إلى كافة بقاع الأرض بعد أن أصبح عالمهم بلا عدل و وطنهم بلا حق و هويتهم بلا مستقبل و حين شطب طغيان المستعمر بلد فلسطين من الواقع و الذاكرة .

و تعتبر النكبة الفلسطينية تلك انكساراً في التاريخ العربي، لأن التاريخ بعد النكبة أصبح خلافاً لعروبة الفكر .

و لا تزال عجلة الزمان تمضي مســـرعة، فالأيام

تطوى، و الشهور تنتهي، و الفلسطينيون يحلمون بالعودة إلى فلسطين التاريخية، رغم الجراح و الدم النازف و الآهات، و الآلاف من الأسرى الشجعان و مرور ما يقارب القرن زماناً و نحن على أعقاب العقد الثمانين من ذكرى النكبة الفلسطينية، التي يجب علينا أن نجعلها درساً للبناء الوطني و الوعي الجمعي علنا نستطيع انشاء برنامج موحد وطني و قيادة، ضمن استراتيجية تؤمن بالنهوض و الكفاح و النضال، كهدف أساسي و لا مناص منه .

تمر إذاً ذكرى النكبة و لا تزال الأراضي الفلسطينية مخضبة بدماء الشهداء الطاهرة النقية التي صبغت أرض فلسطين الأسيرة، و رغم تراكم القرارات، و الاتفاق عقب الاتفاق، لكن تظل حبرًا على ورق، و بعيداً عن الشرعية الدولية و القيم الإنسانية، و مع توسع الاستيطان أكبر، و التوغل أعمق، و تدمير البنية السياسية و الاقتصادية، زاد نزيف الدم الفلسطيني المذبوح في ذكرى النكبة لينتهي بتعقيدات سياسية أكثر .

 الحصار الداخلي و الخارجي

يقام احتفال ذكرى النكبة من كل عام، و يعتبر احتفالاً وطنياً للفلسطينيين اللاجئين في المهجر لأنها تعبر و ترمز إلى الحزن الشديد للتهجير الجمعي و الطرد القسري و الــقتل؛ لذا

جاءت النكبة بعد الهزيمة التي لحقت بالفلسطينيين و العرب، و كانت النتيجة قاسية و مريرة و أليمة، و هي التشرد و سيطرة اليهود على أراضيهم، كما أن تداعيات النكبة كبيرة على الشعب الفلسطيني، فكانت الهجرة قمة التراجيديا في حياة الشعب الفلسطيني الذي وجد نفسه مشرداً مطرودا من أرضه و وطنه قسراً تحت زخات الرصاص المتطاير ، و دوي القنابل و القصف العشوائي المستمر، حينها ضاعت فلسطين و جاء الاحتلال مفرقاً بين الأهل و الأحبة .

و لم يكتفي الاحتلال بذلك، بل اتبع سياسة الحصار الداخلي و الخارجي ، فالداخلي حصار عن العالم حتى يظل الفلسطيني داخل الأسوار و الأسلاك الشائكة بعيداً عن المحيط العالمي و ثقافته و أعلامه ، أما الخارجي فيتمثل في كبت الفلسطينيين و المعاملة السيئة التي يتلقاها الفلسطيني في الدول العربية المقيم بها و الاضطهاد و معاملته لاجئًا، و باتت الدول التي فيها لاجئين غير مرحبة و رافضة لهم، على الرغم من الظلم الذي لحق بهم .

ركام الذكريات للفلسطينيين

فإن ركام الذاكرة ذاخر بتنضير الأفكار و بالمعطيات الظالمة و المشوهة للمحتل؛ لأنه لا يتاح لأي وطني أن يمارس النضال و رفع السلاح في وجه المحتل من أجل إنسانية الإنسان و المقاومة، لأن الاحتلال يستخدم أبشع أنواع وسائل الإجرام لدفع الفلسطينيين نحو ترك وطنهم .

و مع تزامن ذكرى النكبة، قتلت الصحفية و الإعلامية " شيرين أبو عاقلة "، حيث قتلت أثناء تغطيتها عملية للجيش الإسرائيلي في مخيم جنين في الضفة الغربية المحتلة، و قد كان القتل قنصاً بدم بارد أثناء تأديتها لعملها الصحفي، و شيرين ليست الأولى من الصحفيين الذين نالتهم يد العدو؛ بل من قبلها قتل الكثير من الصحفيين أثناء نقل الأحداث الإرهابية  و الانتهاكات التي يقوم بها الإسرائيليين ضد الشعب الفلسطيني .

سياسة تهجير الفلسطينيين

و حينها كان التهجير الذي حدث في النكبة بمثابة  نشاط عدائي للأيدلوجيا العنصرية، و مما لا شك فيه أن الإسرائيليين كان هدفهم إخراج شعب فلسطين من أرضهم كمــا هو ثابت في عقيدتهم الصهيونية التي تنص على إخلاء السكان الأصليين  من ديارهم، للاستيطان اليهودي مكانهم .

انكار النكبة

على أية حال، يحاول الإسرائيليين إنكار النكبة، لكن كيف ينكرونها و هي حاضرة في الرواية الشفهية و الذاكرة الجمعية للأجيال التي عايشتها، و إن كثيراً من الشباب  يبحثون عن معرفة تاريخ المدن التي هم منها، و كانت الرواية الصهيونية تقول : " أرض بلا شعي لشعب بلا أرض " ، و تزعم بخروج الفلسطينيين من التاريخ و الجغرافيا، فيحاول الإسرائيلي التصدي للرواية الفلسطينية من خلال المنع من إحياء ذكرى النكبة و تجنيد الأقلام التي تكتب لمصلحتهم ضد الرواية الفلسطينية أملاً في تماسك الرواية الفلسطينية .

حق العودة

جاء القرار 194 متضمناً حق عودة اللاجئين إلى أراضيهم، و هو حق تاريخي و شرعي و ينضوي على حق الفلسطيني في تحقيق مصيره، و حق الشعب الفلسطيني في أن تكون له دولة فلسطينية عاصمتها القدس الشريف ضمن ضوابط إنسانية .

الإعلام الإسرائيلي

و من هنا يعمد الإعلام الإسرائيلي بكتابة مقالات مشوهة تصف تاريخ فلسطين بشكل صهيوني بحت، و استبعاد النكبة دون أدني مسئولية حتى يصلوا إلى مساعيهم و نيل الشرعية من خلال خطابهم و طمس الخطاب الفلسطيني عن طريق كتابة التاريخ المزيف للحقائق، إذ ارتكزت الرواية الصهيونية على إنكار النكبة و التعامل معها كابتداع و تزوير للتاريخ، و أيضاً التعامل معها كحدث مأساوي مستمر حتى يومنا هذا، و أن ذكرى النكبة تهديد متواصل لنزع الشرعية و الحق منهم، و الإعلام الصهيوني ينكر و يتنكر للنكبة بناء على أيدلوجيات سياسية و البعض الآخر منهم على أساس أسباب استراتيجية أو دبلوماسية .

و من هنا جاء الإعلام الإسرائيلي لابتكار الروايات و صياغتها للتأكيد للإعلام الغربي أن النكبة ضرب من ضروب " اللاسامية ، و أن عودة اليهود إلى فلسطين و ارتباطهم بها يعتبر جزء من عقيدتهم الدينية، و أنها رواية المنتصر .

و لتثبت الرواية القائلة بأنهم دخلوا في حرب ضد الاحتلال البريطاني و العربي، فكانوا يفوقوهم في العدد و العدة و كان الانتصار لهم، و بالتالي فإن الفلسطينيين غادروا لأن القادة العرب المنخرطين في الحرب طلبوا منهم ذلك مؤقتاً غاية أن تنتهي الحرب، و من ثم يرجعوا إلى بلادهم بعد تحقيق النصر .

الرواية الإسرائيلية

من بديهيات الأمور أن تنشأ رواية فلسطينية تفصيلية عن الصراع الوطني و القومي مناهضة للرواية الإسرائيلية، بناء على شواهد حقيقية ثابتة ؛ و من المفيد أن كل ما سبق لا يطرح قضية عودة اللاجئين، و بعد قيام دولة إسرائيل جاءت الرواية الرسمية ترسل صورة مثالية لأهداف تسويق الدولة الجديدة لدى يهود العالم ، و هكذا تم طمس الحقائق التاريخية بدون أي شعور بالمسئولية، و كل هذا يصب في خدمة المصالح الصهيونية، و من أبرز الروايات الإسرائيلية في النكبة، أنهم عملوا على تحييد كل ما هو شاذ و تشويه التاريخ، و لقد سميت هذه الروايات بالأساطير الصهيونية و اعتبروها وسيلة لتحقيق نبوءة ربانية، فكان واجباً وطنيا ًو دينياً، لذلك لا ترى الرواية الصهيونية مكاناً لغير اليهود و طرد الأغيار منها .

و لهذا السبب دمر الصهاينة أكثر من 400 قرية فلسطينية وقت النكبة، حتى تترسخ القيم الصهيونية العنصرية المبنية على أسطورة " شعب الله المختار" و سياسة احتقار الفلسطينيين، فجاء المؤرخون الجدد ليؤكدوا على الرواية الفلسطينية و لو حتى بطرق غير مباشرة .

الصهيونية هي حركة كولونيالية

يؤكد المؤرخون العرب أن الصهيونية هي حركة كولونيالية استعمارية و أن عملية الهجرة الصهيونية إلى فلسطين هي إقرار فعلي و عملي  لأسس الاستعمار، و أن حرب 1948 هي جزء من عمليات التطهير العرقي للسكان الأصليين و إحلال المهاجرين مكانهم و على أرضهم؛ و قد أنتج المؤرخون الصهاينة روايات و كأنها صحيحة  حسب الفكر الثقافي الإسرائيلي العام إضافة لذلك عملوا على تمجيد قادة إسرائيليين نفذوا مجازر ضد الفلســطينيين،و جرت تكتيكات و سيولوجيا الصراع من أجل تحقيق الغاية .

ومن جهة أخرى أكد مؤرخون إسرائيليين شباب أرادوا أن يكتبوا سيرورة الوعي التاريخي لدولتهم العبرية والهدف من ذلك تغيير الذهنية والتصورات الإسرائيلية المعاصرة التي  تقود إلى ولادة دولة إسرائيلية، وذلك عن طريق التضليل الإعلامي الرسمي لاسيما فيما يتعلق بالعنف الذي يمارسونه ضد الشعب الفلسطيني م (النكبة الثقافية لتاريخ فلسطين )

وإذا تحدثنا عن النكبة الثقافية لتاريخ النهب والسرقة، والبيع لتوضيح استراتيجيات وآليات الإخفاء والتزوير وكثير من الأكاذيب والمغالطات التd ذكرتها الموسوعة اليهودية بعد النكبة؛ حيث يريدون إضلال المفاهيم الفكرية والعقائدية والسياسية للشعب الفلسطيني، ومن هنا فقد ظهر الكُتاب بكثرة بعد النكبة مباشرة، وذلك بسبب سيطرة الإمبريالية الغربية على مختلف الأفكار والآليات. وكل هذا أنشأ لدى الفلسطيني الحاجة الماسة إلى المعلومات المكتوبة، حيث أنهم جمعوا  15,000 كتاب في فرع لبيت الكتب القومي والجامعي، ومن ثم أعيرت الكتب للمكتبة الوطنية إعارة دائمة رغم أن الاحتلال قام بنهب الوثائق والمخطوطات والكتب حتى يضلل العالم؛ فقد نظر الصهاينة للفلسطيني نظرة إنكار لوجود فلسطين كأصلانيين ومن مظاهر المحو الثقافي بعد النكبة، محو مادي ومعنوي وتراثي وتاريخي والآثار  والعمران وهذا منهجهم من أجل إنشاء كيان سياسي على حساب الجغرافيا الفلسطينية. ولقد بُترت النهضة الفلسطينية مع الهزات التي خلفتها النكبة؛ إذ نجم عنها فقدان مجموعات كتب وقصص خاصة وعامة  وذهاب القصص مع ذهاب الناس الذين حملوا معهم الحقيقة في الذاكرة. وفي خضم تلك الأحداث قضت عمليات النهب والسرقة أثناء حرب النكبة وما بعدها على قسم كبير من الذاكرة الجمعية الفلسطينية.

مظاهر المحو والإنشاء

ظهر الوجود اليهودي من خلال  قيام الحركة الصهيونية السياسية الجغرافية  على الأرض الفلسطينية بعد استكمال عمليات المحو الفكري والثقافي للأصلاني، وكل ما حدث للكتب كان بمثابة خطوات، ومراحل للمحو والإنشاء وتحويل ذكرى النكبة إلى ذاكرة فلكورية عديمة المدلولات السياسية أو القانونية، حتى كانت تجرد الفلسطيني وتمنع العالم من رؤيته كضحية لسياساتها. وقد تنصل اليهود من أي ذنب يتعلق بالنكبة، لأن  أي مسؤولية سوف توقعهم وتعزز المطالبة بحق العودة للاجئين العرب إلى بلادهم.

سيتحقق الحلم

لهذا كله، لابد من وقفة جادة أمام الانتهاكات التي تمارس ضد الشعب الفلسطيني والعمل على مساندة تقرير المصير، لأن فلسطين من بحرها إلى نهرها وبكل مدنها وضواحيها المحتلة تعيش فينا وبنا، وتعشعش في قلوبنا وأرواحنا، حب فلسطين هو حب سرمدي خالد في قلوب كل فلسطيني يحب الوطن، وكيف لا وهي الأراضي المقدسة والمباركة حتما يومًا سنعود ويتحقق الحلم مهما كان الليل طويلا، فلابد من بزوغ فجر الحرية والنصر؛ لأن الاحتلال إلى زوال مهما طمسوا صوت الحقيقة التي تفضحهم، وسوف نعود قريبا وتعود فلسطين التاريخية. ن أجل إقامة دولة إسرائيلية بأي ثمن .

 

 

تفاصيل
الصحفي و الكاتب الكبير .. أسامة الألفي

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 22 إبريل 2024 - شخصية العدد

أسامة الألفي
مفكر عروبي شامل
من طفل مصاب بإعاقة ، إلى رمز من رموز الثقافة العربية و مفكر عروبي شامل

⁕ أسامة الألفي " محمد أسامة " عمر أحــمد الألفي. ° من مواليد نوفمبر 1949 ، ليسانس آداب قســم اللغة العربية وآدابها من كلية الآداب بجامعة عين شمس ° مساعد رئيس تحـــرير جريدة الأهرام وكاتب بالجريدة و معد صفـــحة "سماء عربية" الثــقافية الأدبية بجريـدة "الزمان" . في سن التاسعة والنـصف من عمره وتحديدًا في 1/8/1959م وكان منقـولاً للصف الخامس الإبتدائي تعرض لــحادثة أسفــرت عن تدمير أعــصاب السمع وفقد كــامل الـسمع بكلتا الأذنين ومنذ ذلك التاريخ وحتى اليوم وهو يعتـمد على حاسة البصر وحــدها وكوّن محــصوله اللغوي عبر القراءة لكون معرفته باللــغة عبر السماع توقــفت عنــد الحادثة ° وبتوفيق من الله تمـكن من إكــمال تعليمـه، و تعلم اللغات الأجنبية عبر كتابة النطق العربي للكلمة مشكولاً ووضع أصابعه على حنجرة الوالد ومدرس اللغة الأجنبية من أجل الإحساس بذبذبة الكلمة وتعلم كيفية نطقها، وحين تخرج في قسم اللغة العربية حل ثامنًا على دفعته بالقسم الذي بلغ نحو300 طالب وطالبة. يجيد الإنجليزية، ويلم قليلاً بالفرنسية والفارسية. ⁕ عضو في : - • اتحاد كتّاب مصر. • اتحاد الصحفيين العالمي. • اتحاد الصحفيين العرب. • نقابة الصحفيين المصرية. • الاتحاد العربي للإعلام الإلكتروني. • التجمع الشعبي العربي ( نائب أول رئيس التجمع ورئيس فرع مصر). • صالون غازي الثقافي العربي ( نائب رئيس مجلس الإدارة سابقًا ). • رابطة الأدب الإسلامي العالمية. • رابطة الأدب الحديث بالقاهرة. • جماعة أبوللو الشعرية الجديدة. • جماعة الوسطية الأدبية. • نقابة الأشراف المصرية.

تفاصيل
الطوفان و نبوءة زوال إسرائيل

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 22 إبريل 2024 - شخصية العدد

أسامة الألفي
كاتب و صحفي نائب رئيس تحرير جريدة الأهرام السابق . رئيس فرع التجمع الشعبي العربي

⁕ إعلان الكيان العنصري 7 أكتوبر ذكرى هجوم حماس يوم حداد وطني، هو اعتراف بأن المقاومة أنهكت دويلته وجعلتها في أسوأ أحوالها، وفقدت بعمليتها الجريئة مجتمعها الهش، مشعلة الخلافات بين أفراده ورموزه السياسية، خاصة بعدما كشف العدوان المستمر منذ 5 أشهر ونصف الشهر عجز جيش الاحتلال عن تحقيق أي هدف من أهدافه، وهو ما عبر عنه اللواء الصهيوني المتقاعد إسحاق بريك في مقالة بصحيفة معاريف: لقد خسرنا الحرب مع حماس، كما أننا نخسر حلفاءنا في العالم بمعدل مذهل. ونجاح المقاومة في التصدي لرابع أقوى جيش في العالم، أعاد لأذهان الصهاينة لعنة العقد الثامن، تلك النبوءة التوراتية التي تثير رعبهم، فالدولتان اليهوديتان السابقتان مملكة داود وسليمان، ومملكة الحشمونائيم، اللتان أشار القرآن الكريم إليهما فى قوله تعالى: «وَقَضَيْنَا إِلَىَ بَنِى إِسْرَائِيلَ فِي الْكِتَابِ لَتُفْسِدُنّ فِي الأرْضِ مَرّتَيْنِ وَلَتَعْلُنّ عُلُوًّا كَبِيرًا»، لم تستمر أي منهما أكثر من 80 عامًا، ولأن دويلتهم الثالثة القائمة حاليًا في فلسطين المحتلة شارفت عامها الثمانين، يتملك الصهاينة الرعب من تحقق النبوءة وزوالها، وهو ما استغله نتنياهو لتخويفهم بالإشارة إلى مملكة الحشمونائيم البائدة، مؤكدًا سعيه لتبلغ إسرائيل عامها المائة، وكان إيهود باراك رئيس وزراء إسرائيل الأسبق قد سبقه قبل عامين في حديث مع صحيفة يديعوت أحرونوت في الإعراب عن قلقه من قرب زوال إسرائيل قبل إكمال عقدها الثامن، ملمحًا إلى أن التاريخ اليهودي لم يشهد عمران دولة يهودية أكثر من 80 عامًا، كما أكد المؤرخ الإسرائيلي بيني موريس أن الزمن في مصلحة الفلسطينيين، مشيرًا لحتمية انتصارهم وزوال الكيان الغاصب. تتبقى الإشارة لمفارقة لغوية للنبوءات كشفها المؤرخ الفلسطيني عدنان أبو تبانة في حديث إعلامي قال فيه إن عمر الدولة العبرية في نبوءات التوراة 76 عامًا فقط، وفقًا لما ورد في النصوص القديمة لحاخامات اليهود الأرثوذكس، وأن آخر زعيم لها هو «عطاء الله، والذى يعنى بالعبرية نيتانياهو! * المقالة تم نشره في الأهرام المصرية ، الجمعة 12 من رمضان 1445 هــ 22 مارس 2024 السنة 148 العدد 50145.

تفاصيل
أهلاً و سهلاً الوحدة العربية

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 23 مايو 2024 -

منذ كليب ملك العرب ، و جساس ابن عمه الغدار الطاعن في الظهر ، و الأمة العربية تسعى للاتفاق و الاتحاد ..، لكن البسوس تستمر في وأد أي سبيل لهذه الوحدة ..

و حماقات سالم أبو ليلى المهلهل زير النساء المبعثر تستمر في إيقاد نيران الحروب ..

و يستمر في بث أشعار ثارات كليب التي لم تتحقق .. ، ثم يأتي أمل دنقل ليقول في قصيدته المشهورة :

لا تصالحْ!
..ولو منحوك الذهب
أترى حين أفقأ عينيك
ثم أثبت جوهرتين مكانهما..
هل ترى..؟
هي أشياء لا تشترى..:
ذكريات الطفولة بين أخيك وبينك،
حسُّكما فجأةً بالرجولةِ،
هذا الحياء الذي يكبت الشوق.. حين تعانقُهُ،
الصمتُ مبتسمين لتأنيب أمكما.. وكأنكما
ما تزالان طفلين!
تلك الطمأنينة الأبدية بينكما:
أنَّ سيفانِ سيفَكَ..
صوتانِ صوتَكَ
أنك إن متَّ:
للبيت ربٌّ
وللطفل أبْ
هل يصير دمي بين عينيك ماءً؟
أتنسى ردائي الملطَّخَ بالدماء..
تلبس فوق دمائي ثيابًا مطرَّزَةً بالقصب؟
إنها الحربُ!
قد تثقل القلبَ..
لكن خلفك عار العرب
لا تصالحْ..
ولا تتوخَّ الهرب!

فهل كان أمل دنقل يقصد بكراً و تغلب ، أم أنع يقصد أبناء يعرب و أبناء يعبر .. ؟!

الله تعالى يقول : (واعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا )، لكننا للأسف لم ننفذ تعليمات ربنا أبدا و مضينا نقع في فخ البسوس باستمرار ..

 

عشتم وعاشت العروبة

تفاصيل
طرح أسئلة فلسفية بريئة .. في مناهج و برمجيات الحكمة و الطاقة الحيوية

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 23 مايو 2024 -

طرح أسئلة فلسفية بريئة .. في مناهج و برمجيات الحكمة و الطاقة الحيوية
طرح أسئلة فلسفية بريئة .. في مناهج و برمجيات الحكمة و الطاقة الحيوية

  • وهنا على المتأمل لـ سبل تحصيل الحكمة في الآيات السابقة.. أن يدرك أنها قد تعني : قدرة أن يتم تعلمها والإيتاء بها معانٍ يتم استقاؤها و -أيضا- تعلمها والإيتاء بها.. كنتاج فكري ملموس : ينزل.. ويوحى.. ويتلى.. ويتعلم.. ويؤتى به.. وأنها في كل ذلك يدعى بها.. ويجاء بها.. والمتأمل -أيضا- لآيات الحكمة.. يجد ارتباطا كبيرا بين " الكتاب " الموحى من عند الله سبحانه -جل وتعالى شأنه وتدبيره-.. وبين الحكمة.. وإن كان يفصل بينهما دائما الواو.. وهي تعني المغايرة.. و إن لم تنفي الارتباط بينهما : ففي محل الارتباط : نجد أن الحكمة هي نتاج وخلاصة وعصارة النظر المعتبر في الكتاب.. فتعلم الكتاب يجلب الحكمة .
  • وفي محل المغايرة : فإنها تعني أنها شيء مختلف عن الكتب السماوية التي أوحى الله بها إلى رسله.. وأنها شيء يشبه السُنن والسيرة عند النبي      صلى الله عليه وآله وصحبه الأخيار وسلم-.. أو ما يثبت ـ مثلا ـ من المرويات -الحقيقية- عن سيدنا عيسى -عليه سلام الله-.. مما جمعه أتباعه من أقواله وسيرته وأفعاله.. و وضعوه فيما صاروا يسمونه بالإنجيل -أيضا- . والمتأمل في عمق آيات الحكمة.. يجد أن التزكية تسبقها أحيانا.. وأحيانا أخرى تتلوها.. أي أن التزكية هي للحكمة بمثابة البيئة التي تحيط بها.. فكلما تزكت النفس وزكت ازدادت حكمة.. وكلما ازدادت الحكمة زكت النفس وتزكَّت.. أو هكذا ينبغي.. وكأن الحكمة بعد كل ذلك إذاً هي : الميزان العقلي المستمد من الكتب والرسالات.. فيجعل الإنسان قادرًا على الحكم المنضبط على الأمور.. وهي القدرة على إدراك السنن التي أحكم الله بها.. وحكم في الأنفس والآفاق.. وهي القدرة على إدراك العاقبة و المآل.. والتي تدفع الإنسان إلى فعل الإيمان والخير.. وهي ما ينتج عن كل ذلك من معانٍ في النفس والعقل والفؤاد ينطق بها اللسان.. وتجري بها الأقلام في نتاج فكري روحي معمَّق ملموس .
  •  و سيبقى " السؤال البريء " مستمرا معنا -بقدرة المولى-.. في " سادسا ".. من هذه السلسلة : " هل تَعلَيِمْ مناهج وبرمجيات الحكمة لأجيالنا.. تكليف.. أيها المؤمنين ؟!!! "..
  • مع خالص ودي    .

 

  • فاصلة :

أركُن إلى السيف وأجعل حده حكماً

                    فلـــيس كـالسيف للحـــق الذي هُضما

وطـــــالب الحق تكفيه جحــــــــافله

                    لا يرتجـــي حقـــــه من غاصبٍ كُـرماً

الحــــق بالســــِّيف قــــول صـــادق أبداً

                    و مــــا عــــداه هُــــراء يــــورث الــندما

اضـــــــــرب فــــتانا فديـــــــتك مـــــا

                    قالــــت أوائلنــــا أن ضعيفا نال ما حُرما

تحدي - متواضع - لكل شعراء المشهد العربي المعاصر الجهابذة.. من القائل.. مع ودي ؟!!!



 

تفاصيل
الصراع بين الأطراف المتنافسة وأثره في إثارة أطماع القوى الخارجية اليمن في التاريخ الحديث أنموذجاً

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 23 مايو 2024 -

د. رياض محمد الصفواني
كاتب و أكاديمي . اليمن

قبل الولوج في الموضوع يجدر التنويه إلى أن الفترة الزمنية التي نتصدى هنا للكتابة عن وقائعها التاريخية تعد طويلة، و بعض أحداثها متداخلة متشابكة،  بل و شائكة في الآن ذاته، فهي تشتمل على معظم أطوار و وقائع و تاريخ اليمن الحديث، منذ انضواء اليمن تحت لواء الحكم العثماني عام 1538م ، و حتى ثلاثينات القرن العشرين  . و من ثم يصعب و الحال كذلك تغطية تفاصيل تلك الفترة كاملة في مقالة أو حلقة سردية واحدة، إذ أن الأمر يتطلب سلسلة حلقات متصلة موضوعاً و زمناً، لذلك سأحاول أن أجعل التركيز على أبرز المحطات التاريخية ذات العلاقة المباشرة بالموضوع، لا سيما أني أكتب من الذاكرة، بحكم

تخصصي في تاريخ اليمن الحديث و المعاصر، و الهدف من هذه التناولة في واقع الأمر هو وضع القارئ في ملامح صورة ما كانت عليه أوضاع اليمن و على وجه الخصوص الأوضاع السياسية، كمقاربة تاريخية لا ترقى إلى الحقيقة الكاملة أو المطلقة بالضرورة، و كخلفية لما آلت إليه أحوال اليمن بعد ذلك و حتى اليوم ؛ و الموضوع ينقسم إلى المحاور التالية :   

1. الصراع  بين آل شرف الدين و الطاهريين و أثره في إثارة أطماع قوى المماليك و العثمانيين في اليمن .

2. الصراع  بين آل شرف الدين و أثره في إثارة أطماع القوى العثمانية .

3. الصراع بين الأطراف السياسية في الأجزاء الجنوبية و الشرقية من اليمن و أثره في إثارة أطماع القوى البريطانية .

4. الصراع بين آل القاسم و أثره في إثارة أطماع القوى   العثمانية 1849،1872 م .

5. الصراع بين أشراف المخلاف السليماني ثم بين الأدارسة و الإمام يحي و أثره في إثارة أطماع القوى الوهابية و محمد علي باشا و آل سعود .

أولاً : الصراع  بين آل شرف الدين و الطاهريين و أثره في إثارة أطماع قوى المماليك و العثمانيين في اليمن .

مثلت بعض مناطق المرتفعات  الشمالية و الشمالية الغربية من اليمن المجال الجغرافي و المعقل المذهبي (الزيدي) و السياسي لآل شرف الدين يحي، كقوة طامحة في الحكم، و بخاصة مناطق ثُلا و كوكبان و ملحان و حفاش و أجزاء من حجة، في مقابل سلاطين" بنو طاهر بن معوضة تاج الدين"  التي مثلت بعض  أجزاء المناطق  الوســـــطى من الهضـــبة

الشمالية و بعــــض المنخفضات السهلية حتى

عدن  مجالهم الجغرافي، و قد حكم العلاقات بين الطرفين منطق القوة و التغلب،فكانت الصدامات العسكرية سجالاً بينهما، و هو الصدام المبني على قاعدة احتكار التفوذ السياسي ذي العمق الاقتصادي و محاولة توسيع رقعته الجغرافية و البشرية، فكانت عدن الميناء الاقتصادي المهم هي محور ذلك الصراع، في الوقت الذي تبرز فيه أطماع البرتغاليين، و تصل قطع من سفن أساطيلهم العسكرية إلى موانئ جنوب البحر الأحمر و المحيط الهندي، في محاولات يائسة لإيجاد موطئ قدم لهم في عدن و الشحر و جزيرة سقطرى و حتى ساحل عمان، و إطباق الخناق على المنطقة و ربطها بأطماعهم في شبه القارة الهندية، حيث مصدر انتاج التوابل؛ تلك الأطماع التي أسال لعابها احتدام الصراع بين الطاهريين و آل شرف الدين، و إن لم يتمكن البرتغاليون من تحقيقها بفضل المقاومة التي أبداها اليمنيون ممثلة بالطاهريين في عدن بالتعاون مع قوة سلاطين الدولة الكثيرية في ميناء الشحر، بمساندة من البحرية المملوكية ثم العثمانية لاحقاً . 

و كان أبرز شاهد على احتدام الصراع بين آل شرف الدين و الطاهريين قد تمثل في تأليب الإمام شرف الدين الأمير " حسين الكردي " قائد الحملة   المملوكية  الموجهة ضد البرتغاليين على السلطان عامر بن عبد الوهاب الطاهري، بذريعة تواطئه مع البرتغاليين لاحتلال السواحل اليمنية ، الأمر الذي لاقى صدى لدى الأمير الكردي، لا سيما بعد أن رفض السلطان عامر بن عبد الوهاب تلبية طلب الـمماليك في توفير الـمال و الـمؤن للحملة عند مرورها بالـموانئ اليمنية الجنوبية الخاضعة للطاهريين ، و ذلك لخشيته من أن تصبح جزية سنوية يقدمها للماليك، فتمكن الـمماليك بعد معارك مع القوات الطاهرية من قتل السلطان عامر بن عبد الوهاب في صنعاء عام 1517م، و الاستيلاء على صنعاء و سائر مناطق نفوذ الطاهريين، و لم تطل مدة احتفاظ المماليك بصنعاء و غيرها من الـمناطق التي استولوا عليها، إذ لم يلبث أن سيطر عليها الإمام شرف الدين و أولاده المطهر و علي باتفاق جرى بينهم و بين الـمماليك، بعد أن ضعف نفوذ الـمماليك، نتيجة لسقوط دولتهم في مصر و الشام في أيدي العثمانيين عام 1518م، و بقيت الصراعات بين بقايا الطاهريين و آل شرف الدين مشتعلة بعدئذٍ و كان من أبرز شواهدها مجدداً إيغار الإمام شرف الدين صدر " سليمان باشا الخادم " قائد الحملة العثمانية ضد البرتغاليين في البحر الأحمر  على الأمير " عامر بن داود الطاهري" بالذريعة   السابقة ذاتها، و هي اتفاقه سراً مع البرتغاليين على تسليمهم عدن، نتج عن هذه الوشاية إعدام القائد العثماني للأمير عامر بن داود، و استيلائه على عدن، و كان عامر بن داود قبل ذلك قد حاول تأليب القائد العثماني على الإمام شرف الدين للتخلص من عداوته، واصفاً الإمام شرف الدين و أبنائه بتماديهم في الطغيان و إيغالهم في سفك الدماء، استناداً على الحملة التي جردها المطهر بن شرف الدين ضد من بقي من قوات الطاهريين في رداع و عدن و تعز و إب، و التي قتل فيها أعداداً كثيرة منهم، و بعد مقتل عامر بن داود آخر حكام بني طاهر، تحكم العثمانيون و آل شرف الدين بالمشهدين السياسي و الجغرافي و اشترك الطرفان في صناعة الأحداث و رسم خارطتها على الأرض، لا سيما في المناطق الشمالية الداخلية .  

ثانياً : الصراع  بين آل شرف الدين و أثره في إثارة أطماع القوى العثمانية .

تأسس الصراع بين آل شـــرف الدين الذين مدو

 

سيطرتهم إلى الـمناطق الجنوبية و قاعدتها مدينة تعز ، على إثر اضمحلال قوة كل من المماليك و بقايا الطاهريين هناك ، و كان ذلك على قاعدتين رئيستين :

  1. إسناد الإمام شرف الدين ولاية العهد لابنه الثاني " علي " دون ابنه الأكبر المطهر، بحجة أن علياً أكثر علماً و أفضل خلفاً من المطهر ، و لأن المطهر لا تتوفر فيه شروط الإمامة و منها شرط سلامة الجسد، فقد كان لديه عرج في قدمه، على الرغم من أن النظرية "الزيدية" لا تقر فكرة ولاية العهد، مما أوغر صدر المطهر على أخيه علي، و أذكى  بينهما نار العداء و المواجهات .
  2. تقسيم الإمام شرف الدين ممتلكاته بين أولاده كإقطاعات عام 1541م، بحجة كبر سنه و اعتلال صحته، الأمر الذي أثار روح التنافس و التباغض بين الإخوة على السيطرة و النفوذ.

و هذان الأساسان أفضيا بالمحصلة إلى تأجيج الصراع على السلطة بين المطهر و أبيه و إخوته من ناحية، و بين الإخوة من ناحية ثانية، ثم بين أولاد المطهر بعد وفاته من ناحية ثالثة.

مكن هذا الصراع و الانقسام داخل البيت الزيدي العثمانيين من مد سيطرتهم من السواحل الممتدة شرقاً إلى المرتفعات الشمالية الداخلية، لا سيما بعد أن لجأ المطهر إلى القوات العثمانية ليستقوي بها على أبيه بعد أن انشق عنه، و ليتمكن بمساعدتها من الاستيلاء على السلطة، ظاناً كما يظهر أن مساعدة العثمانيين له لن يكون ثمنها السيطرة على كافة أجزاء البلاد و التمكين للسلطنة العثمانية فيها، و أنه بعد استحواذه على مقاليد الحكم سيعمل على مقاليد الحكم سيعمل على تنظيم صفوفه و دحر العثمانيين من مناطق نفوذه، و هو ما لم يتحقق آنذاك .

فقد أثار الصراع بين آل شرف الدين أطماع القوات العثمانية في التوغل في المناطق الداخلية ، و عملت تلك القوات على تدعيم سيطرتها، بعد أن أضعفت جبهة المقاومة الزيدية التي عانت أصلاً من التفتيت الداخلي بعد وفاة المطهر و صراع أولاده على السلطة .

ثالثاً: الصراع  بين الأطراف السياسية في الأجزاء الجنوبية و الشرقية من اليمن و أثره في إثارة أطماع القوى البريطانية .

تشكلت في الأجزاء الجنوبية و الشرقية من اليمن منذ أمد بعيد ـ عدا مدينة عدن ـ العديد من الكيانات السياسية القبلية، و صارت شبه مستقلة عن بعضها البعض بمرور الزمن، ممثلة بقبائل : العبدلي و الفضلي و العوذلي و الحوشبي و الصبيحي و العقربي و يافع و الأميري و الهبيلي و الرصّاص و الكثيري و الواحدي و القعيطي و الكسادي و آل بريك و العمودي، انضوت معظم تلك الكيانات و بخاصة تلك المجاورة لعدن في إطار الدولة القاسمية عند نشوئها في عهد الإمامين المؤيد محمد بن القاسم ت 1644 م  و المتوكل إسماعيل ت 1676 م و الأئمة من بعدهما، و رغم محاولات تلك الكيانات خلع طاعة الإمامة القاسمية و جهود الأخيرة لإخضاعها أكثر من مرة في عهد كل من المتوكل إسماعيل و المهدي محمد بن أحمد صاحب المواهب، إلا أن خروجها النهائي عن السلطة القاسمية تم في عهد الإمام المنصور الحسين بن القاسم 1717ـ1728 م استكمالاً لبدايات خروجها في فترة حكم الإمام المؤيد محمد بن إسماعيل 1681ـ1686م الذي اتسمت سياسته العامة بالضعف، و تحول أمراء آل القاسم إلى مراكز قوى مستبدة بما تحت أيديها من البلاد دون الرجوع إليه، مستغلة تلك الكيانات انشغال الأئمة بتسوية صراعاتهم البينية على السلطة .

و لم تكن العلاقات بين بعضها البعض في حالة من السلم دائماً، فقد تخللتها جولات من التنافس على النفوذ و السيطرة، فضلاً عن الصراع على السلطة داخل الأسر الحاكمة نفسها، و استمرت الخلافات تعصف ببعضها بعضاً و بخاصة في كبريات مدن حضرموت " الشحر و شبام و سيئون و تريم" في عهد السلطنة الكثيرية ـ على سبيل المثال ـ و التي شهد عهدها الذي امتد إلى الاستقلال في نوفمبر 1967م، اضطرابات و صراعات كثيرة انعكست تأثيراتها بنسب متفاوتة على عدم استقرار الأوضاع الداخلية لتلك الكيانات و تركت أثراً في تسهيل مهمة القوات البريطانية لإحكام قبضتها على مدينة عدن عام 1839م ، و ربط سيطرتها على المدينة بمعاهدات حماية و استشارة مع تلك الكيانات، أفقدتها شخصيتها المستقلة و عززت سيطرتها عليها في غضون ذلك باتباع سياسة " فرق تسد " ، تلك السياسة التي استمرت باستمرار توتر العلاقات بين تلك الكيانات " المحميات " كما أن انقسام الصف النخبوي العدني خلال ـ خمسينيات القرن الماضي ـ على الأقل ، و انضوائه داخل أطر ضيقة، بين جعل عدن هوية مستقلة عن بقية الكيانات عدن للعدنيين، ثم هندسة الاحتلال لمشروع اتحاد إمارات الجنوب العربي 1959م  ، هذا الكيان الذي يهدف إلى فصل كيانات الداخل اليمني الجنوبي عن عدن، و ما تمخض عن هذه الأطر من تكريس للتجزئة، ناهيك عن الصراع بين الجبهة القومية و جبهة التحرير في نوفمبر 67م ، كل ذلك غذى مشروعات القوى الاستعمارية التفتيتية   في جنوب اليمن، و هو ما يعطينا صورة عن القابلية الداخلية للتشظي آنذاك، في سياق هويات صغيرة تساعد على ترسيخ أطماع القوى الخارجية، و إن اتخذت تلك الأطماع مدى زمني محدد .  

رابعاً : الصراع  بين آل القاسم و أثره في إثارة أطماع القوى العثمانية 1849م ، 1872م .

شهدت أجزاء البلاد الخاضعة للإمامة القاسمية الكثير من الاضطرابات الناتجة عن تنافس آل القاسم و صراعاتهم على السلطة، و قد اشتد الصراع في فترة حكم الأئمة الضعاف منذ الإمام المنصور علي الثاني بن المهدي عبد الله خلال الفترة من ثلاثينات القرن التاسع عشر و حتى عودة الحكم العثماني للبلاد 1872م ، و بإلقاء نظرة سريعة على خارطة الصراعات السياسية و الجغرافية بين آل القاسم يتبين لنا الآتي :

الإمام غالب بن محمد بن يحي في بعض الأجزاء الشمالية الغربية المطلة على تهامة، محمد بن عبد الله الوزير في مرتفعات بلاد آنس، المحسن بن أحمد الشهاري في كُحلان من نواحي حجة، حسين بن أحمد الهادي في بلاد الطويلة شمالي غرب صنعاء، ثم المنصور بن هاشم الويسي، و المنصور محمد بن عبد الله الوزير، و المؤيد العباس بن القاسم بن محمد في صنعاء و بعض نواحيها ..، أفضى هذا التنافس و الصراع بالمحصلة إلى تمزيق البلاد، و فقد معه الأمن، و فشت أعمال السلب و النهب و القتل و التقطع من جانب بعض القبائل، مما حدا بأهل صنعاء إلى تنصيب الشيخ محسن مُعيض و الحاج أحمد الحيمي كبار رؤساء الحارات حكاماً للمدينة فقام حكمهما على التنكيل بالأهالي، و بخاصة التجار و الحرفيين الذين فرضوا عليهم إتاوات باهضة، جعلتهم في حالة رفض و مواجهة لها، أثارت هذه الحالة أطماع القادة العثمانيين في بعض نواحي تهامة ـ التي استقر مقامهم فيها منذ 1849م بعد استنجاد الشريف حسين بن علي حيدر بهم لدعمه ضد منافسيه و على إثر جلاء قوات محمد علي باشا عنها ـ و أخذوا يرقبون ما ستؤول إليه الأمـــور في صنعاء عقب

إخفاق محاولة سيطرتهم عليها عام ١٨٤٩م، بعد أن استدعاهم الإمام المتوكل محمد بن يحيى للاستقواء بهم ضد منافسيه، وقتله في نفس العام بتهمة الخيانة، فوجدوا الفرصة مواتية للتوجه إلى صنعاء، ولاسيما بعد أن راسلهم بعض وجهائها لإنقاذ البلاد وإقرار الأمن فيها، وفي مقدمتهم: علي بن المتوكل عبدالله وزيد بن أحمد الكبسي ومحمد بن يحيى حميد الدين وحسين جغمان وحسين الشامي ومحمد المطاع وآخرون. فتم للعثمانيين بقيادة المشير أحمد مختار باشا السيطرة على صنعاء، وانضوت البلاد مجدداً تحت السيادة العثمانية حتى عام ١٩١٨م، نهاية الحرب العالمية الأولى.

خامساً: الصراع بين أشراف المخلاف السليماني ثم بين الأدارسة والإمام يحيى وأثره في إثارة أطماع القوى الوهابية ومحمد علي باشا وآل سعود

اتخذت العلاقات بين أشراف مناطق ومدن المخلاف السليماني في تهامة (جيزان وصبيا وضمَد وعاصمتها أبوعريش) بعضهم البعض من ناحية، وبينهم وبين بعض الأئمة من ناحية ثانية طابع الصراع في معظم الفترة التاريخية الحديثة، وهو صراع تمحور حول السلطة والسيطرة، فقد كان أشراف المخلاف من الخواجيين والقطبيين وآل خيرات نواباً للإمامة القاسمية على بلادهم طوال عهدها، وما أن يتوفى أحد الأشراف حتى تنشب الصراعات بين أبنائه على السلطة، مما أغرى الأطراف الخارجية ممثلة بالحركة الوهابية في نجد بزعامة "محمد بن سعود" مؤسس الدولة السعودية الأولى (١٧٤٤ - ١٨١٨م) على مد نفوذها فيما يلي الحجاز جنوباً صوب عسير ومدن المخلاف السليماني، وفي أثناء الصراع بين آل القاسم بدءاً من الربع الأول من القرن التاسع عشر تحديداً حاول الأشراف الاستقلال بما تحت نفوذهم، ودب الصراع بين الشريف "حمود أبومسمار" وشريف عسير "عبدالوهاب أبونقطة"، وحاول كلا الطرفين التقدم صوب مناطق نفوذ الآخر، وتمكن أبونقطة بعد دخوله في الدعوة الوهابية من النزول من مرتفعات عسير صوب مدينة أبي عريش عاصمة المخلاف، واصطدم مع قوات الشريف أبي مسمار، الذي تقهقر إلى جنوب المخلاف، بسبب الفارق بينه وبين خصمه في العتاد والقوة، ولجأ أبومسمار إلى الإمام المنصور علي(ت١٨٠٩م) في صنعاء، طالباً منه الدعم العسكري، ولما لم يجد الدعم المطلوب دخل في طاعة الدعوة الوهابية، وتمكن بواسطتها من مواجهة عبدالوهاب أبو نقطة، والزحف على مدن جنوب المخلاف (حرض وميدي واللحية) حتى وصل إلى الحديدة، وتمّت له السيطرة عليها باسم الدولة السعودية الأولى، وحاول الإمام المتوكل أحمد بن المنصور علي (ت١٨١٥م) استرداد تلك المناطق من أبي مسمار فتم له ذلك جزئياً، ولم تلبث بعد زمن قصير أن دخلت تلك المناطق ضمن نفوذ "محمد علي باشا" والي مصر، الذي زحف بقواته من الحجاز لمطاردة فلول الوهابيين، وكبح تمرد قائده " تركجه بيلماز"، بعد أن قضى على الدولة السعودية الأولى عام ١٨١٨م وعاصمتها الدرعية، مستفيداً من صراع الأشراف، واضطراب أحوال المخلاف، وانكماش نفوذ الإمامة القاسمية، ولم تلبث قوات محمد علي أن انسحبت من المدن التهامية وتعز التي امتدت إليها سيطرتهم، وذلك بموجب مقررات مؤتمر لندن ١٨٤٠م، ثم تسليم تهامة للشريف "حسين بن علي حيدر" الذي دخل في صراع مع الأشراف، واستنجد بالعثمانيين الذين ساندوه لتثبيته في السلطة. وبعد أن ضعفت قبضة الأشراف على المخلاف بمرور الوقت وضعف نفوذهم، نتيجة للصراعات التي دبت في أوساطهم انتقل مركز الثقل السياسي في عسير والمخلاف السليماني إلى الأدارسة مطلع القرن العشرين، بزعامة "محمد بن علي الإدريسي"، الذي أسس إمارته، واستقر له الحكم فيها إلى أن توفى عام ١٩٢١م، وبعد وفاته دب الصراع بين ابنه "علي" الذي لم يكن جديراً بالحكم نظراً لصغر سنه، وبين عمه "الحسن" الذي آل إليه الحكم بعد ذلك، غير أن الحسن واجه العديد من الصعوبات الداخلية والخارجية، تمثلت في اضطراب أوضاع قبائل عسير، ومد انظار أشراف الحجاز وعبدالعزيز آل سعود على الإمارة الإدريسية، فضلاً عن مطالبات الإمام "يحيى حميد الدين" مؤسس المملكة المتوكلية اليمنية (١٩١٨ - ١٩٦٢م) بضم الإمارة لسلطته بصورة مباشرة، كونها جزءاً من أملاك دولته، مع رفض الإدريسي استمرار التبعية للعثمانيين، وبالتالي فقد وجد الحسن نفسه محاطاً بالأطماع من كل صوب، مع بروز الأطماع الإيطالية والبريطانية في المنطقة، ومحاولة إيطاليا السيطرة على مجموعة جزر "فَرَسَان" في جنوب البحر الأحمر، لاستخدامها كقاعدة عسكرية لحماية مستعمراتها في الساحل الشرقي الأفريقي (عصَب ومصوّع ودهْلك)، ومحاولات بريطانيا منعها من التوغل في جنوب البحر الأحمر - بوصفه بحيرة بريطانية - والسيطرة على جزره وموانئه الغربية، غير أن تطلعات عبدالعزيز آل سعود السياسية كانت أكثر بروزاً وحسما،ً فقد استغل عبدالعزيز ظروف الإمارة الداخلية والصعوبات التي واجهتها من الخارج وضغَط على الحسن الإدريسي لعقد معاهدة حماية معه عام ١٩٢٦م، وقد بدا أن الإدريسي يومها كان مضطراً لعقدها، ريثما يعيد تنظيم شؤون إمارته، لكن تلك المعاهدة ما لبثت أن تحولت إلى ضم للإمارة الإدريسية وإلحاقها بالدولة السعودية، فلجأ الإدريسي إلى الإمام يحيى عارضاً عليه أن يتسلم مقاليد الإمارة، غير أن تقاعس الإمام يحيى في حماية الأدارسة من عبدالعزيز آل سعود مكّن الأخير من إحكام قبضته عليها عام١٩٣٠م، وبسبب ذلك اندلعت الحرب بين الإمام يحيى وابن سعود، وانتهت باتفاق الطائف الشهير عام ١٩٣٤م. وهكذا رأينا كيف أن الصراع السياسي الداخلي بين الأطراف اليمنية قد أثار أطماع القوى الخارجية وسهل لها مهمة الاستيلاء على مركز البلاد وأطرافها، وهو أمر ما كان لي

 

حدث لولا ما أفرزه الصراع الداخلي من ضعف وانقسام وتشرذم. وما أشبه الليلة بالبارحة .

 

تفاصيل
ككل وبعض وقبل وبعد

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 23 مايو 2024 -

سكينة شجاع الدين
شاعرة و قاصة و ناقدة . اليمن

ككل صباح يؤدي مهمته دون كلل

كشمس لا تنأى عن الشروق لحظة من بزوغ يومها الجديد

كظواهر الطبيعة التي تدور على المحك لتلقن البشر درسا

في التجدد والهمة العاتية

كحافلة لم يكن لديها الكثير من الخيارات للوقوف الإجباري

كعاصفة لم تختر طريقة العبور

"كقشة قصمت ظهر البعير" رغم ثقله قبلها

كتلويحة مهاجر قبل لحظات الرحيل

كغصة خنقت العبرات المتهجدة

بين الحلق والمقل

كحدقة مورقة بغيث لا ينضب فيضانها

كلفحة ريح في يوم غارق بالعرق

كهمسة حطمت قيود البوح

في عتمة الروح

كرضيع ظل فمه لثم حلمة أمه فاشتاظ صراخه

كقاطرة اشتعل وقودها رغم القوانين الاحترازية

ككاتب عبرت في مداراته مجازات اللغة

كفرحة طفلة أكملت للتو مراسيم

حفل ميلادها

كبهجة مبتورة لغياب الأحبة

كساعي البريد يرسل ابتساماته مع كل دار يحط رسالة على مدخلها

كتائه قرر الضياع من نفسه علّ قلقه يسكن

كمجنون الحي يعدد أسماء رؤساء الدول دون أن يخطئ

في ترتيبهم الزمني

كراعي القطيع حين يشعر بشرود إحدى أغنامه رغم كثرتها

فيعيدها إليه بصفرة واحدة

كيتيم الحي حين يصر على زيارة قبر والده

ليذرف ما تبقى من شجن

على صدر اللغة

كحارس البن حين يردد أغنية

"واحارس البن بشراك موسم البن داني"

عند رؤيته بزوغ أول زهرة

على الشجرة

كصدر أمي الذي يظل مضطربا بلا توقف

عند نوبة التحسس

كجهاز الضغط الذي لا يفلح في رصد نبضي

رغم تعدد الهالات السواء تحت عينيّ

كعاقل الحارة الذي يصر

على تسجيل الأسماء

دون وصول الخدمات مرة تلو أخرى

كخبيرة التغذية التي تعاني من هشاشة في العظام فلا يستقيم الوزن في ميزانها

كنبوءة يزحف كل يوم جزء منها للتحقق

كملحد ينكر وجود الله

لكنه يطلب منه الشفاء العاجل لحبيبته

كدين جاء غريبا ويعود أدراجه

إلى تلك النقطة

كغريق يتخبط علّه ينفذ

من مقولة البحر غدار

كشاعر يكتب قوافيه بلا مراعاة لنصائح الخليل بن أحمد

كشهيد رسم ابتسامته العريضة لتكون آخر رصاصة

يصيب بها الأعداء

كأنفي الذي لا يتوقف عن النمو رغم ضيقه عند عمليتي الشهيق والزفير

كقلبي الذي أحذره على الدوام من الصدق

فيذبح عند أول منعطف

كل شرايينه

لينقذ رجل مسن من حادث مروع

اجتث قدميه

كإصرار أختي على مواصلة الحياة باستنفارها

المعهود رغم عجزها عن السير

كحلم جدتي الطويل بوصول الحق إلى أصحابه

مهما تنكروا لحدوثه المقربين

كخيبة عاشق شق قميصه

من قبل ليرصد

لحبيبته عدد الغزر التي دون فيها

قصائد الغزل بعينيها

ككل ما تبقى ولم أحصره

ككل ما تراجعت عن ذكره حفظا لمواثيق الصلح بين القلوب

ككل اضطراب يحدث لكل سكون ينعم بالراحة

نعيش ضجيجا لا ينتهي

وحزنا معتقا لا يخبو

وقلقا عارما يودي بأعصاب البوح

وشجنا لا يسعه البحر ليرتوي

من لهفته

وغضبا تتقاذف نيرانه

على جانبي الوجع

ليكمل لوحة لم يحن لرسام الفنون التشكيلية الالتفات إليها .

تفاصيل
ألا إنها جومسة يا عرب .. !! ( 4 )

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 23 مايو 2024 -

محمد شنيني بقش
شاعر و كاتب . اليمن

و خَرَّ البيان صَعِقا:

  .. لم تكد مكوناتي تحدد مواقعها و تتعرف على بعضها بأحشائي و تبصر شلوا من لساني المتناثر في كياني حتى خَرَّ البيان صَعِقا .. أخذته غيبوبة لم يكد يتحسس قدرات و إمكانيات الإفاقة منها حتى خَرَّ مغشيا عليه .. و فرَّ جفناه فزعين قبل أن يتهيئا للافترار بلطف، كانا يتوسمان أن يذهب عن عينيه الروع و يوفر لهما ما يكفي من الأمان للبدء في عملية التأقلم مع ذلكم الضوء الذي كان المؤمل أن يتسلل إليهما من بين جفنيه رويدا رويدا إنها تلك ( لحوم الـعلماء مسمومة)  الجملة التي ذكرها ذلكم المُفَهْفِف في سياق تلاوته لما أسماه حكما شرعيا و .. كما ذكر آنفا إنه و من حوله علماء .. نعم علماء و .. و .. هناك أيضا علماء .. نعم علماء غير أن هؤلاء يرون أولئك على ضلال و أولئك لا يرون هؤلاء على هدى حاولت التأمل و التفحص عسى أن أبصر شيئا يقود لمعرفة أي الفريقين أهدى كلهم يحفظ كتاب الله الكريم و أحكامه و كلهم يقرأ 17 مرة يوميا في الصلاة المكتوبة ( اهدنا الصراط المستقيم)  غير أن لكل منهم صراط مستقيم

و وجهة هو موليها و بذات ما يحفظ الكل يحكم على الجميع بما لا يقل عن اعتباره ضالا و مهما كانت فضائله فهي فواحش بعين الآخر و ما أهون ذا الفضل بهذا الفريق بعين أئمة و اتباع ذلك الفريق سلصة : إنها ( سَلَصَهَة ) صهينة الإسلام من خلال ( فَهْفَفَة ) فاحشة هندسة فقه الفضيلة و بناتها وراء أخواتها و صويحباتها أمثال هندسات الفتوى ( هَنْفَتَة ) و أحكام الشريعة ( هَنْشَرَة ) و القنانو ( هَنْقَنَة ) التي تبرز بتمايز و تغاير و اصطراع دائم يتخلله في أحايين كثيرة إظهار معادات الصهاينة و بشكل شبه دائم يتهم كل منها الآخر بالعمالة للصهاينة و خدمة الصهيونية الأمر الذي يمكن توصيفه من خلال القول : يَصْدُقُ الكذابون حين يتهم بعضهم بعضا بالكذب)  لأنهم جميعا هنا مُسَلْصِهُون أي أهل ( سَلْصَهَة )  صهينة الإسلام التي بهيئات و صيغ و طٌرُز متعددة تمثل في مجموعها أطوار و اوطار جهد و اهتمام ( فَهْفَفَة ) التي تستنفر بهذا الاتجاه جيوشا من المُفَهْفِين و المُهَنْفِتين الذين يطوعون ما أتاهم الله من العلم لخـــــدمة الصهيونية معتمدين بالدرجة

الأولى على هَنْفَكَة هندسة الفكر المسؤولة عن انتاج جَوْفَكَة جومسة الفكر .

هَنْطَشَة :  تعد  هَنْطَشَة هندسة الطفولة و الشباب ابرز المسؤولين عن ( جَرْطَشَة ) الجرائم  المرتكبة بحق الطفول و الشباب اذ تعمد هَنَفَكة هندسة الفكر إلى جَوْفَكة جومسة الفكر و من فنون ( هَنْطَشَة ) هندسة الطفولة و الشباب تلك الصيغ من ( جَرْطَشَة ) الجرائم  المرتكبة بحق الطفول و الشباب التي يعمد اليها المُهَنْطِشون و أبرزها ( هَنْوَلَة و هَنْوطَة و هْنْتَمَة و هَنَتَقَة و هَنْشَجَة و هَنْبَطَة و هَنْبَلَة و ... ) هندسات الولاء و الوطن أو الوطنية والتميز و التقوى و الشجاعة و البطولة و النبل. و .. عالم جَوْفَكَة : جَوْفَكَة جومسة الفكر التي تمثل الصيغة العامة لمجموعة منتجات هَنْفَكَة هندسة الفكر و بناتها و في مقدمتهن الكبرى ( هَنْطَشَة ) هندسة الطفولة و الشباب المتميزة  المتفردة المتفوقة في كم و كيف انتاج ما تختص به من ( جَرْطَشَة ) الجرائم  المرتكبة بحق الطفول و الشباب التي تأتي متعددة في الصيغ و متوافقة في الناتج العام و للتعرف على ما تيسر من عالم ( جَوْفَكة ) جومسة الفكر نحاول أن تستدعي ما تيسر من قدرات الوعي لفك شفرة الشجن الخاص بالمشهود من المواقف من الحالات الأمثلة التالية  :

1 . في حالات الاصطراع التي شهدتها و تشهدها عدد من الاقطار العربية ... كم و كيف و لماذا يهيج الكل ضد الجميع  بهذه الحالات كم و كيف و لماذا الكل عدو الجميع و الكل يقرأ آيات الجهاد كقول الله سبحانه و تعالى ( فقاتلوا أولياء الشيطان)  و ( قاتلوهم يعذبهم الله بأيديكم)  كم و كيف و لماذا  الكل بهذه الحالات يدعو الله سبحانه و تعالى ( اللهم نصرك الذي وعدت )  استغفر الله سبحانه وتعالى .. أكاد أرى الأرض تخسف بي من هول ما أجد .. استغفر الله .. استغفر الله .. الكل يدعو ( اللهم نصرك الذي وعدت ) .. الكل يصر أنه على الحق و أن الله أمره و وعده بالنصر .. وكلهم لا يطيق حتى مجرد التفكير أو التذكير .. إذا كان البقَّال ( مثلا ) يحترم عملاءه و لا قطعة واحدة لا أكثر من واحد ولا يعد أحدا ببضاعة اشتراها غيره فكيف بالله ( وله سبحانه المثل الأعلى) لا شيء غير محاولة التأمل لحالات تمثل ذات قدر  أوجه ( جَوْفَكَة ) جومسة الفكر من خلال استدعاء طبيعة الجواميس التي و إن كانت في الغالب لا تحمي نفسها من الضواري حولها فإنها عنيفة الاصطراع  الجومسي الجاموسي وهل نبتعد عن الحقيقة أو نتجنى إذا قلنا إنها من أبرز صيغ ( سلصهة) صيهنة الإسلام أو تسخير الإسلام لخدمة الصهيونية التي تهندس وتدير مواجعنا بما لا يحصى من فنون إشعال الحرائق لتحقيق أهدافها بأقل التكاليف أو ما يوصف بالتكلفة الصفرية للحرب اذ لا تتحمل  خزينة العدو أي نفقات في هذه الحرب التي تنفذ بصيغ متقدمة من ( المحارشة بين الكلاب أو الديوك ) تلك الفاحشة المعدودة من أعمال قوم لوط ....

و لحديثنا بقية ....

تفاصيل
أهلاً و سهلاً..

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 23 مايو 2024 - أهلا وسهلاً الوحدة العربية

الوحدة العربية

• منذ كليب ملك العرب ، و جساس بن عمه الغدار الطاعن في الظهر ، و الأمة العربية تسعى للاتفاق والاتحاد ..

• لكن البسوس تستمر في وأد أي سبيل لهذه الوحدة ..وحماقات سالم أبو ليلى المهلهل زير النساء المبعثر تستمر في إيقاد نيران الحروب ..

• و يستمر في بث أشعار ثارات كليب التي لم تتحقق ..

 

⁜ ثم يأتي أمل دنقل ليقول في قصيدته المشهورة :

• لا تصالحْ..!

ولو منحوك الذهب

أترى حين أفقأ عينيك

ثم أثبت جوهرتين مكانهما..

هل ترى..؟!

هي أشياء لا تشترى..:

ذكريات الطفولة بين أخيك وبينك،

حسُّكما فجأةً بالرجولةِ،

هذا الحياء الذي يكبت الشوق.. حين تعانقُهُ،

الصمتُ مبتسمين لتأنيب أمكما.. وكأنكما

ما تزالان طفلين!

تلك الطمأنينة الأبدية بينكما:

أنَّ سيفانِ سيفَكَ..

صوتانِ صوتَكَ

أنك إن متَّ:

للبيت ربٌّ

وللطفل أبْ

هل يصير دمي بين عينيك ماءً؟

أتنسى ردائي الملطَّخَ بالدماء..

تلبس فوق دمائي ثيابًا مطرَّزَةً بالقصب؟

إنها الحربُ!

قد تثقل القلبَ..

لكن خلفك عار العرب

لا تصالحْ..!!

ولا تتوخَّ الهرب..!

• فهل كان أمل دنقل يقصد بكراً و تغلب ، أم أنع يقصد أبناء يعرب و أبناء يعبر .. ؟!

الله تعالى يقول : (واعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا )، لكننا للأسف لم ننفذ تعليمات ربنا أبدا و مضينا نقع في فخ البسوس باستمرار ..

 

عشتم وعاشت العروبة

تفاصيل
طرح أسئلة فلسفية بريئة .. في مناهج و برمجيات الحكمة و الطاقة الحيوية

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 23 مايو 2024 - طلة

دكتور طلال خير الله
كاتب.. خبير إدارة قضايا..محكم دولي
هل تعليم مناهج و برمجيات الحكمة لأجيالنا .. تكليف أيها المؤمنينن ؟!!! ( خامساً ) )

  • • وهـــنا على المتأمل لـ سبل تحصيل الحكمة في الآيات السابقة.. أن يدرك أنها قد تعني : قدرة أن يتم تعلمها والإيتاء بها معانٍ يتم استقاؤها و-أيضا- تعلمها والإيتاء بها.. كـ نتاج فكري ملموس : ينزل.. ويوحى.. ويتلى.. ويتعلم.. ويؤتى به.. وأنها في كل ذلك يدعى بها.. ويجاء بها.. والمتأمل -أيضا- لآيات الحكمة.. يجد ارتباطا كبيرا بين " الكتاب " الموحى من عند الله سبحانه -جل وتعالى شأنه وتدبيره-.. وبين الحكمة.. وإن كان يفصل بينهما دائما الواو.. وهي تعني المغايرة.. و إن لم تنفي الارتباط بينهما : ففي محل الارتباط : نجد أن الحكمة هي نتاج وخلاصة وعصارة النظر المعتبر في الكتاب.. فتعلم الكتاب يجلب الحكمة .

    • وفي محل المغايرة : فإنها تعني أنها شيء مختلف عن الكتب السماوية التي أوحى الله بها إلى رسله.. وأنها شيء يشبه السُنن والسيرة عند النبي صلى الله عليه وآله وصحبه الأخيار وسلم-.. أو ما يثبت ـ مثلا ـ من المرويات -الحقيقية- عن سيدنا عيسى -عليه سلام الله-.. مما جمعه أتباعه من أقواله وسيرته وأفعاله.. و وضعوه فيما صاروا يسمونه بالإنجيل -أيضا- .. والمتأمل في عمق آيات الحكمة.. يجد أن التزكية تسبقها أحيانا.. وأحيانا أخرى تتلوها.. أي أن التزكية هي للحكمة بمثابة البيئة التي تحيط بها.. فكلما تزكت النفس وزكت ازدادت حكمة.. وكلما ازدادت الحكمة زكت النفس وتزكَّت.. أو هكذا ينبغي.. وكأن الحكمة بعد كل ذلك إذاً هي : الميزان العقلي المستمد من الكتب والرسالات.. فيجعل الإنسان قادرًا على الحكم المنضبط على الأمور.. وهي القدرة على إدراك السنن التي أحكم الله بها.. وحكم في الأنفس والآفاق.. وهي القدرة على إدراك العاقبة و المآل.. والتي تدفع الإنسان إلى فعل الإيمان والخير.. وهي ما ينتج عن كل ذلك من معانٍ في النفس والعقل والفؤاد ينطق بها اللسان.. وتجري بها الأقلام في نتاج فكري روحي معمَّق ملموس .

     • وسيبقى " السؤال البريء " مستمرا معنا -بقدرة المولى-.. في " سادسا ".. من هذه السلسلة : " هل تَعلَيِمْ مناهج وبرمجيات الحكمة لأجيالنا.. تكليف.. أيها المؤمنين ؟!!! "..

    مع خالص ودي    .

     

    فاصلة:

    أركُن إلى السيف وأجعل حده حكماً

                        فلـــيس كـالسيف للحـــق الذي هُضما

    وطـــــالب الحق تكفيه جحــــــــافله

                        لا يرتجـــي حقـــــه من غاصبٍ كُـرماً

    الحــــق بالســــِّيف قــــول صـــادق أبداً

                        و مــــا عــــداه هُــــراء يــــورث الــندما

    اضـــــــــرب فــــتانا فديـــــــتك مـــــا

                        قالــــت أوائلنــــا أن ضعيفا نال ما حُرما

     تحدي - متواضع - لكل شعراء المشهد العربي المعاصر الجهابذة.. من القائل.. مع ودي ؟!!!



     

تفاصيل
صدر عن أوسكار بوك رواية شمس الشتاء

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 23 مايو 2024 - أخبار عالم الأدب

الروائي : اليمني نجيب التركي
روائي يمني

⁕ رسالة أدبية في قالب سردي شيق، نسجها الكاتب في 109 صفحة، ووزعها على تسعة فصول، صادرة في صنعاء، عن أوسكار بوك 2024.

 

شمس الشتاء عنوان لافت وجاذب، يقود القارئ لأن يقلب صفحات العمل، باحثا عما يعنيه بـ شمس الشتاء. لوحة الغلاف أيضا تشي بالغموض، ظلال شخص متداخل مع آخر دون ملامح، أحدهما برتغالي اللون والآخر رماني، الخلفية داكنة تثير التساؤل.. غير أن الإهداء " شمس الشتاء صدر عن أوسكار بوك رواية

شمس الشتاء للروائي اليمني نجيب التركي

⁕ تشرق وتغيب..والليل عاد غير صالح أبدا لجمع كل حبيب. إلى من اتخذت مكان الشمس في حياتي، فصارت أقرب إلى من روحي وذاتي. أهدي التحدي الأول" جاء إهداء مباشر، جميع العتبات تدعو القارئ لأن يكتشف ما تحمله صفحات العمل.

⁕ مي، ضحى، غصون، سندس، وردة الله، خمسة أسماء نسوية مقابل ثلاثة أسماء ذكورية: جمال، أبو علي، حمادة. تلك هي شخصيات العمل، اضافة إلى من ذكروا بصفاتهم كالوالد والوالدة الطبيب... الخ وهناك أسماء أخرى ممن أستشهد بمقولاتهم السارد في أكثر من موضوع، مثل: الرومي، القباني، كونديرا، بورخيس...

 

⁕ وبالنظر إلى كفتي تلك الأسماء، بين شخصيات العمل، وشخصيات أستعار السارد أقوالها لتعزيز ما يريد إيصاله للقارئ، نجد من خلال ما ذكر في صفحات العمل، أن محبوبته كانت السبب في اقترابه من الكتب وحب القراءة، إذ يذكر أنه كلما تصفح كتابا يذكره بها وأن الكتب هي مي.

 

⁕ جغرافيا المكان لم يخرج السارد عن صنعاء العتيقة بأزقتها وأسواقها، ومقاهيها. وما يحيطها من ميادين وأحياء. صنعاء كانت المسرح الوحيد لهذه الرسالة التي جاءت سردية ووصفية بامتياز.

تفاصيل
مجمع اللغة العربية يدشن موقعاً إلكترونياً يخدم أغراض البحث العلمي

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 23 مايو 2024 - أخبار عالم الأدب

 

 

⁜ دشَّن مجمع اللغة العربية برئاسة الأستاذ الدكتور عبدالوهاب عبد الحافظ (رئيس المجمع) أول موقع إلكتروني متطور يعمل على نشر التراث المجمعي، ويتم من خلاله، وبه التواصل مع جمهور مجمع اللغة العربية؛ حيث عكف المجمع و من خـــلال فريق العمـــل الذي يقـــوده .

 

أ.د. محمد فهمي طلبة (عضو مجمع اللغة العربية، مقرر لجنة الذكاء الاصطناعي) على تصميم موقع متميز يتسم بواجهة جذابة، معبرة عن تراث المجمع العريق، وسعيه نحو المعاصرة والتجديد، ويمتاز الموقع بسهولة الاستخدام، والقدرة على عرض المعلومات بطرق تتباين بين ما هو أيقوني يعبر عن المحتوى الذي ينطوي عليه، وما هو إرشادي كتابي يحمل عنوانًا أو عناوين من خلال القوائم التي تنسدل لتدل على محتواها المتعدد.

⁜ وقد صارت البوابة الإلكترونية للمجمع تتيح لزائريها التجول في أنحاء المجمع من مواقعهم مهما كان مكانهم، وفي أي وقت، وهو ما نتج عنه المزايا الآتية:

  • سرعة الوصول للمعلومة :

وقد نجح فريق العمل في تطوير محرك بحث على موقع المجمع يعين الزائرين من الباحثين والعلماء على سرعة الوصول للكلمة أو المصطلح في كل المعاجم المتاحة، أو في معجم بعينه من المعاجم التي أُنجزت على مستوى المراجعة، والمعالجة الحاسوبية؛ ومن ثم صارت متاحة للبحث فيها، والتجول بداخلها، والمقارنة بين النتائج كذلك.

وقد انتهت اللجنة من رفع كل الإصدارات اللغوية؛ فمن المعاجم اللغوية انتهت اللجنة من مطابقة المعجم الوسيط وإتاحته على الموقع، وكل أجزاء المعجم الكبير، وأُتيح كذلك معجم العامي الفصيح، وكل المعاجم العلمية ومعاجم المصطلحات مثل: معجم الأدب ومعجم الموسيقى، ومصطلحات الإعلام، والأنثروبولوجيا، والقانون، وأجزاء من معجم الطب، ومعجم مصطلحات الهندسة الميكانيكية، وغيرها، ومعظم كتب التراث التي حققها المجمع .

 

  • أعضاء المجمع  :

أصبح بإمكان الزائرين البحث عن السير الذاتية الخاصة بأعضاء المجمع، ومعرفة معلومات تفصيلية عن كل عضو، ونشاطه العلمي، ومنجزه الثقافي، من خلال محرك بحث أُنشئ خصيصًا لهذا الغرض على الموقع .

 

  • النمو السريع للمحتوى:

استطاع فريق العمل من خلال رقمنة المحتوى المجمعي أن يساعد المجمع - تلك المؤسسة الوطنية العريقة - على القيام بالعديد من المهام بسرعة أكثر مواكبة لعصر اقتصاد المعرفة، مثل: تعريب المصطلحات، تحديث المعاجم اللغوية والعلمية، وغير ذلك، ومساعدة جمهور العربية ومحبيها وباحثيها على الوصول إلى المعلومات اللغوية بسرعة وسهولة، وتصفح الإصدارات في أي وقت ومن أي مكان، كما أتاح لجمهوره إرسال الأسئلة ومن ثم الإجابة عليها من قبل أعضاء المجمع المتخصصين، وقام بتصنيف الأسئلة وإجاباتها، وعرضها عبر البوابة الإلكترونية لتعم الفائدة.

 

  • متابعة أخبار المجمع وأعضائه :

أتاح الموقع للجمهور إمكانية متابعة أخباره وأخبار أعضائه وباحثيه، وأنشطته العلمية والثقافية عبر البوابة الإلكترونية الخاصة به.

تفاصيل
عن دار ( خطوات ) تصدر قصة( أريد أن أطير يا بابا )

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 23 مايو 2024 - أخبار عالم الأدب

فاضل الكعبي
أكاديمي ..و قاص.. و شاعر عراقي

« عن دار خطوات صدور قصة ( أريد أن أطير يا بابا ) للأكاديمي و القاص العراقي فاضل الكعبي

« وهي قصة ملهمة مشوقة تتخذ الخيال والتحفيز على الإبداع والابتكار مساراً في التفكير والتحفز

« الرسوم من إبداع الفنانة ياسمين مروان

 « فاضل عباس الكعبي (1955) شاعر وكاتب عراقي، ولد في المحمودية بمحافظة بغداد. يعمل في الصحافة منذ عام 1978 وبرز في أدب الأطفال، رئيس رابطة أدب الأطفال في العراق، وعضو اتحاد الأدباء في العراق، وعضو نقابة الصحفيين العراقيين.

تفاصيل
صدر عن ( دار همسة ) للنشر والتوزيع رواية ( شباك الجن )

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 23 مايو 2024 - أخبار عالم الأدب

رانيا الفيومي
كاتبة مصرية

رواية شباك الجن هي أولى روايات الكاتبة رانيا الفيومي، عن طريق دار همسة للنشر والتوزيع

الرواية تقع تحت مظلة أدب الرعب، وهى مبنية على أحداث حقيقية عن الجن وعالمه المجهول، تسرد فيها الكاتبة ما عاصرته من أحداث مرعبة، وتلقي الضوء على تبعيات محاولة الإنسان فتح باب هذا العالم المظلم بإرادته دون وعى، وما قد يترتب على فتح هذا الباب من أحداث ومواقف تدب الرعب والفزع في قلب هذا الشخص وتسوقه إلى طريق طويل من الصراعات والمحاولات البائسة لغلقه مرة أخرى.

تسرد لنا الكاتبة معلومات عن بعض الممارسات التي يعتقد البعض أنها وسائل تواصل مع عالم الجن للحصول على تلك القوة الوهمية، وهو حال بطلة هذه الرواية، التي عملت جاهدة للحصول على تلك القوة الزائفة، وكيف انتهى بها الحال إلى الهلاك، محاولة الهروب من الشباك التي أوقعت نفسها بها. شباك الجن .

 

تفاصيل
الصراع بين الأطراف المتنافسة وأثره في إثارة أطماع القوى الخارجية

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 23 مايو 2024 - قضية العدد

دكتور رياض محمد الطوفاني
كاتب وأكاديمي يمني
اليمن في التاريخ الحديث أنموذجاً

قبل الولوج في الموضوع يجدر التنويه إلى أن الفترة الزمنية التي نتصدى هنا للكتابة عن وقائعها التاريخية تعد طويلة، و بعض أحداثها متداخلة متشابكة،  بل و شائكة في الآن ذاته، فهي تشتمل على معظم أطوار و وقائع و تاريخ اليمن الحديث، منذ انضواء اليمن تحت لواء الحكم العثماني عام 1538م ، و حتى ثلاثينات القرن العشرين  . و من ثم يصعب و الحال كذلك تغطية تفاصيل تلك الفترة كاملة في مقالة أو حلقة سردية واحدة، إذ أن الأمر يتطلب سلسلة حلقات متصلة موضوعاً و زمناً، لذلك سأحاول أن أجعل التركيز على أبرز المحطات التاريخية ذات العلاقة المباشرة بالموضوع، لا سيما أني أكتب من الذاكرة، بحكم تخصصي في تاريخ اليمن الحديث و المعاصر، و الهدف من هذه التناول في واقع الأمر هو وضع القارئ في ملامح صورة ما كانت عليه أوضاع اليمن و على وجه الخصوص الأوضاع السياسية، كمقاربة تاريخية لا ترقى إلى الحقيقة الكاملة أو المطلقة بالضرورة، و كخلفية لما آلت إليه أحوال اليمن بعد ذلك و حتى اليوم.

و الموضوع ينقسم إلى المحاور التالية :-

1. الصراع بين آل شرف الدين والطاهرين و أثره في إثارة أطماع قوى المماليك و العثمانيين في اليمن.

2. الصراع بين آل شرف الدين و أثره في إثارة أطماع القوى العثمانية.

3. الصراع بين الأطراف السياسية في الأجزاء الجنوبية و الشرقية من اليمن و أثره في إثارة أطماع القوى البريطانية .

4. الصراع بين آل القاسم و أثره في إثارة أطماع القوى   العثمانية 1849،1872 م .

5. الصراع بين أشراف المخلاف السليماني ثم بين الأدارسة والإمام يحي و أثره في إثارة أطماع القوى الوهابية و محمد علي باشا و آل سعود.

أولاً : الصراع  بين آل شرف الدين و الطاهرين و أثره في إثارة أطماع قوى المماليك و العثمانيين في اليمن .

مثلت بعض مناطق المرتفعات  الشمالية و الشمالية الغربية من اليمن المجال الجغرافي و المعقل المذهبي (الزيدي) و السياسي لآل شرف الدين يحي، كقوة طامحة في الحكم، و بخاصة مناطق ثُلا و كوكبان و ملحان و حفاش و أجزاء من حجة، في مقابل سلاطين" بنو طاهر بن معوضه تاج الدين"  التي مثلت بعض  أجزاء المناطق  الوســـــطى من الهضـــبة الشمالية و بعــــض المنخفضات السهلية حتى عدن  مجالهم الجغرافي، و قد حكم العلاقات بين الطرفين منطق القوة و التغلب فكانت الصدامات العسكرية سجالاً بينهما، و هو الصدام المبني على قاعدة احتكار التفوذ السياسي ذي العمق الاقتصادي و محاولة توسيع رقعته الجغرافية و البشرية، فكانت عدن الميناء الاقتصادي المهم هي محور ذلك الصراع، في الوقت الذي تبرز فيه أطماع البرتغاليين، و تصل قطع من سفن أساطيلهم العسكرية إلى موانئ جنوب البحر الأحمر و المحيط الهندي، في محاولات يائسة لإيجاد موطئ قدم لهم في عدن و الشحر و جزيرة سقطرى و حتى ساحل عمان، و إطباق الخناق على المنطقة و ربطها بأطماعهم في شبه القارة الهندية، حيث مصدر انتاج التوابل؛ تلك الأطماع التي أسال لعابها احتدام الصراع بين الطاهرين و آل شرف الدين، و إن لم يتمكن البرتغاليون من تحقيقها بفضل المقاومة التي أبداها اليمنيون ممثلة بالطاهرين في عدن بالتعاون مع قوة سلاطين الدولة الكثيرية في ميناء الشحر، بمساندة من البحرية المملوكية ثم العثمانية لاحقاً . 

و كان أبرز شاهد على احتدام الصراع بين آل شرف الدين و الطاهرين قد تمثل في تأليب الإمام شرف الدين الأمير " حسين الكردي " قائد الحملة   المملوكية  الموجهة ضد البرتغاليين على السلطان عامر بن عبد الوهاب الطاهري، بذريعة تواطئه مع البرتغاليين لاحتلال السواحل اليمنية ، الأمر الذي لاقى صدى لدى الأمير الكردي، لا سيما بعد أن رفض السلطان عامر بن عبد الوهاب تلبية طلب الـمماليك في توفير الـمال و الـمؤن للحملة عند مرورها بالـموانئ اليمنية الجنوبية الخاضعة للطاهرين ، و ذلك لخشيته من أن تصبح جزية سنوية يقدمها للماليك، فتمكن الـمماليك بعد معارك مع القوات الطاهرية من قتل السلطان عامر بن عبد الوهاب في صنعاء عام 1517م، و الاستيلاء على صنعاء و سائر مناطق نفوذ الطاهرين، و لم تطل مدة احتفاظ المماليك بصنعاء و غيرها من الـمناطق التي استولوا عليها، إذ لم يلبث أن سيطر عليها الإمام شرف الدين و أولاده المطهر و علي باتفاق جرى بينهم و بين الـمماليك، بعد أن ضعف نفوذ الـمماليك، نتيجة لسقوط دولتهم في مصر و الشام في أيدي العثمانيين عام 1518م، و بقيت الصراعات بين بقايا الطاهرين و آل شرف الدين مشتعلة بعدئذٍ و كان من أبرز شواهدها مجدداً إيغار الإمام شرف الدين صدر " سليمان باشا الخادم " قائد الحملة العثمانية ضد البرتغاليين في البحر الأحمر  على الأمير " عامر بن داود الطاهري" بالذريعة   السابقة ذاتها، و هي اتفاقه سراً مع البرتغاليين على تسليمهم عدن، نتج عن هذه الوشاية إعدام القائد العثماني للأمير عامر بن داود، و استيلائه على عدن، و كان عامر بن داود قبل ذلك قد حاول تأليب القائد العثماني على الإمام شرف الدين للتخلص من عداوته، واصفاً الإمام شرف الدين و أبنائه بتماديهم في الطغيان و إيغالهم في سفك الدماء، استناداً على الحملة التي جردها المطهر بن شرف الدين ضد من بقي من قوات الطاهرين في رداع و عدن و تعز و إب، و التي قتل فيها أعداداً كثيرة منهم، و بعد مقتل عامر بن داود آخر حكام بني طاهر، تحكم العثمانيون و آل شرف الدين بالمشهدين السياسي و الجغرافي و اشترك الطرفان في صناعة الأحداث و رسم خارطتها على الأرض، لا سيما في المناطق الشمالية الداخلية .  

ثانياً : الصراع  بين آل شرف الدين و أثره في إثارة أطماع القوى العثمانية .

تأسس الصراع بين آل شـــرف الدين الذين مدو سيطرتهم إلى الـمناطق الجنوبية و قاعدتها مدينة تعز ، على إثر اضمحلال قوة كل من المماليك و بقايا الطاهرين هناك ، و كان ذلك على قاعدتين رئيستين :

إسناد الإمام شرف الدين ولاية العهد لابنه الثاني " علي " دون ابنه الأكبر المطهر، بحجة أن علياً أكثر علماً و أفضل خلفاً من المطهر ، و لأن المطهر لا تتوفر فيه شروط الإمامة و منها شرط سلامة الجسد، فقد كان لديه عرج في قدمه، على الرغم من أن النظرية "الزيدية" لا تقر فكرة ولاية العهد، مما أوغر صدر المطهر على أخيه علي، و أذكى  بينهما نار العداء و المواجهات .

 تقسيم الإمام شرف الدين ممتلكاته بين أولاده كإقطاعات عام 1541م، بحجة كبر سنه و اعتلال صحته، الأمر الذي أثار روح التنافس و التباغض بين الإخوة على السيطرة و النفوذ.

وهذان الأساسان أفضيا بالمحصلة إلى تأجيج الصراع على السلطة بين المطهر و أبيه و إخوته من ناحية، و بين الإخوة من ناحية ثانية، ثم بين أولاد المطهر بعد وفاته من ناحية ثالثة.

• فـ مكن هذا الصراع و الانقسام داخل البيت الزيدي العثمانيين من مد سيطرتهم من السواحل الممتدة شرقاً إلى المرتفعات الشمالية الداخلية، لا سيما بعد أن لجأ المطهر إلى القوات العثمانية ليستقوي بها على أبيه بعد أن انشق عنه، و ليتمكن بمساعدتها من الاستيلاء على السلطة، ظاناً كما يظهر أن مساعدة العثمانيين له لن يكون ثمنها السيطرة على كافة أجزاء البلاد و التمكين للسلطنة العثمانية فيها، و أنه بعد استحواذه على مقاليد الحكم سيعمل على مقاليد الحكم سيعمل على تنظيم صفوفه و دحر العثمانيين من مناطق نفوذه، و هو ما لم يتحقق آنذاك .

فقد أثار الصراع بين آل شرف الدين أطماع القوات العثمانية في التوغل في المناطق الداخلية ، و عملت تلك القوات على تدعيم سيطرتها، بعد أن أضعفت جبهة المقاومة الزيدية التي عانت أصلاً من التفتيت الداخلي بعد وفاة المطهر و صراع أولاده على السلطة .

ثالثاً: الصراع بين الأطراف السياسية في الأجزاء الجنوبية و الشرقية من اليمن و أثره في إثارة أطماع القوى البريطانية .

تشكلت في الأجزاء الجنوبية و الشرقية من اليمن منذ أمد بعيد ـ عدا مدينة عدن ـ العديد من الكيانات السياسية القبلية، و صارت شبه مستقلة عن بعضها البعض بمرور الزمن، ممثلة بقبائل : العبدلي و الفضلي و العوذلي و الحوشي و الصبيحي و العقربي و يافع و الأميري و الهبيلي و الرصّاص و الكثيري و الواحدي و القعيطي و الكسادي و آل بريك و العمودي، انضوت معظم تلك الكيانات و بخاصة تلك المجاورة لعدن في إطار الدولة القاسمية عند نشوئها في عهد الإمامين المؤيد محمد بن القاسم ت 1644 م  و المتوكل إسماعيل ت 1676 م و الأئمة من بعدهما، و رغم محاولات تلك الكيانات خلع طاعة الإمامة القاسمية و جهود الأخيرة لإخضاعها أكثر من مرة في عهد كل من المتوكل إسماعيل و المهدي محمد بن أحمد صاحب المواهب، إلا أن خروجها النهائي عن السلطة القاسمية تم في عهد الإمام المنصور الحسين بن القاسم 1717ـ1728 م استكمالاً لبدايات خروجها في فترة حكم الإمام المؤيد محمد بن إسماعيل 1681ـ1686م الذي اتسمت سياسته العامة بالضعف، و تحول أمراء آل القاسم إلى مراكز قوى مستبدة بما تحت أيديها من البلاد دون الرجوع إليه، مستغلة تلك الكيانات انشغال الأئمة بتسوية صراعاتهم البينية على السلطة .

و لم تكن العلاقات بين بعضها البعض في حالة من السلم دائماً، فقد تخللتها جولات من التنافس على النفوذ و السيطرة، فضلاً عن الصراع على السلطة داخل الأسر الحاكمة نفسها، و استمرت الخلافات تعصف ببعضها بعضاً و بخاصة في كبريات مدن حضرموت " الشحر و شبام و سيئون و تريم" في عهد السلطنة الكثيرية ـ على سبيل المثال ـ و التي شهد عهدها الذي امتد إلى الاستقلال في نوفمبر 1967م، اضطرابات و صراعات كثيرة انعكست تأثيراتها بنسب متفاوتة على عدم استقرار الأوضاع الداخلية لتلك الكيانات و تركت أثراً في تسهيل مهمة القوات البريطانية لإحكام قبضتها على مدينة عدن عام 1839م ، و ربط سيطرتها على المدينة بمعاهدات حماية و استشارة مع تلك الكيانات، أفقدتها شخصيتها المستقلة و عززت سيطرتها عليها في غضون ذلك باتباع سياسة " فرق تسد " ، تلك السياسة التي استمرت باستمرار توتر العلاقات بين تلك الكيانات " المحميات " كما أن انقسام الصف النخبوي العدني خلال ـ خمسينيات القرن الماضي ـ على الأقل ، و انضوائه داخل أطر ضيقة، بين جعل عدن هوية مستقلة عن بقية الكيانات عدن للعدنيين، ثم هندسة الاحتلال لمشروع اتحاد إمارات الجنوب العربي 1959م  ، هذا الكيان الذي يهدف إلى فصل كيانات الداخل اليمني الجنوبي عن عدن، و ما تمخض عن هذه الأطر من تكريس للتجزئة، ناهيك عن الصراع بين الجبهة القومية و جبهة التحرير في نوفمبر 67م ، كل ذلك غذى مشروعات القوى الاستعمارية التفتيتية   في جنوب اليمن، و هو ما يعطينا صورة عن القابلية الداخلية للتشظي آنذاك، في سياق هويات صغيرة تساعد على ترسيخ أطماع القوى الخارجية، و إن اتخذت تلك الأطماع مدى زمني محدد .  

رابعاً : الصراع  بين آل القاسم و أثره في إثارة أطماع القوى العثمانية 1849م ، 1872م .

شهدت أجزاء البلاد الخاضعة للإمامة القاسمية الكثير من الاضطرابات الناتجة عن تنافس آل القاسم و صراعاتهم على السلطة، و قد اشتد الصراع في فترة حكم الأئمة الضعاف منذ الإمام المنصور علي الثاني بن المهدي عبد الله خلال الفترة من ثلاثينات القرن التاسع عشر و حتى عودة الحكم العثماني للبلاد 1872م ، و بإلقاء نظرة سريعة على خارطة الصراعات السياسية و الجغرافية بين آل القاسم يتبين لنا الآتي :

الإمام غالب بن محمد بن يحي في بعض الأجزاء الشمالية الغربية المطلة على تهامة، محمد بن عبد الله الوزير في مرتفعات بلاد آنس، المحسن بن أحمد الشهاري في كُحلان من نواحي حجة، حسين بن أحمد الهادي في بلاد الطويلة شمالي غرب صنعاء، ثم المنصور بن هاشم الويسي، و المنصور محمد بن عبد الله الوزير، و المؤيد العباس بن القاسم بن محمد في صنعاء و بعض نواحيها ..، أفضى هذا التنافس و الصراع بالمحصلة إلى تمزيق البلاد، و فقد معه الأمن، و فشت أعمال السلب و النهب و القتل و التقطع من جانب بعض القبائل، مما حدا بأهل صنعاء إلى تنصيب الشيخ محسن مُعيض و الحاج أحمد الحيمي كبار رؤساء الحارات حكاماً للمدينة فقام حكمهما على التنكيل بالأهالي، و بخاصة التجار و الحرفيين الذين فرضوا عليهم إتاوات باهظة، جعلتهم في حالة رفض و مواجهة لها، أثارت هذه الحالة أطماع القادة العثمانيين في بعض نواحي تهامة ـ التي استقر مقامهم فيها منذ 1849م بعد استنجاد الشريف حسين بن علي حيدر بهم لدعمه ضد منافسيه و على إثر جلاء قوات محمد علي باشا عنها ـ و أخذوا يرقبون ما ستؤول إليه الأمـــور في صنعاء عقب إخفاق محاولة سيطرتهم عليها عام ١٨٤٩م، بعد أن استدعاهم الإمام المتوكل محمد بن يحيى للاستقواء بهم ضد منافسيه، وقتله في نفس العام بتهمة الخيانة، فوجدوا الفرصة مواتية للتوجه إلى صنعاء، ولاسيما بعد أن راسلهم بعض وجهائها لإنقاذ البلاد وإقرار الأمن فيها، وفي مقدمتهم: علي بن المتوكل عبدالله وزيد بن أحمد الكبسي ومحمد بن يحيى حميد الدين وحسين جغمان وحسين الشامي ومحمد المطاع وآخرون. فتم للعثمانيين بقيادة المشير أحمد مختار باشا السيطرة على صنعاء، وانضوت البلاد مجدداً تحت السيادة العثمانية حتى عام ١٩١٨م، نهاية الحرب العالمية الأولى.

خامساً: الصراع بين أشراف المخلاف السليماني ثم بين الأدارسة والإمام يحيى وأثره في إثارة أطماع القوى الوهابية ومحمد علي باشا وآل سعود

اتخذت العلاقات بين أشراف مناطق ومدن المخلاف السليماني في تهامة (جيزان وصبيا وضمَد وعاصمتها أبو عريش) بعضهم البعض من ناحية، وبينهم وبين بعض الأئمة من ناحية ثانية طابع الصراع في معظم الفترة التاريخية الحديثة، وهو صراع تمحور حول السلطة والسيطرة، فقد كان أشراف المخلاف من الخواجيين والقطبيين وآل خيرات نواباً للإمامة القاسمية على بلادهم طوال عهدها، وما أن يتوفى أحد الأشراف حتى تنشب الصراعات بين أبنائه على السلطة، مما أغرى الأطراف الخارجية ممثلة بالحركة الوهابية في نجد بزعامة "محمد بن سعود" مؤسس الدولة السعودية الأولى (١٧٤٤ - ١٨١٨م) على مد نفوذها فيما يلي الحجاز جنوباً صوب عسير ومدن المخلاف السليماني، وفي أثناء الصراع بين آل القاسم بدءاً من الربع الأول من القرن التاسع عشر تحديداً حاول الأشراف الاستقلال بما تحت نفوذهم، ودب الصراع بين الشريف "حمود أبو مسمار" وشريف عسير "عبدالوهاب أبو نقطة"، وحاول كلا الطرفين التقدم صوب مناطق نفوذ الآخر، وتمكن أبو نقطة بعد دخوله في الدعوة الوهابية من النزول من مرتفعات عسير صوب مدينة أبي عريش عاصمة المخلاف، واصطدم مع قوات الشريف أبي مسمار، الذي تقهقر إلى جنوب المخلاف، بسبب الفارق بينه وبين خصمه في العتاد والقوة، ولجأ أبو مسمار إلى الإمام المنصور علي(ت١٨٠٩م) في صنعاء، طالباً منه الدعم العسكري، ولما لم يجد الدعم المطلوب دخل في طاعة الدعوة الوهابية، وتمكن بواسطتها من مواجهة عبدالوهاب أبو نقطة، والزحف على مدن جنوب المخلاف (حرض وميدي واللحية) حتى وصل إلى الحديدة، وتمّت له السيطرة عليها باسم الدولة السعودية الأولى، وحاول الإمام المتوكل أحمد بن المنصور علي (ت١٨١٥م) استرداد تلك المناطق من أبي مسمار فتم له ذلك جزئياً، ولم تلبث بعد زمن قصير أن دخلت تلك المناطق ضمن نفوذ "محمد علي باشا" والي مصر، الذي زحف بقواته من الحجاز لمطاردة فلول الوهابيين، وكبح تمرد قائده " تركجه بيلماز"، بعد أن قضى على الدولة السعودية الأولى عام ١٨١٨م وعاصمتها الدرعية، مستفيداً من صراع الأشراف، واضطراب أحوال المخلاف، وانكماش نفوذ الإمامة القاسمية، ولم تلبث قوات محمد علي أن انسحبت من المدن التهامية وتعز التي امتدت إليها سيطرتهم، وذلك بموجب مقررات مؤتمر لندن ١٨٤٠م، ثم تسليم تهامة للشريف "حسين بن علي حيدر" الذي دخل في صراع مع الأشراف، واستنجد بالعثمانيين الذين ساندوه لتثبيته في السلطة. وبعد أن ضعفت قبضة الأشراف على المخلاف بمرور الوقت وضعف نفوذهم، نتيجة للصراعات التي دبت في أوساطهم انتقل مركز الثقل السياسي في عسير والمخلاف السليماني إلى الأدارسة مطلع القرن العشرين، بزعامة "محمد بن علي الإدريسي"، الذي أسس إمارته، واستقر له الحكم فيها إلى أن توفى عام ١٩٢١م، وبعد وفاته دب الصراع بين ابنه "علي" الذي لم يكن جديراً بالحكم نظراً لصغر سنه، وبين عمه "الحسن" الذي آل إليه الحكم بعد ذلك، غير أن الحسن واجه العديد من الصعوبات الداخلية والخارجية، تمثلت في اضطراب أوضاع قبائل عسير، ومد انظار أشراف الحجاز وعبدالعزيز آل سعود على الإمارة الإدريسية، فضلاً عن مطالبات الإمام "يحيى حميد الدين" مؤسس المملكة المتوكلية اليمنية (١٩١٨ - ١٩٦٢م) بضم الإمارة لسلطته بصورة مباشرة، كونها جزءاً من أملاك دولته، مع رفض الإدريسي استمرار التبعية للعثمانيين، وبالتالي فقد وجد الحسن نفسه محاطاً بالأطماع من كل صوب، مع بروز الأطماع الإيطالية والبريطانية في المنطقة، ومحاولة إيطاليا السيطرة على مجموعة جزر "فَرَسَان" في جنوب البحر الأحمر، لاستخدامها كقاعدة عسكرية لحماية مستعمراتها في الساحل الشرقي الأفريقي (عصَب ومصوّع ودهْلك)، ومحاولات بريطانيا منعها من التوغل في جنوب البحر الأحمر - بوصفه بحيرة بريطانية - والسيطرة على جزره وموانئه الغربية، غير أن تطلعات عبدالعزيز آل سعود السياسية كانت أكثر بروزاً وحسما،ً فقد استغل عبدالعزيز ظروف الإمارة الداخلية والصعوبات التي واجهتها من الخارج وضغَط على الحسن الإدريسي لعقد معاهدة حماية معه عام ١٩٢٦م، وقد بدا أن الإدريسي يومها كان مضطراً لعقدها، ريثما يعيد تنظيم شؤون إمارته، لكن تلك المعاهدة ما لبثت أن تحولت إلى ضم للإمارة الإدريسية وإلحاقها بالدولة السعودية، فلجأ الإدريسي إلى الإمام يحيى عارضاً عليه أن يتسلم مقاليد الإمارة، غير أن تقاعس الإمام يحيى في حماية الأدارسة من عبدالعزيز آل سعود مكّن الأخير من إحكام قبضته عليها عام١٩٣٠م، وبسبب ذلك اندلعت الحرب بين الإمام يحيى وابن سعود، وانتهت باتفاق الطائف الشهير عام ١٩٣٤م. وهكذا رأينا كيف أن الصراع السياسي الداخلي بين الأطراف اليمنية قد أثار أطماع القوى الخارجية وسهل لها مهمة الاستيلاء على مركز البلاد وأطرافها، وهو أمر ما كان ليحدث لولا ما أفرزه الصراع الداخلي من ضعف وانقسام وتشرذم. وما أشبه الليلة بالبارحة .

تفاصيل
ككل وبعض وقبل وبعد

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 23 مايو 2024 - طوفان الأقصي

سكينة شجاع الدين
شاعرة و قاصة و ناقدة . اليمن

ككل صباح يؤدي مهمته دون كلل

كشمس لا تنأى عن الشروق لحظة من بزوغ يومها الجديد

كظواهر الطبيعة التي تدور على المحك لتلقن البشر درسا

في التجدد والهمة العاتية

كحافلة لم يكن لديها الكثير من الخيارات للوقوف الإجباري

كعاصفة لم تختر طريقة العبور

"كقشة قصمت ظهر البعير" رغم ثقله قبلها

كتلويحه مهاجر قبل لحظات الرحيل

كغصة خنقت العبرات المتهجدة

بين الحلق والمقل

كحدقة مورقة بغيث لا ينضب فيضانها

كلفحة ريح في يوم غارق بالعرق

كهمسة حطمت قيود البوح

في عتمة الروح

كرضيع ظل فمه لثم حلمة أمه فـ اشتاظ صراخه

كقاطرة اشتعل وقودها رغم القوانين الاحترازية

ككاتب عبرت في مداراته مجازات اللغة

كفرحة طفلة أكملت للتو مراسيم

حفل ميلادها

كبهجة مبتورة لغياب الأحبة

كساعي البريد يرسل ابتساماته مع كل دار يحط رسالة على مدخلها

كتائه قرر الضياع من نفسه علّ قلقه يسكن

كمجنون الحي يعدد أسماء رؤساء الدول دون أن يخطئ

في ترتيبهم الزمني

كراعي القطيع حين يشعر بشرود إحدى أغنامه رغم كثرتها

فيعيدها إليه بصفرة واحدة

كيتيم الحي حين يصر على زيارة قبر والده

ليذرف ما تبقى من شجن

على صدر اللغة

كحارس البن حين يردد أغنية

"واحارس البن بشراك موسم البن داني"

عند رؤيته بزوغ أول زهرة

على الشجرة

كصدر أمي الذي يظل مضطربا بلا توقف

عند نوبة التحسس

كجهاز الضغط الذي لا يفلح في رصد نبضي

رغم تعدد الهالات السواء تحت عينيّ

كعاقل الحارة الذي يصر

على تسجيل الأسماء

دون وصول الخدمات مرة تلو أخرى

كخبيرة التغذية التي تعاني من هشاشة في العظام فلا يستقيم الوزن في ميزانها

كنبوءة يزحف كل يوم جزء منها للتحقق

كملحد ينكر وجود الله

لكنه يطلب منه الشفاء العاجل لحبيبته

كدين جاء غريبا ويعود أدراجه

إلى تلك النقطة

كغريق يتخبط علّه ينفذ

من مقولة البحر غدار

كشاعر يكتب قوافيه بلا مراعاة لنصائح الخليل بن أحمد

كشهيد رسم ابتسامته العريضة لتكون آخر رصاصة

يصيب بها الأعداء

كأنفي الذي لا يتوقف عن النمو رغم ضيقه عند عمليتي الشهيق والزفير

كقلبي الذي أحذره على الدوام من الصدق

فيذبح عند أول منعطف

كل شرايينه

لينقذ رجل مسن من حادث مروع

اجتث قدميه

كإصرار أختي على مواصلة الحياة باستنفارها

المعهود رغم عجزها عن السير

كحلم جدتي الطويل بوصول الحق إلى أصحابه

مهما تنكروا لحدوثه المقربين

كخيبة عاشق شق قميصه

من قبل ليرصد

لحبيبته عدد الغزر التي دون فيها

قصائد الغزل بعينيها

ككل ما تبقى ولم أحصره

ككل ما تراجعت عن ذكره حفظا لمواثيق الصلح بين القلوب

ككل اضطراب يحدث لكل سكون ينعم بالراحة

نعيش ضجيجا لا ينتهي

وحزنا معتقا لا يخبو

وقلقا عارما يودي بأعصاب البوح

وشجنا لا يسعه البحر ليرتوي

من لهفته

وغضبا تتقاذف نيرانه

على جانبي الوجع

ليكمل لوحة لم يحن لرسام الفنون التشكيلية الالتفات إليها .

تفاصيل
ألا إنها جومسة يا عرب .. !! ( 4 )

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 23 مايو 2024 - طوفان الأقصي

محمد شنيني بقش
شاعر و كاتب . اليمن

و خَرَّ البيان صَعِقا:

لم تكد مكوناتي تحدد مواقعها و تتعرف على بعضها بأحشائي و تبصر شلوا من لساني المتناثر في كياني حتى خَرَّ البيان صَعِقا .. أخذته غيبوبة لم يكد يتحسس قدرات و إمكانيات الإفاقة منها حتى خَرَّ مغشيا عليه .. و فرَّ جفناه فزعين قبل أن يتهيئا للافترار بلطف، كانا يتوسمان أن يذهب عن عينيه الروع و يوفر لهما ما يكفي من الأمان للبدء في عملية التأقلم مع ذلكم الضوء الذي كان المؤمل أن يتسلل إليهما من بين جفنيه رويدا رويدا إنها تلك ( لحوم الـعلماء مسمومة)  الجملة التي ذكرها ذلكم المُفَهْفِف في سياق تلاوته لما أسماه حكما شرعيا و .. كما ذكر آنفا إنه و من حوله علماء .. نعم علماء و .. و .. هناك أيضا علماء.. نعم علماء غير أن هؤلاء يرون أولئك على ضلال و أولئك لا يرون هؤلاء على هدى حاولت التأمل و التفحص عسى أن أبصر شيئا يقود لمعرفة أي الفريقين أهدى كلهم يحفظ كتاب الله الكريم و أحكامه و كلهم يقرأ 17 مرة يوميا في الصلاة المكتوبة ( اهدنا الصراط المستقيم)  غير أن لكل منهم صراط مستقيم .

ووجهة هو موليها و بذات ما يحفظ الكل يحكم على الجميع بما لا يقل عن اعتباره ضالا و مهما كانت فضائله فهي فواحش بعين الآخر و ما أهون ذا الفضل بهذا الفريق بعين أئمة و اتباع ذلك الفريق سلصة : إنها ( سَلَصَهَة ) صهينة الإسلام من خلال ( فَهْفَفَة ) فاحشة هندسة فقه الفضيلة و بناتها وراء أخواتها و صويحباتها أمثال هندسات الفتوى ( هَنْفَتَة ) و أحكام الشريعة ( هَنْشَرَة ) و القنانو ( هَنْقَنَة ) التي تبرز بتمايز و تغاير و اصطراع دائم يتخلله في أحايين كثيرة إظهار معادات الصهاينة و بشكل شبه دائم يتهم كل منها الآخر بالعمالة للصهاينة و خدمة الصهيونية الأمر الذي يمكن توصيفه من خلال القول : يَصْدُقُ الكذابون حين يتهم بعضهم بعضا بالكذب)  لأنهم جميعا هنا مُسَلْصِهُون أي أهل ( سَلْصَهَة )  صهينة الإسلام التي بهيئات و صيغ و طٌرُز متعددة تمثل في مجموعها أطوار و اوطار جهد و اهتمام ( فَهْفَفَة ) التي تستنفر بهذا الاتجاه جيوشا من المُفَهْفِين و المُهَنْفِتين الذين يطوعون ما أتاهم الله من العلم لخـــــدمة الصهيونية معتمدين بالدرجة الأولى على هَنْفَكَة هندسة الفكر المسؤولة عن انتاج جَوْفَكَة جومسة الفكر .

هَنْطَشَة :  تعد  هَنْطَشَة هندسة الطفولة و الشباب ابرز المسؤولين عن ( جَرْطَشَة ) الجرائم  المرتكبة بحق الطفول و الشباب اذ تعمد هَنَفَكة هندسة الفكر إلى جَوْفَكة جومسة الفكر و من فنون ( هَنْطَشَة ) هندسة الطفولة و الشباب تلك الصيغ من ( جَرْطَشَة ) الجرائم  المرتكبة بحق الطفول و الشباب التي يعمد اليها المُهَنْطِشون و أبرزها ( هَنْوَلَة و هَنْوطَة و هْنْتَمَة و هَنَتَقَة و هَنْشَجَة و هَنْبَطَة و هَنْبَلَة و ... ) هندسات الولاء و الوطن أو الوطنية والتميز و التقوى و الشجاعة و البطولة و النبل. و .. عالم جَوْفَكَة : جَوْفَكَة جومسة الفكر التي تمثل الصيغة العامة لمجموعة منتجات هَنْفَكَة هندسة الفكر و بناتها و في مقدمتهن الكبرى ( هَنْطَشَة ) هندسة الطفولة و الشباب المتميزة  المتفردة المتفوقة في كم و كيف انتاج ما تختص به من ( جَرْطَشَة ) الجرائم  المرتكبة بحق الطفول و الشباب التي تأتي متعددة في الصيغ و متوافقة في الناتج العام و للتعرف على ما تيسر من عالم ( جَوْفَكة ) جومسة الفكر نحاول أن تستدعي ما تيسر من قدرات الوعي لفك شفرة الشجن الخاص بالمشهود من المواقف من حالات الأمثلة التالية  :

1 . في حالات الاصطراع التي شهدتها وتشهدها عدد من الاقطار العربية ... كم و كيف و لماذا يهيج الكل ضد الجميع  بهذه الحالات كم و كيف و لماذا الكل عدو الجميع و الكل يقرأ آيات الجهاد كقول الله سبحانه و تعالى ( فقاتلوا أولياء الشيطان)  و ( قاتلوهم يعذبهم الله بأيديكم)  كم و كيف و لماذا  الكل بهذه الحالات يدعو الله سبحانه و تعالى ( اللهم نصرك الذي وعدت )  استغفر الله سبحانه وتعالى .. أكاد أرى الأرض تخسف بي من هول ما أجد .. استغفر الله .. استغفر الله .. الكل يدعو ( اللهم نصرك الذي وعدت ) .. الكل يصر أنه على الحق و أن الله أمره و وعده بالنصر .. وكلهم لا يطيق حتى مجرد التفكير أو التذكير .. إذا كان البقَّال ( مثلا ) يحترم عملاءه و لا قطعة واحدة لا أكثر من واحد ولا يعد أحدا ببضاعة اشتراها غيره فكيف بالله ( وله سبحانه المثل الأعلى) لا شيء غير محاولة التأمل لحالات تمثل ذات قدر  أوجه ( جَوْفَكَة ) جومسة الفكر من خلال استدعاء طبيعة الجواميس التي و إن كانت في الغالب لا تحمي نفسها من الضواري حولها فإنها عنيفة الاصطراع  الجومسي الجاموسي وهل نبتعد عن الحقيقة أو نتجنى إذا قلنا إنها من أبرز صيغ ( سلصهة) صيهنة الإسلام أو تسخير الإسلام لخدمة الصهيونية التي تهندس وتدير مواجعنا بما لا يحصى من فنون إشعال الحرائق لتحقيق أهدافها بأقل التكاليف أو ما يوصف بالتكلفة الصفرية للحرب اذ لا تتحمل  خزينة العدو أي نفقات في هذه الحرب التي تنفذ بصيغ متقدمة من ( المحارشة بين الكلللاب أو الديوك ) تلك الفاحشة المعدودة من أعمال قوم لوط ....

و لحديثنا بقية ....

 

 

 

تفاصيل
عزف منفرد على آلة الكونترباص

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 23 مايو 2024 - طوفان الأقصي

صابر حجازي
كاتب و شاعر . مصر

اضرب

 لا تسأل عن وقتٍ أو كيف اضرب

في كل مكانٍ  لا تترقب قد لا تشرق في الصبح الشمس

اضرب لا يعرف قلُبك رحمة أو عطف

اضرب حتى تصبح آلة للخوف

 اضرب ، ضع لضميرِكَ سُم

 في هذا الجو الخانق

 لا تعرفُ نفسُكَ إحساساً بالعفو

فالضعفُ يبدأ دوماً بالعجز والصفحُ كحدِ السيف أوَّلُ ما يقتُــلُ يقتلُ صاحبه و بعنف .

في قانون الغابة ، الشر هو الأبقى فبرغمِ غزارةِ جِنسِ الأرنب أبداً ما ساد الأرض والثُعبانُ القادرُ أن يأكل بيض الطير هو السيد .

 اضرب لا وقت لكي تتدرب و أوَّلُ ما يشتدُّ الساعِدُ اضرب فالوقتُ عصرُ الزيف واللمعة سِرُّ الصنعة والماءُ الراكدُ لا يلمع فتحرك

واضرب ..اضرب     

تفاصيل
استقلال و احتلال

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 23 مايو 2024 - طوفان الأقصي

هيثم محمد النسور
شاعر و كاتب . غزة .فلسطين

سَـخِــــــطَـتْ عَلَى أَجْـسـَادِهَا الْأَرْوَاحُ

مِنْ شُـؤْمِ لَـيْــــــلٍ  لَا  يَـلِـيـهِ صَـبَــاحُ

وَتَـوَصَّــــــدَتْ بَـغْـيًـا عَـلَـى  آمَـالِـنَـا

أَبْـوَابُ  سِــــــــجْـنٍ  مَا لَـهَـا  مِـفْـتَـاحُ

آهٍ  عَـلَـى وَطَـنٍ    تَـقَــــــطَّعَ   قَـلْـبُـهُ

وَضُـلُـوعُـهُ غُـرِستْ  بِـهَـــا  الْأَرمَــــاحُ

وَسَطَتْ عَلَيهِ  مِنَ الْمَوَالِي  طُغْمـــــَةٌ

أَقْـنَـانُ قَـوْمٍ مَا بِـهِــــــــمْ  جَـحْـجَـاحُ

كَـمْ مِنْ سَــــفِيـهٍ صَارَ سَـيْدَ قُـوْمِـهِ

وَعَـلَا  الْـمَـنَـابـرَ  صَوتُـــــــهُ  صَـدَّاحُ

لا خيرَ في عهـــــدِ الشباب إذا انقضى

فِي مَوطِنٍ   حَــــلَّـتْ بِـهِ  الْأَشـــــبَـاحُ

جَثـــــــَمُوا عَلَى  فُرُشِ الْأَرَائِكِ  دُونَهُمْ

وَطَـنٌ جَـرِيْــــــــحٌ  مِـسْـكُـهُ  فََـوَّاحُ

كَـسَـرُوا عَزِيمَـةَ كُـلِّ فَــذٍّ  عُـنْـوةً

فَالْعِلـــــْـمُ فِي الْأُوْطَـانِ لَـيْـسَ يُـبَـاحُ

لَا تَـأْمَـلَـنَّ بِـمَـنْ دَنَـتْ أَخْلَاقُـهُـــــــمْ

أَبْـوَاقُ أَمْـرِيـكَـــــــا لَـهَـــــا مُــدَّاحُ

قََـالُـوا تَـحَـرَّرْنَـا ِكُــــــلِّ صَـفَـاقَـةٍ

وَحِـمَـاهُـمُ  لِلْـغَـاصِـبِـيـــــــنَ  مَـرَاحُ

أَو َتَـدَّعُـونَ الـزُّورَ فِـي اسْـتِــقْلَالِكُمْ

وَالْـغَـرْبُ فَـوْقَ عُـرُوْشِـــــكُـمْ سَوَّاحُ

إِنِّـي أَرَى الـطُّـغْـــــيَـانَ يَـغْـزُو أَرْضَنَا

وَكُـرُوشُـهُـمْ  قُـدَّامَـهُـــــــمْ  تَـنْـدَاحُ

بَـيْـنَ الْـحُـطَـامِ تَنَـاثَـرَتْ أَكْــوَاخُنَـا

عَـاثَـتْ بِـهِــــــــنَّ  صَـوَاعِـقٌ  و َرِيَـاحُ

وَالْـــــقُـدْسُ صَـارِخَةٌ تَـرَبَّـعَ مَـتْـنَـهَا

مَـكــْـرٌ لِإِسْـرَائِـيْـلَ   لَـيْـسَ  يُـطَـاحُ

يَا حَـابِـسِـينَ الدَّمَــــــعَ فِي آمَـاقِ مَنْ

صَـحِـبَ النَّـحِيـبَ لَـعــــــلَّـهُ يَـرْتَـاحُ

إنْ تَـحْـجُبُوا دَمْعِي  فَحِقْــدِي كَامِنٌ

 بِأَضَالِــعِي  كَالطَّودِ لَا يَـــــــــنْزَاحُ

وَطَنِي سَـيُـنْـبِـئُ جُرْحُهُ عَن بَغيِكُمْ

يَا وَيْـلَ مَـنْ شَـــــهِـدَتْ عَلَيْـهِ  جِرَاحُ

سَـنَـعُـودُ ذَاتَ غَـدٍ لِـنَـــــثْـأَرَ مِنْكُـمُ

قَـوْلِـي رَصِـيـنٌ لَـيـسَ فِـيــــْهِ مِـــزَاحُ

شَـرَّعْـتُـمُ سُــــــنَـنًـا تَـجُـبُّ نَـجَـابَـةً

وَالْفَقْرُ  وَ الْـــــــجَـهْـلُ الْمَقِيـتُ مُبَـاحُ

سُحْــــــــــقًا  لِنَفْطٍ صَارَ أَغْلَى مِنْ دَمٍ

مَـا  ذَادَ عَـــــــنْـهُ أَشَـاوِسٌ أَقْـــــحَـاحُ

يَتَســـَابَقُونَ إِلَى الشَّهَادةِ  عَكْسَ مَـا

تَـتَـهَـافَـتُـونَ  عَـلَـيـهِ  يَـا نُــــــــبَّـاحُ

رَغْمَ الْمَكَائِدِ  وَالْمَصَائِبِ  مَا هَــــوَى

وَطَــنٌ بِـرَغْـمِ  جِـــــرَاحِـهِ  فَـيــــَّـاحُ

سَـنُـزِيـلُ أَجْـنِـحـــَـةَ الْغَيَاهِبِ عُنْوَةً

لِـتَـحُـلَّ  فِـي  أَوْطَــانِـنَـا الْأَفْــــــــرَاحُ

جَرَّدْتُ سَيْفَ الشـــــِّعْرِ ، دُونَ  مَخَافَةٍ

شِعـرِي حِصَـانٌ فِي الْوَغَى  جَمَّـــــاحُ

مَـهْـمَـا بَـغَيْتـــــُمْ إنَّ حَرْفِي خَـــالِـدٌ

لـلْـحَـاكُـمُ  وَلِـعُـهـرِكُـمْ فَــــضَّـاحُ

عَـجَبِي : أَمِنْتُمْ مَنْ غَدَتْ  أَوطَانُكــُمْ

فِـيـهَا عُـمُـومُ الْـمُـــــوبِـقَـاتِ تُـتــَـاحُ

نَـجـمِي تثاءَبَ مِنْ كَـرِيـهِ سُبَاتِكُمْ

وَالْـبَــدْرُ مِنْ خِـذْلَانِـكُـمْ  مُـلْـتـــَـاحُ

وَغَـفَـا الـزَّمَــــانُ عَلَى وَسَائِدِ وَجْنَتِي

فَـكَــأَنَّــهُ  فِـي  أَدْمُـعِِـي  سَــبَّـــــاحُ

تَـنْـثَـالُ مِنْ  مُـهَـجِ الثَّـــكَالَى  أَدْمُـعٌ

جَـمـرٌ  بِـنِـيـرَانِ الْـغَـضَى  طَـــــفَّـاحُ

نَـغَـمٌ يَسِيلُ   عَلَى شِــــــفَاهِ  مَـعَازِفٍ

شَـرِبَـتْ نُخُوبَ شُـجُــــــــونِهَا  الْأَقدَاحُ

لَا تَـفْـرَحُـوا  إنَّ  اللَّيَـالِي شَــــــــأْنُـهَـا

أَنْ لَا  يَـــــدُومَ لَـهَا سَـنًـا وَضَّـــــــــاحُ

سَـيَـثُـورُ شَـعْـبِـي طَـالِـبًـا حُــــرِّيَّـةً

حَـمْــرَاءَ   خَـضَّـبَـهَـا  دَمٌ  سَـيَّـــــــاحُ

قُـبْـحًا لِـغَـربٍ غَـادِرٍ مُـسـتـــــَـعْـمِـرٍ

أَسْجَوْا رُفَاتَـكَ فِـي الرِّمَـــــــالِ وَرَاحُوا

( سايكس و بيكو) مزَّقاك حظائِرًا

لِـيَـسُـوْسَ  كُـلَّ  حَظِيْــــرَةٍ  سَــفَّـاحُ

وَطَـنَ الْـعُـرُوبَـةِ لَا تُكَفْكِفْ أَدْمُعًـا

مَهْمَـا نَـدَبْـتَ فَـمَـا عَلَيــكَ جُـنَــــــاحُ

فَالْعِـــــــلْـمُ لَاحَـتْ في البـلادِ  بُـدورُهُ

إِذْ فَـاضَ فِـيـهَا  سُـــــــؤْدُدٌ وَصَــــــلَاحُ

لَنْ تُـنـكِـرَ  الْأَقْـدَارُ  مَـا أَوْلَـيـــــــتَـهُ

مَـجْـدًا تَـلِـيـدًا لَـيْـــــــسَ فِـيـهِ بَـرَاحُ

فَـلَأَنْـتَ مَـــــــــرْفَـؤُنَـا الْأَمِينُ إِذَا سَـطَا

مَـوْجُ الْـبُـغَـاةِ لِأَرْضِــــــــنَـا يَـجـتَـاحُ

مِـنْـكَ الْـمَـنَـائِـرُ تَسْتَعِيرُ شُــــــعَاعَهَا

كَـيْ يَـهـتَـدِي بِـضِـيَـائِـهَـا الْـمــلَّاحُ

وَسَـلَكْـتَ فِي دُنْيَـاكَ أَقْــــــوَمَ مَنْهَـجٍ

لَـمْ  تَسْتَطِعْ  ذَاكَ الـــــــرُّقـيَّ فِـصَــاحُ

بَلَغَـتْ لِأَقْصَـى الْمَشــــــْـرِقَينِ عُلُومُنَا

وَالْغَـربُ مَنْهَـلُ عِـلْـمِـهِ ضــــــَحْضَاحُ

كَمْ مِنْ فَتَىً حَازَ الْعــــُـلا  مِنْ بِعْدِ مَا

أَدْنَـاهُ مِنْ سُــــــبُلِ الْهُـــــــدَى نُـصَّـاحُ

لَـو كَـانَـتْ الْأَقْــــدَارُ طَـوْعَ  مَشِيئَتِي

مَـا شَــــــطَّ  عَـنْ مِـحْـرَاثِـهِ  الْفَــــلَّاحُ

تفاصيل
يا غـــزة الشــرف العالي

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 23 مايو 2024 - طوفان الأقصي

نجيب الشميري
كاتب و شاعر و قاص . اليمن

يا غـــزة الشــرف العالي بأمتنا

سبقـتِ عــــزا وإشـراقا بآمــــال

قدمـت للمــــــجد أثمانا مقدرة

بكل غال وكان الدم يا غالي

كأنك الأرض والدنيا بأكملها

تدافعين عن الأعـــــراض و المال

يا غزة المـجد لم يبق لأمتـــــنا

سواك أرضا وإنســـــــانا بأفعال

الكل موتى جبان خلف قادته

وأنتٍ حي بقــــــــادات وأشبـال

الكل في الذل أسراب مكبلة

وأنتٍ حـــــر "بقــــسام" وأمثال

الكل يا درة البلدان منبطـــح

وأنتٍ يا قبلة الأحـــرار بالعالي

الله حســـبك و الجبــار مطـلع

خيانة الأمة الوسنى بإمـــــهال

الله حسـبك و الأيام شـاهـــدة

ببكرة النصـر تحقيقا بأبطال

النصر و النصر لا أدري لثالثـــة

إلا بنصــــرك أجـــيالا بأجيال

تفاصيل
يأبى أن يحدّ النّزف

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 23 مايو 2024 - طوفان الأقصي

لطيفة الشابي
شاعرة و كاتبة . تونس

أَقْتَـــــاتُ مِنْ حَـــرفي وَ نَزْفِي هـفَّ

ومَنَالُ أحْجـــــِيَتِي اسْتـَزَادَتْ وَجْفَا

أنساقُ وَ المَاضِي الأَلِيــــمُ يَشُـــدُّنِي

فتَأُولُ أرْكـــــانُ القَصِـــيدَةِ ظَرْفا

عُمرًا أدُورُ على المَجَــــــرّةِ غَالِقًــــا

كَفِّي، فَيَأبْى أنْ يَــــحُدَّ النَّــــزْفَ

أبْكِي وَ طُــــوفَانُ الخُطوبِ يَهُزُّنِي

و القُدْسُ آلتْ عِنْدَ فَتْكـــِي وَصْـفا

في كــــلِّ شِبْرٍ تُقبرُ الأُحــلامُ بي

و أعُودُ منْ رُكْــــــحِ المنافي زَحْـفا

أرْضِي يحارُ العـــــَابِرُونَ لصمـــْتها

و لهـــَا نَذَرتُ لِكُـــــلِّ ضِـــلْعٍ ألْفا

و رسمـتُ رُؤْيا الحـــالمين على غدي

فغَدوتُ خـــــوفا منْ أمالي خَـصْفا

مِنْ صَرْخَةِ  الخِذْلاَنِ صُغْتُ عِبَارَتِي

وَظَــللْتُ أنشـــــدُ للحُــــماةِ الإلف

فاشْتَـدَّ في صَدْرِي لَهِـــيب ٌ مُحْــرِقٌ

هَبَّ عَلَى كَــــنَفِ البَــــرَاءَةِ رَجْفَا

بالقُدِسِ أفْلاَذٌ تَعَســـَّرَ حَكــــيُها

وانثال صَبْرُ الصَدِّ حـــــكيا صلفًا

و بَقِيتُ عِنْدَ الفَجـــْرِ أوقِظُ صَمـْتَهَا

و أصد من جور اللـــــــيالي  العُزفَ

و الموتُ في القــدسِ ارتسمتُ عَوِيلَهُ

مُنذُ ابتـــــدى أرَجُ العُرُوبَةِ عَسْـــفا

واعْتَادَ رُمْحُ الغَــــدْرِ يَنْهُشُ مَعْدَنِي

و يُذِيبُنِي مَا للمـــــَهَازِلِ مصـــــفا

هَذِي العِبَــــــــــادُ أَحَارُ مِنْ دُنَّاسِـهَا

و أعدُّ من دمع الخيـــــانة طَـــــرْفَا

و أُهَـــــــدْهِدُ الآلامَ عِنْد َوُقُــــوعِهَا

فَتَزِيـــدُنِي لِــــغةُ الأنِينِ خَسْــــفا

مَوْتِي هُنــَا وَ دِمَــــاءُ أحْـــرَارِي إبَاءٌ

يَشــــُدُّنِي عِنْدَ المَنــــِيَّةِ  قَصــــْفَا

وأعُــودُ أذْرِفُ مِلْءَ صَـبْرْي مِنْ جَوَى

وأنُضُّ عَنْ صَــدْرِ المُبَاحِ الكَشــــْفَ

و أمُرُّ بالعِـــــرّيفِ أنْشــــُدُ زاهِـــدًا

عَنْ مُنْيَتِي فِي القُدْسِ تَرْحَــلُ نَسْفا

وَ يَظَلُّ يَنْكُشُنِي السُؤَالُ أيْنَ الوَفَاءُ؟

فيَذُوبُ  فِي لُجَـــــجِ الدَّنَاءَةِ  عَصـْفا

قُدْسِي ومنْ فرطِ  الآلامِ بَكَيـــــْتُها

 

فمَتَى مِنَ القَــــهْرِ المغَلَّــــقِ تصْفَى

 

 

 

تفاصيل
الهيبة و الجلال

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 23 مايو 2024 - مساحة حرة

حاطب ليل

قال نابليون في مذكراته عن قبائل بنو سليم في الحملة الفرنسية علي مصر :

ما بين السماء والكثبان الرملية عند مطلع الفجر كانت تتراءى لنا ظلال نحيفة هي ظلال نفر من البدو يمتطون جيادهم ويحملون المزاريق وسرعان ما تجمع منهم 400 فارس وأخذوا يعبرون بخيولهم ما بين ثغرات الجيش الفرنسي وهم يصرخون صرخات تجمد الدم في عروقنا ولم يكن يعودوا بأيدي خاوية من آسرانا
ثم كتب نابليون إلى حكومة الإدارة الفرنسية :

° أن المظهر الذكوري لرجال البدو له وقع على رجالنا تختلف عن فكرتنا عنهم ، أمة باسلة ، هادئة ، معتزة بنفسها ، إن في هؤلاء الرجال رباطة جأش مدهشة فلا شيء يهزهم ، وليس الموت عندهم أكثر من رحلة عبر المحيط عند الرجل الإنجليزي ، أما طلعتهم فمهيبة ، ووجوهنا نحن رجال أوروبا وملامحنا إذا قيست بوجوههم وملامحهم ، بدونا كالأطفال بالنسبة لهم حتى ملابسهم يخيل لك لأول وهلة عديمة الشكل ولكن بعد التأمل جيدا أدركت أنها أكثر مهابة من زينا يلبسون طربوش أحمر وعمامة عدة طيات وقفاطين ويطلقون لحاهم فتطول وتضفى عليهم مهابة وجلالا.

 

تفاصيل
التحفيز الإيجابي للمعافاة من الأخبار السلبية

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 23 مايو 2024 - مرايا

منى فتحي حامد
كاتبة و شاعرة . مصر

نحن محاطون بالأخبار السلبية والخوف أينما التفتنا في العالم، لذا نحن بحاجة إلى التركيز على الإيجابية وتسليط الضوء على النجاحات والأخبار الجيدة لتحفيز الناس على أن يكونوا أكثر سعادة وانتاجية.

"تفاءلوا بالخير، تجدوه"، والخير موجود من حولنا، ونسعى إليه من خلال تسليط الضوء عليه وإعادة تشكيل السرد والتركيز على الإيجابية بكل أنواعها في شتى الميادين...

في عصر يغلب فيه صخب الأخبار السلبية على لحظات الفرح والنجاح، من فيضانات وزلازل وأعاصير وحروب وغلاء المعيشة، قررنا إطلاق شمس مغمورة للإيجابية، صممناها لتحفيز وإلهام ونشر السعادة حول العالم بأكمله....

لتكن كلمتنا سلام ومعاملاتنا لطف وحضورنا فرح وغيابنا شوقٍ، نترك المعاني والقيم والأخلاق الجميلة تعبِر عنا أينما كنا ونصنع لأنفسنا روحا محبوبه يرتاح بِقربها الآخرون....

لنتوكل على الله فالتوكل على الله هو اعتماد القلب على الله تعالى في استجلاب المصالح ودفع المضار.

وفيه تفويض الأمر لله، والاستعانة به في جميع الأمور، وربط الأشياء بمشيئته سبحانه وتعالى...

فمِن المؤكد أن كل انسان يسعى كي يكون مقبولا من الآخرين سواءً في عمله أو حتى في محيط منزله لكي يعيش في بيئة هادئة يسودها حب وتفاهم طوال الوقت، الأمر الذى يؤثر عليه هو الآخر بشكل إيجابي...

فلابد أن نكون أشخاص إيجابية مع الآخرين وتعاملنا معهم بما نُحب ويحبون، ويجب علينا أن لن نُدَقِّق كثيرًا فيما حولنا ولكن نتلاشى ونستمر ونبتسم من أجل سعادتنا وصحتنا....

فإنه كل شيء يولد مع الصباح، الأمل  والنجاح والطموح، قصة الأمس قد انتهت وقصة اليوم بدأت، اليوم ننسى عثرات الأمس بكل ما فيه من مآسي وأشجان ومحن وكوارث وصعوبات، ونبتسم للأمل القادم بإذن الله تعالى...

تفاصيل
القومي العربي(معن بشور )رائد من رواد القومية العربية

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 23 مايو 2024 - شخصية العدد

اعداد نوال عودة
أديبة ومفكرة مصرية

تأثر معن بشور بالأفكار القومية العربية والتيارات السياسية اليـــــسارية، وكان يدعم قضايا الشعوب العربية في مواجهة الظلم والاستعمار. وعلى الرغم من تفرده في بعض آرائه، إلا أنه كان يحظى بتــــقدير واحــترام واسعين في الوسط السياسي والأكاديمي.

بشور شارك في العديد من المؤتمرات الدولية والمحلية، وشارك في نقاشات وحوارات حول القضايا الســياسية الهامة في المنطقة. ولقد ترك تأثيرًا كبيرًا في المجتمع اللبناني والعربي   من خلال أفكاره ومواقفه القوية والمؤثرة.

معن بشور

هو كاتب سياسي قومي عربي لبناني، ولد في بلدة البــياض في جبل لبنان عام 1947. حصـل على شهـــادة بكــالوريوس اقتصاد من الجامعة الأميركية في بيروت وإجازة في الحقوق من الجامعة اللبنانية.

كان بشور شخصية بارزة في الساحة السياسية اللبـنانية و العربية.. وبدأ تاريخه بأن أصبح عضو مؤسس للمؤتمر الوطني لدعم جنوب لبنان عام 1968حتي وصل إلى أن يكــون الرئيس المؤسس للمنتدى القومي العـربي .. بعــد أن تدرج في مناصبه فـ بدأ بـ عضو الأمانة العامة للمنتدي القومي العربي وأصبـح نائب أمينه العام (2000-2003) وأمينـــه العام (2003-2006). وشغل منصب عضو لجنة المتابعة في المؤتمـــر القومي الإسلامي منذ تأسيسه. ومما يجــــدر بالذكــر انه تولى أيــضاً مسؤوليات قيادية بارزة في حزب البعث العربي الاشتراكي وحضر مؤتمره القومي الثامن عام 1965، وخـــرج منه في عام 1975 ليشترك مع  عدد من رفاقه في تأسيس تجمع اللجان والروابط الشعبية الذي يتولى الآن مسؤولية منسقه العام ، وجدير بالذكر أنه كان  عضو قيادي في العديد من المؤسسات الســـياسية والإعلامية الفلسطينية، وكان أول عضو غير فلسطيني ينتخب في الأمانة العامة للاتحاد العام للكــتاب والصحفيين الفلسطينيين في مؤتمره الثاني في تونس عام 1977 وكان عضو مؤسس في المنظمة العربية لحقوق الإنسان عام 1982..  وقد كتب العديد من المقالات والكتب حول الشؤون السياسية والاجتماعية في الوطن العربي. تخصص بشور في دراسة القضايا العربية والإسلامية، وكان له اهتمام كبير بالقضايا الوطنية والعربية والإسلامية، وقد عمل على تقديم تحليلات عميــقة ومواقف قويــة تتــعلق  بالقضايا السياسية في المنطقة. من أبرز أفكار بشور كانت دعوته إلى التضامن والوحدة العربية ، وكان يروج لفكرة النهوض بالأمة العربية من خلال تجديد الفكر وتحفيز العمل الإصلاحي والتنموي. كما دعـا بشور  إلى تحقيق العدالة الاجتماعية ومكافحة الظلم والفساد.

 

ومن  مؤلفاته :

 

دولة بعض فلسطين

 

في سبيل الوحدة العربية

 

بيروت من الحصار إلى الانتفاضة

 

الحركة العربية الواحدة

 

إشكالية العلاقة بين العروبة والإسلام

 

إشكالية التغيير السياسي وسبل تحقيقه

تفاصيل
تحية إلى حي الزيتون حين يختلط الزيت بالدم

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 23 مايو 2024 - شخصية العدد

معن بشور
القومي العربي(معن بشور) رائد من رواد القومية العربية

لو كان الشاعر الكبير الراحل محمود درويش بيننا يواكب ملحمة "طوفان الأقصى" وبطولات المقاومين والاهل في غزة، وخصوصاً في حي الزيتون وصموده الأسطوري منذ عشرين أسبوعاً ، وهو القائل بالأمس، "لو ذكر الزيتون غارسه لصار الزيت دماً " لقال اليوم' لو ذكر الزيتون فارسه لتحول الزيت دماً يذود عن كرامة الوطن ، ودواء يشفي كل جريح، وشراباً يروي كل عطشان، وغذاء يشبع كل جائع.. في معركة توحد فيه البحث عن الخبز مع الدفاع عن الكرامة.

فبطولات حي الزيتون اليوم، كما بطولات كل شبر من أرض غزة من أقصى الشمال إلى أقصى الجنوب، تشكّل عنواناً لمستقبل زاهر لفلسطين وأمتنا، رغم كل الوحشية والتخاذل والتواطؤ البعيد والقريب، بل أن حيّ الزيتون هو الذي يؤكد أن غزة، ومعها كل فلسطين والمقاومة، هي أرض الحياة في مواجهة الموت، وارض الشهادة مقابل التخاذل، وارض الامل رغم كل ما تعاني منه من ألم..

فكل التحية لكل مقاوم في حي الزيتون وعلى أرض غزة وعموم فلسطين، ولكل مقاوم من أجل فلسطين، فهم يصنعون ببطولاتهم فجراً جديداً لأمتنا والعالم، تفوح منه رائحة زيت الزيتون جنباً إلى جنب مع رائحة دماء الشهداء..

تفاصيل
نزاع الأطراف حول ملكية النصوص

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 23 مايو 2024 - مثاقفات عربية

علوان مهدي الجيلاني
مفكر و شاعر و كاتب و ناقد يمني مقيم في مصر

تنازعُ النصوص الأدبية، وادعاء أكثر من طرف لنصّ ما، من الأمور الشائعة في تاريخ الأدب العربي، ومن يعرف التراث العربي لا يستغرب الضجة التي شهدناها في الأيام الماضية. ذلك أن أشباهها ونظائرها كثيرة جداً. في القرن السابع الهجري (الثالث عشر الميلادي) تنازع الشاعران ابن الخيمي وابن سوار ملكيّة قصيدة، وكان لذلك التنازع قصة طريفة جداً. التقى الشاعران أثناء الحج في المشعر الحرام بمني، وكان ابن الخيمي قد أنجز بـأبياته الشهيرة التي يقول في المقطع الأول منها :

 يا مطـــــــــلباً ليس لي في غـــيره أربُ

         إلـــيك آل التقــــصِّي وانــــتهى الطلبُ

ومـــــــا أراني أهــــلاً أن تواصـــــــلني

        حــسبي عــــــلواً بأني فيـك مكــتئبُ

 لـــكن يــــــنازعُ شوقي تــــارةً أدبي

         فأطلب الوصــــلَ لـما يضــــعفُ الأدبُ

 ولستُ أبـــرح في الحـــــالين ذا قلـــــق

         نام وشوقٍ لــــــه في أضــــلعي لــــهب

 ومدمعِ كـــلما كفـــكفت صَيّـِبَهُ

        صوناً لذكــرك يعصـيني وينـسكبُ

 ويدَّعي في الهـــــوى دمعي مقاسـمتي

        وجدي وحزني و يجـــري وهو مختضبُ

 كالطــــرف يزعــــم توحيدَ الحبيب

         ولا يزالُ في ليـــــلهِ للنــــــجمِ يرتقبُ

 يا صاحبي قد عــــدمت المسعدين فسا

                عدني على وَصَبي لا مَسّــــَكَ الوصــــبُ

 بالله إن جزتَ كــــثباناً بذي سَـــــــلَمٍ

        قفْ بي عليــــها وقُلْ لي: هذه الكـــثبُ

ليقضي الخدُّ من أجــــــراعها وطــــــراً

        في تُربها ويــــــــؤدي بعض ما يــــجبُ

وملْ إلي البان من شــرقّي كــــــاظمة

        فلــــي إلى البـــــان من شرقيِّــــــها أربُ

وكـــــــــــلما لاح معنى من جمالــهم

        لباه شـــوقٌ إلى معنـــــــــاه منتـــــسبُ

أظلُّ دهري ولي من حبـــــــهم طـــــربٌ

        ومن أليم اشتـــــــياقي نحـــــوهم حَرَبُ

فأسمعها لابن سوار فيما كانا يتجاذبان أطراف الحديث، لكنه في اليوم الثاني فقد الورقة التي كتب فيها قصيدته، وبعد انتهاء موسم الحج عاد ابن سوار إلى مصر، وتأخر ابن الخيمي مدة في مكة، وحين عاد إلى القاهرة فوجئ بأصداء بائيته البديعة تتردد في أرجاء مصر كلها. فقد ادّعاها صديقه ابن سوار ونسبها لنفسه ، وقامت قيامة ابن الخيمي واستنجد بكبار أدباء زمنه، وتم تحكيم الشاعر الشهير ابن الفارض، وأقيم محفل أدبي حافل شهده لفيف كبير من الشعراء والأدباء، وأمام الجميع طلب ابن الفارض من الشاعرين أن يكتبا قصيدتين على نفس بحر البائية ورويّها، ليتميز الصادق من الكاذب.

 

حبس الحاضرون أنفاسهم ريثما ينجز كل منهما القصيدة. وقد اندهش الحاضرون لتقارب المستوى بين الشاعرين إلى درجة غريبة، لكن ابن الفارض حكم لصالح ابن الخيمي. في اللحظة نفسها أشاد أحد الأدباء من الحاضرين بابن سوار قائلاً: إن من يبدع قصيدة بهذه الجمال لا يمكن أن يكون سارقاً. فقال ابن الخيمي: أعرف أن صاحبي شاعر كبير وأن مقامه في الشعر لا يقل عن مقامي لكن سرقته لقصيدتي ليست سرقة حاجة؛ بل سرقة عادة. ففهم الجميع مغزى كلامه، ومعناه بلغتنا اليوم أن ابن سوار كان مصاباً بمرض السرقة، وأنه عندما سرق القصيدة كان يفعل ذلك ليس احتياجاً إليها بسبب نقص موهبته، ولكنه يعاني من مرض نفسي قاهر .


تفاصيل
جدار برلين من الانفصال إلى أجمل اللوحات

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 23 مايو 2024 - سياحة

أ.بن سعادة صليحة
كاتبة و قاصة جزائرية مقيمة في فرنسا

ألمانيا هي واحدة من دول أوروبا الغربية عدد سكانها يفوق 84 مليون نسمة  وعاصمتها برلين.

برلين هي سادس مدينة أوروبية زيارةً، بحيث تتمتّع بتنوّعِ معالمها.

وانت تتجول على ضفة نهر سبري Sprée يقابلك جدار طويل من اللوحات الجذابة ما قصّة هذا الجدار؟ وما قصة هذه اللوحات المرسومة عليه؟

جدار برلين

  مع نهاية الحرب العالمية الثانية 1945تتــــقاسم الدول المنتصرة الاتـــــحاد السوفياتي والولايات المتحــدة الأمريكية وفرنسا والمملكة المتحدة دولة ألمانيا إلى أربعة أقسام.

هذا التقسيم خلق نزاعاً بين الجبهتين: جبهة شرقية وأخرى غربية وهي المسمّاة بالحرب الباردة.

 لكن بما أنّ الاتحاد السوفياتي كان في جزء برلين وهذا الجزء بالذات جزء متنازع عليه، يجعل ستالين يفكر في طريقة لإخراج الجبهة الشــــرقية من هذا المـــيدان والفكرة تتمثّل في إغلاق الطرقات على الجبهة الشرقية في الدخول الى الجهة الغربية.

بطبيعة الحال الولايات المتحدة وحلفائها لم يعجبهم هذا التصرّف فقاموا بدورهم بتشييد جسر جوّي. ممّا دفع الاتحاد السوفياتي وبعد مرور سنة من فتح المعابر التي أغلقتها. لم تنته اللعبة إلى هذا الحد.

في سنة 1955 قامت الولايات المتحدة وحلفاءها بإنشاء الجمهورية الفدرالية الألمانية RFA. ومن الجهة الغربية أنشأ الاتحاد السوفياتي الجمهورية الديموقراطية الألمانية RDA.

لتتمتّع كل جبهة بسيادتها الخاصّة.

 والمسلسل يتواصل بين الطرفين بحيث يفرض الاتحاد السوفياتي مُهلة ستة أشهر لإخلاء منطقة برلين. لكن أمريكا وحلفاءها لم يعبؤوا بهذا القرار مرّت أشهر وسنوات إلى غاية 1961. قرّرت بناء جدار فاصل بطول يزيد مئة كيلومتر وعلوّ يتعدّى ثلاث أمتار.

ممّا زاد في تعقيد الأمور من تفتيش وهجرة النخبة.

ظل الحال على حاله من سنة لأخرى أزمة إلى تأزّم وتشرد وانفصال بين الأهل إلى غاية سنة 1989.

 إلى أن جاءت القطرة التي أفاضت الكأس فقام ملايين من الشعب الألماني بمظاهرات ثائرة قوية مندّدة وساخطة، أعلن على إثرها المكتب السياسي للحزب الشيوعي السوفياتي عن حرية التنقل بين برلين الشرقية والغربية لِتهدِئة الوضع لكن المظاهرات تواصلت ولم يكتف الشعب بهذا الإعلان بل ظلّ غاضباً يندّد بهدم الجدار لتعود المياه إلى مجاريها

فكان لهم ذلك ولم يبق منه إلّا كيلومتر ونصف للذكرى والتقى الاخوة والأقارب بعد انتظار دام ثمان وعشرون سنة.

وبعد مرور عام أي في 1990 جاء ما يفوق عن مئة فنّان احتفالا بهذا الإنجاز لتزْيين وزخرفة الجدار المُتبقّي وهو ما يُسمّى اليوم معرض الشّق الشرقي وهو معرض على الهواء.

كانت هذه بعض اللوحات التي من الجدار رسومات ناطقة ومعبرة.

تفاصيل
ارتطام (قصة قصيرة)

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 23 مايو 2024 - قطوف دانية

منى محمد صالح
كاتبة و شاعرة سودانية مقيمة في برمنجهام

° تدخلين غرفتكِ في المساءِ العاري، تنفضين عنها تراكم العتمة، وبداخلكِ خراب يُلامس القلب، يتأطره وسط ظلمة حالكة لا يُسمع فيها سوى مطر يتساقط على خشب النافذة الوحيدة في الغرفةِ، وضلفتي الشباك المفتوح على مصراعيه تتأرجحان مع الهواء البارد، يصدران صوتاً بائساً يتساقط بصريرِِ مكتوم.

ينحدر الوقت معكِ إلى متاهتكِ البعيدة فيشعركِ بوحدتكِ الباردة، لا تعرفين كم يبدو كل شيء مُنهكاََ إلى هذا الحد وأنتِ تدورين حول نفسكِ بعينينِ متعبتينِ، في وسط الغرفة، تتراءى لكِ مُدنٌ تشبه حقول الريحان، نداء يحتويه محض الخاطر، من ابتداء الرمق، إلى سفورِِ يأخذ النصف الآخر منه، صوت خفيض ينسحب بتلذّذِِ حارق، يتصاعد شواهقاً من التعب، ذاكرة تنز بتؤدة، فتتضح المفردات بدلالتها وكل الأشياءُ أمامكِ لم تعد تفرق.

كنتُ أعرفُ بالغ التعب و أنتِ تقولين لنفسكِ:

إنّ هذا الألم الذى أحمله لن يُغادر أبداً، وكل شيء من حولي يستعذب تداعى اللحظاتِ المُوجع، تلتحفكِ لعنة الوقت ببطءِ، تسوقكِ نحو فراغ سحيق.. لا يهم كثيراً إلى أين يجرّكِ، فقط، تقفين عارية هنا تتأملين متاهتكِ تتّسع أمامك في دورانِ رمادي يتشرنق بحباله الكثيفة، تتشظى فيكِ تعاريج القلب المنهكة، وفي لحظةِِ كأنها برق، يتهاوى معها كل شيء..

كل شيء، وأنتِ وحدكِ هُناك، حيث لا رفقة سواكِ في تلك العشيّة البائسة، كأنكِ كنت تلهثين منذ أن وُلدتِ، يجتاحكِ ثقل الوقت كثيفاً وقد دلف معكِ، و ركن في زاوية الغرفة الخالية من كل شيء.

كان الوقت مثلي كائن يجرجر ظلال خيباته بتثاقلِ بطيء، وقرص الشمس الآيل للانحدار يوحي بالاختفاءِ دون أن يتبقى من بقاياهُ ما يذكر، والساعة تتجاوز السادسة والربع بقليل، وحرارة الجو الخانق تتكاثف برائحة ثقيلة تنبعث من فراغ الغرفة العائم في ضوءِِ شحيح، وأنا المارقة من تحت جلدي متكوّمة في مكاني، يتمدد الجسد الملبوك بالتعب، أبحلقُ في وجوم من حولي وكأن كل ما مضى بقي هناك في مكانه ولم يعد كما كان من قبل.

هاجس لعين يطاردني وأنا أخبو قليلاً .. قليلاً، أحملُ قلبي معي، حيث أجدني هُناك، بقربكَ، تسكن حناياي منذ تينك الولادة ..

ـ أيها التعس، كم أحبُّكَ، ما زلتُ أحمل معي أحاديثنا، دفء الحكايات الصغيرة، التي تجعلني أحبس دمع دهشتي وأنا أراك بقلبي كما أفعلُ الآن.

من يعبأ بثقلِ هذا القلب، وقد اتسع ثقبه الراعف في مكانِ ما، وبلغ أوج ذعره، فاغر الجرح ومنسيّاً، يبحلق من خلال تشقّقاته نحو روح أراقبها تنسلخ بعيداً عني، تتوارى، تعلن عن تصدّعِها بدنوِ اللحظة، ويفر السؤال

من السؤال، يلمُّ ركامه مترنّحاً في محاولةِِ أخيرة للحاق بسرب العصافير المار دونما جدوى:

ـ ماذا لو...؟!!

كأنه صوتي ينسرب حنوناً، وكلما لامستُ روحكَ يتنهد الصعداء قلبي، مثل انبثاق السنبلة، غيم لطيف يهمي مرتعشاً، و قد أومأتُ لكَ في واحدةِِ من زوايا الحنين، هُناك حيث ارتخاء الجسد المنهك يتمادى معي، أُناديه، يوغل في دفئه، تتجاسر عبثاً تلك الروح، بعينيـها الممتلئتين بحبات الدمع بعيداً

عني، خشية أن تنفرط في البكاءِ ..

إنني أبلُغُ مِن العُمرِ حُبَكَ

كعهدي بي / بك.. بروحينا

مازلتُ أناديكَ طفل قلبي

وأخبئ سراً، قمر الحكايات

كيف لي أن أعانق دفئك؟

وأنت الآن هُنا

ملء الروح تسكنني

لا شيءٌ..

لا شيءٌ

هُنا تماماً

غير هذا القلب

الـ يحتويك منذ ولادتي

وللأبد..

آه..

وحين تناديني (....)

و.. سكَتتْ، والقلب يركض نحوها، وكل منهما ينبت في الآخر، ينعصف الداخل المهدود بيننا رأساً على عقبِ، وأنا أبحثُ عنها لأجدنني، أنادي اسمها (.....)

ناصية الخطو المثقلة بالوخزِ تتــقارب أكثر

وأكثر...

صرختُ وحدي:

- آه ... ليتها لم تسكتْ

التصاقٌ حميم بالتعبِ يحملني إليها منذ أن بعثرني غيابها الحزين، وذاك السؤال المضنى الذي لبث هناك، لم يُبارح مكانه أبداً، مثل جراح فاغرة لا بُرْءَ منها!.

وقبل أن تمضى، أدارتْ رأسها نحوي في انكفاءه أخيرة، وقالت لي في صوتِ يغلب عليه الشرود، ويشوبه الكثير الكثير من الأسى، كان بوحها شجيّاً ..

كيف يمكن أن تعبث الأقدار بنا، بروحينا، أن تمضيَ ولا تعود،

أن يتناثر أحدنا بالآخرِ دون لقاء، أو عناق يلَمَّ شَعَثَ الروح وأوجاعها المثقوبة؟!

ويلثم الليل قلبي إذ يتمادى نصل السؤال من جديد، حاداً ..

ـ ماذا لو..؟!

تبّاً له من عُريٍ سافر، وهذا التداعي يتناسل مُوجعاً، بالكاد يحملني، حيث كنتَ أنتَ هُناك وحدكَ تطوف حول قلبي، منذ زمنِِ بعيد.. بعيد، تندسّ تحت نبضه، تحتويه، تحرسه من العطب، وكُلَّ الطُرقِ تؤدي إليكَ، تستنطق ما بالروحِ من تعبِ، ولا تصل.

لا أدري كيف تكوّمتُ على بعضي المنهك في حنوِِِّ غامر، أنظر من بعيد، حالة خاصة من التمادي المريح، وقد سيطر عليّ هذا الشعور الكثيف المُرُّ، نداءٌ يتكالب من فِجّةِ واحدة، يلتقط بعضه البعض، يتهاوى من عُلوّهِ الشاهق مثل قطع زجاج، يتشظى إلى قطع صغيرة.

يتوزّع نصل الجحيم للمرة الأخيرة، يرتفع بعبثيته السافرة حيث لا نديمٌ آخر سواه في تلك الغرفة المعتمة ..

- ماذا لو..!

يتمدد الشرخ طازجاً من جديد، في مسامات الجسد، يقاسمه تلاحق الأنفاس الوجلة، احتواء طعم الملح الحارق المندلق في الروح، ومنذ ذلك الارتطام، لم ينجْ أحداً مِنّا، سِوى ذاكرة مازالت ممدودة بحبلِِ من الأغنيات.

تفاصيل
أجمل هدية

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 23 مايو 2024 - أدب الأطفال

د. نانيس خطاب
كاتبة و قاصة . مصر

في الصباح ذهبت إلى المدرسة كعادتي، وبعد انتهاء حصة العلوم، وقفت معلمتي الأستاذة نور وهى  تنظر إلينا وقالت بحزن: غدا سيكون أخر يوم دراسي لي معكم ، لأني سأرحل من البلدة ، ثم تركتنا وخرجت ..

همهم الجميع بحزن

قالت أمنية : لابد أن نقدم هدية تذكارية إلى الأستاذة نور .

وافق الجميع

قالت علياء : سأقدم لها قلما نفيساً لتكتب به ، لكي تتذكرني عندما تكتب .

وقفت شيماء وقالت: وأنا سأقدم لها دفترا كبيرا.  أما أنا فصمت ، فأنا لا أملك مالا لكي أقدم  هدية إلى معلمتي، مشيت طوال الطريق وأنا أبكي وصلت إلى منزلي الصغير الفقير، ظللت طوال النهار أفكر في أمر الهدية، لم يكن أبي سوى عاملٍ يحضر كل يوم معه طعامنا بالكاد، ولم تكن أمي غير حائكة ملابس تجلس طوال اليوم أمام ماكينة الحياكة لتنفق على علاج جدتي ، و تدبر مصاريف مدرستي، أما جدتي فكانت سيدة عجوز رغم أنها تطرز الملابس التي تخيطها أمي بمهارة .

جلست بجوار جدتي وأنا حزينة، أريد أن أهدي معلمتي هدية لكي تتذكرني ولكن لا يوجد بيدي شيء لأفعله، وقعت تحت قدمي قطعة قماش جميلة مطرزة .

امسكت جدتي قطعة القماش ونظرت إلى أمي وقالت : لماذا ترمين هذا القماش ،  إن التطريز الذي بها غالي الثمن  وجميل ؟

نظرت أمي إلى جدتي وهى تقول: إنها من فستان تريد صاحبته تجديده، ولا تريد هذه القطعة  المطرزة في فستانها .

نظرت إلى القطعة التي في يد جدتي ، ولمعت في رأسي فكرة.

نظرت إلى جدتي، وحكيت لها ما يضايقني بصوت منخفض، نظرت لي جدتي بحزن وهى تقول: ليس معي أي نقود  لكي أعطيها لك يا وفاء .

نظرت إلى جدتي وقلت لها: لا أريد منك  نقودا يا جدتي، بل أريد منك المساعدة .

نظرت لي جدتي بتعجب ،همست في أذن جدتي ،و حكيت لها ما يدور بعقلي .
  فهمت جدتي مقصدي، ظللت طوال الليل وأنا  أعمل وجدتي تساعدني، و في الصباح ذهبت إلى المدرسة سعيدة، وعندما جاءت الأستاذة نور  قدمت لها عليا قلم غالي الثمن، وقدمت لها شيماء دفتر كبير،وقدم لها جميع زملائي الهدايا التذكارية غالية الثمن ، وقفت وقدمت إلى معلمتي  علبة مطرزة، أعجبت معلمتي بالعلبة، وعندما فتحتها وأخرجت ما بها اتسعت ابتسامتها، فقد كانت هديتي عقدا قيما مصنوع  يدويا بعناية ودقة، و قفت بجوار معلمتي وأنا أشير إلى نفسي، وقلت بسعادة : لقد ظللت طوال الليل أصنعه من أجلك يا أستاذة نور بمساعدة جدتي، حتى تتذكريني دائما.

ابتسمت الأستاذة نور وقالت : هذا العقد هو أجمل هديـة قدمت لي في حياتي ، لأنه مصنوع

بحبات من الحب، وحبات من المجهود، وحبات من الصبر، لبست الأستاذة نور العقد، أعجب جميع زملائي بالعقد الذي صنعته من الحبات التي كانت في  قماش الفستان المطرز .

طلب مني زملائي أن يحضرون إلى منزلي، لكي يتعلمون من جدتي دروس في التطريز ، أمسكت الأستاذة نور بهاتفها وأخذت صورة تذكارية معنا .

ابتسمت الأستاذة نور وهى تنظر إلى الصورة  وقالت: لقد لمع العقد وجعل الصورة أجمل ، ضحكنا جميعا .



 

تفاصيل
عجبي لهؤلاء

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 23 مايو 2024 - همسة

أحمد بن عفيف النهاري
كاتب و قاص . اليمن

« تستمر الـمآسي في بلادنا العربية و الإسلامية ، و لكأنها باتت حقاً حصرياً لنا دون الخلائق ..

تكالبت الأمم علينا ـ تكالب الأكلة على قصعتها ـ ، بحسب تعبير نص الحديث الشريف ، فالهنود و اليهود و عباد الأوثان في جبال التبت و رهبان الصليب، كلهم اجتمعوا على وأدنا و دفننا ..، يتشدق الغرب بحريته و ديمقراطيته و هو يشرعن فقط لدور البغاء و الغباء ، بينما عندنا نحن إن رفعنا حتى صوتنا نطالب بيقظة الضمير  العالمي نصبح إرهابيين ..

هم يجتمعون و يؤسسون الكيانات الكبرى ليستمروا في النهوض بشكلٍ أو بآخر ..، أما نحن رغم أننا أمة تمتد من أقصى الشرق حتى أقصى الغرب ، يجمعنا دين واحد و قبلة واحدة، إلا أن قلوبنا شتى ..

نتساقط واحداً تلو آخر في فلسطين ، و تتساقط أوراق التوت عن عوراتنا ورقة ورقة ..

بينما يئن أهلنا في غزة و رفح و غيرها من مدن فلسطين و في السودان ..، بينما يئنون جوعاً و قهراً ..، يتفنن بعض أهلنا في طباخة النياق و شيها ، و ذباحة الثيران و فرمها ..، يزدادون تخمة على تخمة ، و يتسابق الكوليسترول في شرايينهم التي تزداد ضيقاً ، ليشتروا المزيد من قمامة مصانع الأدوية في أوروبا .. ، دون أن يكلفوا أنفسهم عناء التفكير بحل للمعضلات العربية التي باتت في ازدياد و تكاثر ..

إنهم يمتصون ثروات الأرض و يعصرون ثروات البحر و السماء ، ثم يرفدون خزائن أوروبا و أمريكا بالمزيد من الأموال ..، و هم يراهنون أي ناقة ستكسب السباق .. !!

عجبي لهؤلاء أهم من بني جلدتنا حقاً .. ؟!

« أم أنهم شيطان ما ارتدى زينا في غفلة منا ، و مضى يغرز أنيابه فينا ليبث سمه فينا، فيقتلنا رويداً رويدا .

 

تفاصيل
شخصية العدد

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 -

د. خالد الشموسي، طبيب أزديّ من عُمان

د. خالد الشموسي، طبيب أزديّ من عُمان، استشاري هضمية و مناظير متقدمة، زمالة امريكية كندية، درس الطب في لوس انجلوس له مركز طبي كبير في بلده، بروفيسور مساعد،  في مسقط عاصمة عُمان وفي الولايات المتحدة وأوتاوا ومانيتوبا في كندا..يعني من أعلى المستويات، والدنيا مفتوحة له على مصراعيها.

ترك هذا كله وتوجه إلى غزة لـ يساعد إخوانه ويجري عمليات جراحية لهم.

كان بإمكانه أن يترك رفح .. ورأى اشتداد الحرب عليها، فـ فضَّل أن يبقى مع إخوانه فيها.

ومع بدء جيش الاحتلال الإسرائيلي باجتياح بعض المناطق في رفح، خرجت عدة وفود طبية عن طريق معبر رفح البري، لكن الطبيب خالد رفض الخروج

وعندما " استولوا اليهود على معبر رفح " ترك ابنته ذات العشر سنوات في المستشفى تعالج من مرض السرطان لـ يبقي في غزة .

ومما هو جدير بالذكر علينا أن نذكر مقولته الشهيرة " (الحمد لله، صرنا مع أهل #غزة نعيش معهم ونموت معهم (المحيا محياهم والممات مماتهم)"

مستشهداً بـ حديث رواه مسلم أن النبي ﷺ قال للأنصار: «كلا إني عبد الله ورسوله هاجرت إلى الله وإليكم والمحيا محياكم والممات مماتكم».

ومن أقواله الخالصة قال : "عند اقتراب الأجل، على الإنسان أن يحرص على 4 أمور: الوصية، وكثرة ذكر الله، والدعاء بالصبر والثبات، وإصلاح النية".

 

ومن وقت لآخر ينشر الطبيب خالد صورا فيديوهات.. يُظهر فيها التفاف الأطفال حوله، وأصبح الدكتور الشموسي "الجميل"، كما يصفونه أهل غزة، أيقونه من أيقونات صمود الناس، الذين يتعرضون لحرب إبادة منذ أكثر من 7 أشهر.

ولما لا فـ الدكتور خالد الشموسي جاء إلى غزة لـ يطبب جراح أهلها ويخفف آلامهم، ورغم احتلال معبر رفح، و مع وجود فرصة للخروج والنجاة بنفسه في اللحظات الأخيرة، إلا أنه رفض أن يترك أهله في غزة ويخرج منها ، وبقي معهم!!

كما هنأ مفتي سلطة عمان الشيخ أحمد الخليلي الطبيب خالد بالقول "نهنئ الدكتور خالد الشموسي على مبادرته الطيبة بعلاج المرابطين في غـزة وإسعافهم، ونسأل الله تعالى أن يجزيه عنها الخير، وأن يجعله قدوة للذين يحذون حذوه".

وبدأ الدكتور خالد بتوثيق عمله في معالجة أهل غزة، بمستشفى غزة الأوروبي في رفح، والذي كان من الممكن له العمل في أي مكان، وبـ الأجر الذي يطلبه، لكنه ترك ذلك كله وراء ظهره وجاء إلى غزة راغبا محبا وساعيا لأجر من نوع أجل وأسمى. ولـ يعلن صموده على قراره بالبقاء مع أهل غزة في الحياة والممات

وطرح سؤالا في إحدى تدويناته: لماذا نأتي إلى غزة؟!

لـ يجيب هذا الطبيب الإنسان دكتور خالد : لأننا يجب أن نقدم الرعاية الطبية لغزة عندما تتخاذل الدول والحكومات وتتجاهل السياسة موت الأطفال. عندها سنأتي لإنقاذهم.

أخيراً انشروا عنه لـ يعرف الناس أن في أمتنا أبطالاً لا يذكرهم الإعلام.

ونسأل الله لك يا دكتور خالد أن يتقبل منك وينفع بك وينجيك ويجمعنا بك على خير في الدنيا والآخرة.

تفاصيل
طرح أسئلة فلسفية بريئة .. في مناهج و برمجيات الحكمة و الطاقة الحيوية

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 -

دكتور طلال خير الله
كاتب.. خبير إدارة قضايا..محكم دولي
هل تعليم مناهج و برمجيات الحكمة لأجيالنا .. تكليف أيها المؤمنينن ؟!!! ( سادساً )

تفاصيل
بين يديكم العدد 24 من مجلة وطني يونيو 2024

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 -

رئيس مجلس المجلة الموقر

أهلا وسهلا قراءنا الأوفياء من المحيط إلى المحيط
بين يديكم العدد 24 من مجلة وطني يونيو 2024.. عددٌ حاولنا فيه أن يكون إضافة نوعية في سجل الثقافة العربية.. و خصوصاً في هذه المرحلة الحرجة من تاريخ أمتنا العربية
....

تفاصيل
بين يديكم العدد 24 من مجلة وطني يونيو 2024

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - من نحن

إدارة مجلة وطني

أهلا وسهلا قراءنا الأوفياء من المحيط إلى المحيط
عددٌ حاولنا فيه أن يكون إضافة نوعية في سجل الثقافة العربية.. و خصوصاً في هذه المرحلة الحرجة من تاريخ أمتنا العربية....

تفاصيل
©

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - طلة 6

السيد المستشار الدكتور: طلال خيرالله.
كاتب.خبير ادارة قضايا.محكم دولي.

تفاصيل
©

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - أهلا وسهلاً

أ.د سـعد العـتابي
أكاديمي وناقد . العــراق

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - أخبار عالم الأدب

نوال العزي
المدينة المنورة

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - أخبار عالم الأدب

نوال عودة
كاتبة . قصصية . مصر

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - قضية العدد

د. شاكر صبري
كاتب و شاعر و قاص . مصر

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - نوالـ يات

نوال عودة
كاتبة.قصصية.مصر

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - علم الحياة

عبد القادر سفر الغامدي
قاص و فنان مسرحي . السعودية

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - همسة 110

أحمد بن عفيف النهاري
كاتب و قاص . اليمن

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - فقيد وطني

الأمير الراحل بدر بن عبدالمحسن
الأمير الشاعر الإنسان

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - فقيد وطني

أ.د آمنة محمد يوسف
أكاديمية و شاعرة و ناقدة . اليمن

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - فقيد وطني

علي حسين الزهراني
كاتب و شاعر . السعودية

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - طوفان الأقصي

طوفان الأقصي
نصرة غزة

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - طوفان الأقصي

بشير المصقري
كاتب و شاعر . اليمن

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - طوفان الأقصي

محمد شنيني بقش
شاعر و كاتب . اليمن

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - طوفان الأقصي

داود دائل
كاتب و قاص . اليمن

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - طوفان الأقصي

فراس العلي
شاعر و كاتب . العراق

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - طوفان الأقصي

لطيفة محمد حسيب القاضي
كاتبة و شاعرة فلسطينية مقيمة في اليمن

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - طوفان الأقصي

رحاب مدين
شاعرة و كاتبة . مصر

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - مرايا

فهرس مرايا
ادارة المجلة

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - مرايا

أيمن دراوشة
كاتب و قاص و ناقد . الأردن

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - مرايا

منى فتحي حامد
كاتبة و قاصة و شاعرة . مصر

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - مرايا

خالد الحديدي
كاتب و صحفي . مصر

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - مرايا

رجاء موليو
باحثة أكاديمية . المغرب

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - شخصية العدد

شخصية العدد
د.خالد الشموسي

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - مثاقفات عربية

فهرس مثاقفات عربية
ادارة المجلة

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - مثاقفات عربية

إبراهيم الحكيمي
كاتب و قاص . اليمن

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - مثاقفات عربية

د. بدر العرابي
أكاديمي و ناقد . اليمن

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - مثاقفات عربية

زياد مبارك
كاتب و ناشر. السودان

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - مثاقفات عربية

علوان مهدي الجيلاني
شاعر و كاتب و ناقد . اليمن

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - مثاقفات عربية

جودت هوشيار
كاتب و ناقد و مترجم . العراق

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - مثاقفات عربية

نجيب تركي
كاتب و ناقد. اليمن

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - مثاقفات عربية

زكريا نمر
كاتب ليبرالي . جنوب السودان

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - مثاقفات عربية

زياد مبارك
كاتب و ناقد و ناشر . السودان

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - سياحة

فهرس سياحة
إدارة المجلة

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - سياحة

إدارة المجلة
وطن

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - سياحة

إدارة المجلة
وطني

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - مساحة حرة

حاطب ليل

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - قطوف دانية

فهرس قطوف دانية
إدارة مجلة وطن

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - قطوف دانية

نجيب الكيالي
كاتب و قاص و شاعر سوري مقيم في فرنسا

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - قطوف دانية

أوسان العامري
كاتبة و قاصة . اليمن

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - قطوف دانية

أميرة محمود فتحي
كاتبة و قاصة . اليمن

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - قطوف دانية

عبدالعزيز محي الدين خوجة
كاتب و شاعر . السعودية

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - قطوف دانية

بليغ البتول
كاتب و قاص . اليمن

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - قطوف دانية

رجاء العبسي
كاتبة.وقاصة.اليمن

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - قطوف دانية

محمد السناب
كاتب و شاعر . اليمن

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - قطوف دانية

عائشة المحرابي
كاتبة و شاعرة . اليمن

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - قطوف دانية

أحمد فاروق بيضون
كاتب و شاعر . مصر

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - قطوف دانية

نبيلة بكاكرية
كاتبة وشاعرة ورسامة من الجزائر

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - قطوف دانية

هدي الحجاجي

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - أدب الأطفال

فهرس أدب الأطفال
إدارة المجلة

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - أدب الأطفال

شيماء حسين
كاتبة وقاصة العراق

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - أدب الأطفال

عادل عطية
كاتب .اعلامي.مصر

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - أدب الأطفال

نانيس خطاب
كاتبة.قاصة.مصر

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - أدب الأطفال

جيلان زيدان
كاتبة.قاصة.شاعرة.مصر

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - أدب الأطفال

ميساء أحمد السعدي
كاتبة.قاصة.اليمن

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - فقيد وطني

نجم شرف الدين
كاتب .وقاص.وشاعر.يمني مقيم فى قطر

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 24 يونية 2024 - فقيد وطني

مطلق.الحبردي.العتيبي
كاتب.قاص.شاعر.سعودي

تفاصيل
بين يديكم العدد 25 من مجلة وطني يوليو 2024

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - من نحن

ادارة مجلة وطني

أهلا وسهلا قراءنا الأوفياء من المحيط إلى المحيط ..
عددٌ حاولنا فيه أن يكون إضافة نوعية في سجل الثقافة العربية• 
وخصوصاً في هذه المرحلة الحرجة من تاريخ أمتنا العربية •

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - طلة 7

السيد المستشار الدكتور: طلال خيرالله.
كاتب.خبير ادارة قضايا.محكم دولي.

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - أهلا وسهلاً

الدكتور محمد حسب الرسول
عضو الأمانة العامة..السودان

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - قضية العدد

إعداد : فريق قضية العدد
مجلة وطني

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - أخبار عالم الأدب

لطيفة القاضي
كاتبة وأديبة. صنعاء

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - طوفان الأقصي

فريق المجلة
أسرة مجلة وطني تحب الحقيقة

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - طوفان الأقصي

فراس العلي
كاتب و شاعر . العراق

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - طوفان الأقصي

هيثم محمد النسور
شاعر و كاتب . فلسطن

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - طوفان الأقصي

ريم البياتي
شاعرة و كاتبة . سوريا

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - طوفان الأقصي

أيمن اللبدي
كاتب و شاعر . فلسطن

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - طوفان الأقصي

محمد الشائف
كاتب . اليمن

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - طوفان الأقصي

عمر بدور
قاص و فنان تشكيلي . الأردن

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - مساحة حرة

حاطب ليل
كاتب

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - مرايا

فهرس مرايا
أدباء المجلة

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - مرايا

سدرة الحيالي
كاتبة و باحثة و قاصة . العراق

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - مرايا

منى فتحي حامد
كاتبة و قاصة و شاعرة . مصر

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - مرايا

آلاء محمد الأمين
كاتبة و مدققة لغوية . السودان

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - مرايا

د. شاكر صبري
كاتب و شاعر و قاص . مصر

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - مرايا

رجاء موليو
باحثة أكادميية . المغرب

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - شخصية العدد

البروفيسور هاني الحديثي
الأكاديمي والباحث العراقي الكبير

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - مثاقفات عربية

فهرس مثاقفات عربية
إدارة المجلة

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - مثاقفات عربية

رقيب الوصابي
كاتب و قاص . اليمن

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - مثاقفات عربية

محمد عبداللطيف عبدالجليل
كاتب و ناقد . مصر

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - مثاقفات عربية

إبراهيم حسين دربات
كاتب و ناقد . السودان

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - مثاقفات عربية

محمد محمد السنباطي
كاتب و مرتجم . مصر

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - مثاقفات عربية

د. مسلك ميمون
أكادميي و كاتب و ناقد . المغرب

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - مثاقفات عربية

خلف ابراهيم
شاعر و ناقد. سوريا

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - مثاقفات عربية

محمد خالد النبالي
شاعر و كاتب . أردني فلسطيي

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - مثاقفات عربية

أجرت الحوار :لطيفة القاضي
كاتبة و إعلامية.فلسطينية مقيمة في اليمن

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - مثاقفات عربية

مصطفى لغتيري
كاتب . روائي . المغرب

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - مثاقفات عربية

مها شجاع الدين
كاتبة و ناقدة . اليمن

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - مثاقفات عربية

ياسمين الآنسي
كاتبة و ناقدة . اليمن

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - سياحة

فهرس سياحة
إدارة المجلة

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - سياحة

إدارة المجلة
مجلة وطني

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - سياحة

د. موسى إبراهيم
أكادميي و باحث . ليبيا

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - أضواء تاريخية

إبراهيم بن جربوعة
باحث تاريخي. السعودية

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - نواليات

نوال عودة
كاتبة و قاصة . مصر

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - همسة

أحمد بن عفيف النهاري
كاتب و قاص . اليمن

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - قطوف دانية

فهرس قطوف دانية
إدارة مجلة وطني

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - قطوف دانية

خالد الحديدي
كاتب و صحفي . مصر

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - قطوف دانية

مني محمد صالح
كاتبة و قاصة . السودان

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - قطوف دانية

جاسر البذور
كاتب و شاعر و قاص . الأردن

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - قطوف دانية

د. آمال بو حرب
كاتبة و شاعرة. تونس

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - قطوف دانية

حسن محمد الزهراني
كاتب و شاعر. السعودية

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - قطوف دانية

عيشة صالح
كاتبة و قاصة . اليمن

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - قطوف دانية

ملاك الكامل
كاتبة و قاصة . اليمن

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - قطوف دانية

شقراء المدخلي
كاتبة و شاعرة . السعودية

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - قطوف دانية

ليلي المراني
كاتبة و قاصة . العراق

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - قطوف دانية

سالم مهيم
كاتب و شاعر و ناقد . اليمن

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - قطوف دانية

يوسف أسونا
كاتب و شاعر . تونس

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - قطوف دانية

رستم عبد الله
كاتب و روائي . اليمن

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - قطوف دانية

رضا عبد الحميد
شاعر . مصر

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - قطوف دانية

مهدي جاسم الجابري
كاتب و قاص . العراق

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - قطوف دانية

نبيلة بكاكرية
كاتبة و قاصة و رسامة .الجزائر

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - أدب الأطفال

فهرس أدب الاطفال
إدارة المجلة

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - أدب الأطفال

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - أدب الأطفال

محمد عبد الظاهر المطارقي
كاتب و شاعر و قاص . مصر

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - أدب الأطفال

أيمن الدراوشة
كاتب و شاعر و قاص . الأردن

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - أدب الأطفال

عـادل عطيـة
كاتب و وإعلامي. مصر

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - أدب الأطفال

شيماء شاكر صبري
جمهورية مصر العربية

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - أدب الأطفال

أسيل شاكر صبري
جمهورية مصر العربية

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - تساؤل

عبد القادر سفر الغامدي
قاص و فنان مسرحي . السعودية

تفاصيل
.

وطني الرسمية - مجلة وطني العدد 25 يوليو 2024 - همسة

اعلان
أكادمية حكماء الشرق

تفاصيل